"ترامب": لا أستطيع النوم بسبب "كورونا".. وإعادة فتح الاقتصاد إجباري

قال: من المحتمل أن تكون هناك بعض الوفيات "تكلفة لإعادة فتح البلاد"

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مساء أمس: إن وفيات الأمريكيين من فيروس "كورونا" تجعله يشعر بالأرق ولا يستطيع النوم.

وأضاف خلال مقابلة مع شبكة "إيه بي سي" الأمريكية، التي عُقدت في مدينة فينيكس بولاية أريزونا: "لا يمكنني النوم ليلًا؛ لأنني أفكر دائمًا بذلك".

وأوضح ترامب، في إشارة إلى الأمريكيين الذين فقدوا المقربين بسبب فيروس كورونا: "أحبكم جميعًا" ووعد بالقضاء على كوفيد-19"؛ مضيفًا: "لدينا عدو ويجب أن نهزمه".

وخلال المقابلة، قال الرئيس الأمريكي بحسب "سكاي نيوز عربية": "من المحتمل أن يكون هناك بعض الوفيات"؛ حيث تتراجع الدول عن القيود التي تهدف إلى وقف انتشار الفيروس التاجي الجديد، معترفًا بذلك "لقد كان الخيار الذي تواجهه البلاد لإعادة فتح الاقتصاد وتحريكه".

وأضاف: "من المحتمل أن تكون هناك بعض الوفيات" كتكلفة لإعادة فتح البلاد؛ مُقرًّا بأنه سيكون هناك بعض "المتضررين بشدة" من القرار.

وفي حديثه عن الحاجة إلى دفع الولايات إلى إعادة فتحها، قال ترامب: إن قيود التباعد الاجتماعي أدت إلى جرعات زائدة من المخدرات والانتحار؛ مضيفًا: "ألق نظرة على ما يجري، الناس يفقدون وظائفهم، علينا أن نعيدها، وهذا ما نقوم به".

وشجع ترامب الشعب الأمريكي على النظر إلى أنفسهم على أنهم "محاربون"؛ لأنه يحث الدولة على المضيّ قُدُمًا نحو إعادة فتح الاقتصاد، قائلًا إنه ليس من الواقعي الحفاظ على المبادئ التوجيهية الصارمة للمسافة الاجتماعية على المدى الطويل.

وأضاف: "لا يمكننا الجلوس في المنزل للسنوات الثلاث المقبلة"؛ إلا أنه أعرب عن تفاؤله بأن الفيروس سوف يزول بغضّ النظر عما إذا كان اللقاح قد تحقق.

وتتناقض النظرة المتفائلة للرئيس مع إجماع الرأي بين خبراء الصحة العامة في التحذير من أن الفيروس سيظل يشكّل خطرًا كبيرًا حتى الوقت الذي يكون فيه العلاج والتلقيح فعالين.

فيروس كورونا الجديد أمريكا دونالد ترامب
اعلان
"ترامب": لا أستطيع النوم بسبب "كورونا".. وإعادة فتح الاقتصاد إجباري
سبق

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مساء أمس: إن وفيات الأمريكيين من فيروس "كورونا" تجعله يشعر بالأرق ولا يستطيع النوم.

وأضاف خلال مقابلة مع شبكة "إيه بي سي" الأمريكية، التي عُقدت في مدينة فينيكس بولاية أريزونا: "لا يمكنني النوم ليلًا؛ لأنني أفكر دائمًا بذلك".

وأوضح ترامب، في إشارة إلى الأمريكيين الذين فقدوا المقربين بسبب فيروس كورونا: "أحبكم جميعًا" ووعد بالقضاء على كوفيد-19"؛ مضيفًا: "لدينا عدو ويجب أن نهزمه".

وخلال المقابلة، قال الرئيس الأمريكي بحسب "سكاي نيوز عربية": "من المحتمل أن يكون هناك بعض الوفيات"؛ حيث تتراجع الدول عن القيود التي تهدف إلى وقف انتشار الفيروس التاجي الجديد، معترفًا بذلك "لقد كان الخيار الذي تواجهه البلاد لإعادة فتح الاقتصاد وتحريكه".

وأضاف: "من المحتمل أن تكون هناك بعض الوفيات" كتكلفة لإعادة فتح البلاد؛ مُقرًّا بأنه سيكون هناك بعض "المتضررين بشدة" من القرار.

وفي حديثه عن الحاجة إلى دفع الولايات إلى إعادة فتحها، قال ترامب: إن قيود التباعد الاجتماعي أدت إلى جرعات زائدة من المخدرات والانتحار؛ مضيفًا: "ألق نظرة على ما يجري، الناس يفقدون وظائفهم، علينا أن نعيدها، وهذا ما نقوم به".

وشجع ترامب الشعب الأمريكي على النظر إلى أنفسهم على أنهم "محاربون"؛ لأنه يحث الدولة على المضيّ قُدُمًا نحو إعادة فتح الاقتصاد، قائلًا إنه ليس من الواقعي الحفاظ على المبادئ التوجيهية الصارمة للمسافة الاجتماعية على المدى الطويل.

وأضاف: "لا يمكننا الجلوس في المنزل للسنوات الثلاث المقبلة"؛ إلا أنه أعرب عن تفاؤله بأن الفيروس سوف يزول بغضّ النظر عما إذا كان اللقاح قد تحقق.

وتتناقض النظرة المتفائلة للرئيس مع إجماع الرأي بين خبراء الصحة العامة في التحذير من أن الفيروس سيظل يشكّل خطرًا كبيرًا حتى الوقت الذي يكون فيه العلاج والتلقيح فعالين.

06 مايو 2020 - 13 رمضان 1441
10:58 AM

"ترامب": لا أستطيع النوم بسبب "كورونا".. وإعادة فتح الاقتصاد إجباري

قال: من المحتمل أن تكون هناك بعض الوفيات "تكلفة لإعادة فتح البلاد"

A A A
3
11,333

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مساء أمس: إن وفيات الأمريكيين من فيروس "كورونا" تجعله يشعر بالأرق ولا يستطيع النوم.

وأضاف خلال مقابلة مع شبكة "إيه بي سي" الأمريكية، التي عُقدت في مدينة فينيكس بولاية أريزونا: "لا يمكنني النوم ليلًا؛ لأنني أفكر دائمًا بذلك".

وأوضح ترامب، في إشارة إلى الأمريكيين الذين فقدوا المقربين بسبب فيروس كورونا: "أحبكم جميعًا" ووعد بالقضاء على كوفيد-19"؛ مضيفًا: "لدينا عدو ويجب أن نهزمه".

وخلال المقابلة، قال الرئيس الأمريكي بحسب "سكاي نيوز عربية": "من المحتمل أن يكون هناك بعض الوفيات"؛ حيث تتراجع الدول عن القيود التي تهدف إلى وقف انتشار الفيروس التاجي الجديد، معترفًا بذلك "لقد كان الخيار الذي تواجهه البلاد لإعادة فتح الاقتصاد وتحريكه".

وأضاف: "من المحتمل أن تكون هناك بعض الوفيات" كتكلفة لإعادة فتح البلاد؛ مُقرًّا بأنه سيكون هناك بعض "المتضررين بشدة" من القرار.

وفي حديثه عن الحاجة إلى دفع الولايات إلى إعادة فتحها، قال ترامب: إن قيود التباعد الاجتماعي أدت إلى جرعات زائدة من المخدرات والانتحار؛ مضيفًا: "ألق نظرة على ما يجري، الناس يفقدون وظائفهم، علينا أن نعيدها، وهذا ما نقوم به".

وشجع ترامب الشعب الأمريكي على النظر إلى أنفسهم على أنهم "محاربون"؛ لأنه يحث الدولة على المضيّ قُدُمًا نحو إعادة فتح الاقتصاد، قائلًا إنه ليس من الواقعي الحفاظ على المبادئ التوجيهية الصارمة للمسافة الاجتماعية على المدى الطويل.

وأضاف: "لا يمكننا الجلوس في المنزل للسنوات الثلاث المقبلة"؛ إلا أنه أعرب عن تفاؤله بأن الفيروس سوف يزول بغضّ النظر عما إذا كان اللقاح قد تحقق.

وتتناقض النظرة المتفائلة للرئيس مع إجماع الرأي بين خبراء الصحة العامة في التحذير من أن الفيروس سيظل يشكّل خطرًا كبيرًا حتى الوقت الذي يكون فيه العلاج والتلقيح فعالين.