"التعليم" تطلق البرنامج الوزاري للتدريب والمهارات والحوار "بالشرقية"

لتدريب الطلاب والطالبات على مهارات الحوار وبمشاركة "نزاهة"

خلف الدوسري- سبق- الرياض: تنطلق غداً فعاليات البرنامج الوزاري الطلابي للتدريب والمهارات والحوار في مرحلته النهائية، الذي تستضيفه الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية، ويستهدف أكثر من 250 طالباً وطالبة في السعودية، بمشاركة 45 "مدرسة بنين وبنات" من إدارات تعليمية عدة.   
 
ويهدف البرنامج الذي يستمر يومَيْن إلى تعزيز ثقافة الحوار في البيئة التعليمية، من خلال تدريب الطلاب على مهارات الحوار والإلقاء الفعال في مختلف الموضوعات الوطنية والعلمية والاجتماعية والثقافية، باللغتين "العربية و الإنجليزية".   
 
وأوضح المدير العام للنشاط الطلابي في وزارة التعليم، الدكتور عبدالحميد المسعود، أن البرنامج يسعى إلى تحقيق جملة من الأهداف، منها تدريب الطلاب على التعبير عن أفكارهم وآرائهم بالطرق الصحيحة، ونشر ثقافة الحوار في المجتمع التعليمي، وتحصين الطلاب من الأفكار السلبية، وتنمية مهارات الإلقاء والاتصال الفعال، وصقل المواهب الطلابية في المجالات الثقافية المتعددة باستخدام ورش العمل والبرامج التدريبية.     
 
من جانبه، أكد بندر بن مفرح العسيري، المشرف العام على النشاط الثقافي بوزارة التعليم منسق البرنامج، أن الوزارة تستهدف طلاب وطالبات المرحلتين المتوسطة والثانوية في جميع مدارس التعليم العام، وفق خطة مرحلية، تنطلق من المدرسة، وتمر بإدارة التعليم، وتختتم على مستوى الوزارة في لقاء الشرقية.
 
مشيراً إلى أن الطلاب والطالبات سيقدمون أوراقاً علمية حول ثلاثة محاور رئيسة، تتلخص في "تطبيق مفاهيم النزاهة ومحاربة الفساد، وقاية المجتمع التعليمي من المهددات الفكرية وتطبيق استراتيجية التفكير الناقد لما يبث إعلامياً على الطلاب".     
 
وتابع "العسيري": ستُنفَّذ على هامش البرنامج مجموعة من البرامج التدريبية وورش العمل التطبيقية، والجلسة الحوارية التي ستكون برعاية المدير العام للتعليم في المنطقة الشرقية، الدكتور عبدالرحمن المديرس، ومشاركة فريق من "نزاهة" ومجموعة من الشخصيات الاعتبارية في الميدان الـتعليمي.

اعلان
"التعليم" تطلق البرنامج الوزاري للتدريب والمهارات والحوار "بالشرقية"
سبق
خلف الدوسري- سبق- الرياض: تنطلق غداً فعاليات البرنامج الوزاري الطلابي للتدريب والمهارات والحوار في مرحلته النهائية، الذي تستضيفه الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية، ويستهدف أكثر من 250 طالباً وطالبة في السعودية، بمشاركة 45 "مدرسة بنين وبنات" من إدارات تعليمية عدة.   
 
ويهدف البرنامج الذي يستمر يومَيْن إلى تعزيز ثقافة الحوار في البيئة التعليمية، من خلال تدريب الطلاب على مهارات الحوار والإلقاء الفعال في مختلف الموضوعات الوطنية والعلمية والاجتماعية والثقافية، باللغتين "العربية و الإنجليزية".   
 
وأوضح المدير العام للنشاط الطلابي في وزارة التعليم، الدكتور عبدالحميد المسعود، أن البرنامج يسعى إلى تحقيق جملة من الأهداف، منها تدريب الطلاب على التعبير عن أفكارهم وآرائهم بالطرق الصحيحة، ونشر ثقافة الحوار في المجتمع التعليمي، وتحصين الطلاب من الأفكار السلبية، وتنمية مهارات الإلقاء والاتصال الفعال، وصقل المواهب الطلابية في المجالات الثقافية المتعددة باستخدام ورش العمل والبرامج التدريبية.     
 
من جانبه، أكد بندر بن مفرح العسيري، المشرف العام على النشاط الثقافي بوزارة التعليم منسق البرنامج، أن الوزارة تستهدف طلاب وطالبات المرحلتين المتوسطة والثانوية في جميع مدارس التعليم العام، وفق خطة مرحلية، تنطلق من المدرسة، وتمر بإدارة التعليم، وتختتم على مستوى الوزارة في لقاء الشرقية.
 
مشيراً إلى أن الطلاب والطالبات سيقدمون أوراقاً علمية حول ثلاثة محاور رئيسة، تتلخص في "تطبيق مفاهيم النزاهة ومحاربة الفساد، وقاية المجتمع التعليمي من المهددات الفكرية وتطبيق استراتيجية التفكير الناقد لما يبث إعلامياً على الطلاب".     
 
وتابع "العسيري": ستُنفَّذ على هامش البرنامج مجموعة من البرامج التدريبية وورش العمل التطبيقية، والجلسة الحوارية التي ستكون برعاية المدير العام للتعليم في المنطقة الشرقية، الدكتور عبدالرحمن المديرس، ومشاركة فريق من "نزاهة" ومجموعة من الشخصيات الاعتبارية في الميدان الـتعليمي.
29 نوفمبر 2015 - 17 صفر 1437
09:29 PM

لتدريب الطلاب والطالبات على مهارات الحوار وبمشاركة "نزاهة"

"التعليم" تطلق البرنامج الوزاري للتدريب والمهارات والحوار "بالشرقية"

A A A
0
2,152

خلف الدوسري- سبق- الرياض: تنطلق غداً فعاليات البرنامج الوزاري الطلابي للتدريب والمهارات والحوار في مرحلته النهائية، الذي تستضيفه الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية، ويستهدف أكثر من 250 طالباً وطالبة في السعودية، بمشاركة 45 "مدرسة بنين وبنات" من إدارات تعليمية عدة.   
 
ويهدف البرنامج الذي يستمر يومَيْن إلى تعزيز ثقافة الحوار في البيئة التعليمية، من خلال تدريب الطلاب على مهارات الحوار والإلقاء الفعال في مختلف الموضوعات الوطنية والعلمية والاجتماعية والثقافية، باللغتين "العربية و الإنجليزية".   
 
وأوضح المدير العام للنشاط الطلابي في وزارة التعليم، الدكتور عبدالحميد المسعود، أن البرنامج يسعى إلى تحقيق جملة من الأهداف، منها تدريب الطلاب على التعبير عن أفكارهم وآرائهم بالطرق الصحيحة، ونشر ثقافة الحوار في المجتمع التعليمي، وتحصين الطلاب من الأفكار السلبية، وتنمية مهارات الإلقاء والاتصال الفعال، وصقل المواهب الطلابية في المجالات الثقافية المتعددة باستخدام ورش العمل والبرامج التدريبية.     
 
من جانبه، أكد بندر بن مفرح العسيري، المشرف العام على النشاط الثقافي بوزارة التعليم منسق البرنامج، أن الوزارة تستهدف طلاب وطالبات المرحلتين المتوسطة والثانوية في جميع مدارس التعليم العام، وفق خطة مرحلية، تنطلق من المدرسة، وتمر بإدارة التعليم، وتختتم على مستوى الوزارة في لقاء الشرقية.
 
مشيراً إلى أن الطلاب والطالبات سيقدمون أوراقاً علمية حول ثلاثة محاور رئيسة، تتلخص في "تطبيق مفاهيم النزاهة ومحاربة الفساد، وقاية المجتمع التعليمي من المهددات الفكرية وتطبيق استراتيجية التفكير الناقد لما يبث إعلامياً على الطلاب".     
 
وتابع "العسيري": ستُنفَّذ على هامش البرنامج مجموعة من البرامج التدريبية وورش العمل التطبيقية، والجلسة الحوارية التي ستكون برعاية المدير العام للتعليم في المنطقة الشرقية، الدكتور عبدالرحمن المديرس، ومشاركة فريق من "نزاهة" ومجموعة من الشخصيات الاعتبارية في الميدان الـتعليمي.