المملكة تستضيف اجتماع اللجنة العربية لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية

توصية بضرورة توافق المراجع الجيوديسية الوطنية مع نظام المرجع العالمي

استضافت المملكة العربية السعودية ممثلة بالهيئة العامة للمساحة والمعلومات الجيومكانية "عبر الاتصال المرئي"، اليوم، الاجتماع الثامن للجنة العربية لخبراء الأمم المتحدة لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية.

وناقش الاجتماع نتائج الأعمال للفرق الفنية للجنة العربية المتمثلة بمجموعة العمل الخاصة بالأطر المؤسسية والتنظيمات القانونية، والسياسات والتوعية وبناء القدرات، ومجموعة العمل الخاصة بالبيانات الجغرافية المكانية الأساسية والمعايير، ومجموعة العمل الخاصة بإطار المرجع الجيوديسي، إضافة لمجموعة العمل الخاصة بتكامل المعلومات الجغرافية المكانية والإحصائية، إلى جانب اعتماد استضافة الاجتماع التاسع للجنة العربية بشهر فبراير 2022م بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وشاركت في الاجتماع 14 دولة عربية، إضافة للمركز الإحصائي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي، ولجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (الإسكوا)، إضافة إلى ممثلين عن سكرتارية لجنة خبراء الأمم المتحدة لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية، كما تمت استضافة مجموعة من الخبراء الدوليين لعرض إسهامات منظمة الأمم المتحدة والمنشآت الدولية للاطّلاع على أفضل التجارب العربية والعالمية في مجال استخدام وتطوير الأعمال الجغرافية المكانية.

وأوصى الاجتماع بضرورة أن تتوافق المراجع الجيوديسية الوطنية مع نظام المرجع الجيوديسي العالمي (ITRS)، وإطار المرجع الجيوديسي العالمي (ITRF).

ووافق المشاركون في الاجتماع على طلب دولة ليبيا للانضمام إلى مجموعات العمل التالية: (الأطر المؤسسية والتنظيمات القانونية، والسياسات والتوعية وبناء القدرات، والبيانات الجغرافية المكانية الأساسية والمعايير، وإطار المرجع الجيوديسي، وتكامل المعلومات الجغرافية المكانية والإحصائية، وطلب ترشيح نائبي رئيس اللجنة العربية لخبراء الأمم المتحدة لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية والمملكة الأردنية الهاشمية لعضوية مجموعة رفيعة المستوى للإطار المتكامل للمعلومات الجغرافية المكانية، والموافقة على تعديل مسمى مجموعة العمل الأولى إلى فريق عمل الإطار المتكامل للمعلومات الجغرافية المكانية، والموافقة كذلك على خطة العمل للمدة من عام 2021-2022م بمجموعات العمل).

يُذكر أن اللجنة العربية تم إنشاؤها وفقاً للقرار رقم 4/111 الصادر عن الجلسة الرابعة للجنة خبراء الأمم المتحدة لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية المنعقدة في نيويورك في أغسطس 2014م، وتتولى اللجنة تحديد الموضوعات الإقليمية ذات العلاقة بإدارة المعلومات الجغرافية المكانية، وتتخذ الإجراءات الضرورية حيالها لتحقيق أقصى فائدة اقتصادية واجتماعية وبيئية.

جدير بالذكر أنه تم انتخاب المملكة العربية السعودية ممثلة بالهيئة العامة للمساحة والمعلومات الجيومكانية رئيساً للجنة العربية لخبراء الأمم المتحدة لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية العالمية في الاجتماع الأول للجنة العربية لخبراء الأمم المتحدة للمعلومات الجغرافية المكانية الذي عُقد في مدينة الرياض 5 - 6/ 5/ 1436هـ، وأعيد انتخاب المملكة لرئاسة وأمانة اللجنة العربية في اجتماع اللجنة العربية السادس الذي أقيم في محافظة جدة بتاريخ 13 - 15/ 6/ 1440هـ.

اعلان
المملكة تستضيف اجتماع اللجنة العربية لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية
سبق

استضافت المملكة العربية السعودية ممثلة بالهيئة العامة للمساحة والمعلومات الجيومكانية "عبر الاتصال المرئي"، اليوم، الاجتماع الثامن للجنة العربية لخبراء الأمم المتحدة لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية.

وناقش الاجتماع نتائج الأعمال للفرق الفنية للجنة العربية المتمثلة بمجموعة العمل الخاصة بالأطر المؤسسية والتنظيمات القانونية، والسياسات والتوعية وبناء القدرات، ومجموعة العمل الخاصة بالبيانات الجغرافية المكانية الأساسية والمعايير، ومجموعة العمل الخاصة بإطار المرجع الجيوديسي، إضافة لمجموعة العمل الخاصة بتكامل المعلومات الجغرافية المكانية والإحصائية، إلى جانب اعتماد استضافة الاجتماع التاسع للجنة العربية بشهر فبراير 2022م بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وشاركت في الاجتماع 14 دولة عربية، إضافة للمركز الإحصائي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي، ولجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (الإسكوا)، إضافة إلى ممثلين عن سكرتارية لجنة خبراء الأمم المتحدة لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية، كما تمت استضافة مجموعة من الخبراء الدوليين لعرض إسهامات منظمة الأمم المتحدة والمنشآت الدولية للاطّلاع على أفضل التجارب العربية والعالمية في مجال استخدام وتطوير الأعمال الجغرافية المكانية.

وأوصى الاجتماع بضرورة أن تتوافق المراجع الجيوديسية الوطنية مع نظام المرجع الجيوديسي العالمي (ITRS)، وإطار المرجع الجيوديسي العالمي (ITRF).

ووافق المشاركون في الاجتماع على طلب دولة ليبيا للانضمام إلى مجموعات العمل التالية: (الأطر المؤسسية والتنظيمات القانونية، والسياسات والتوعية وبناء القدرات، والبيانات الجغرافية المكانية الأساسية والمعايير، وإطار المرجع الجيوديسي، وتكامل المعلومات الجغرافية المكانية والإحصائية، وطلب ترشيح نائبي رئيس اللجنة العربية لخبراء الأمم المتحدة لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية والمملكة الأردنية الهاشمية لعضوية مجموعة رفيعة المستوى للإطار المتكامل للمعلومات الجغرافية المكانية، والموافقة على تعديل مسمى مجموعة العمل الأولى إلى فريق عمل الإطار المتكامل للمعلومات الجغرافية المكانية، والموافقة كذلك على خطة العمل للمدة من عام 2021-2022م بمجموعات العمل).

يُذكر أن اللجنة العربية تم إنشاؤها وفقاً للقرار رقم 4/111 الصادر عن الجلسة الرابعة للجنة خبراء الأمم المتحدة لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية المنعقدة في نيويورك في أغسطس 2014م، وتتولى اللجنة تحديد الموضوعات الإقليمية ذات العلاقة بإدارة المعلومات الجغرافية المكانية، وتتخذ الإجراءات الضرورية حيالها لتحقيق أقصى فائدة اقتصادية واجتماعية وبيئية.

جدير بالذكر أنه تم انتخاب المملكة العربية السعودية ممثلة بالهيئة العامة للمساحة والمعلومات الجيومكانية رئيساً للجنة العربية لخبراء الأمم المتحدة لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية العالمية في الاجتماع الأول للجنة العربية لخبراء الأمم المتحدة للمعلومات الجغرافية المكانية الذي عُقد في مدينة الرياض 5 - 6/ 5/ 1436هـ، وأعيد انتخاب المملكة لرئاسة وأمانة اللجنة العربية في اجتماع اللجنة العربية السادس الذي أقيم في محافظة جدة بتاريخ 13 - 15/ 6/ 1440هـ.

23 فبراير 2021 - 11 رجب 1442
05:25 PM

المملكة تستضيف اجتماع اللجنة العربية لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية

توصية بضرورة توافق المراجع الجيوديسية الوطنية مع نظام المرجع العالمي

A A A
1
427

استضافت المملكة العربية السعودية ممثلة بالهيئة العامة للمساحة والمعلومات الجيومكانية "عبر الاتصال المرئي"، اليوم، الاجتماع الثامن للجنة العربية لخبراء الأمم المتحدة لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية.

وناقش الاجتماع نتائج الأعمال للفرق الفنية للجنة العربية المتمثلة بمجموعة العمل الخاصة بالأطر المؤسسية والتنظيمات القانونية، والسياسات والتوعية وبناء القدرات، ومجموعة العمل الخاصة بالبيانات الجغرافية المكانية الأساسية والمعايير، ومجموعة العمل الخاصة بإطار المرجع الجيوديسي، إضافة لمجموعة العمل الخاصة بتكامل المعلومات الجغرافية المكانية والإحصائية، إلى جانب اعتماد استضافة الاجتماع التاسع للجنة العربية بشهر فبراير 2022م بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وشاركت في الاجتماع 14 دولة عربية، إضافة للمركز الإحصائي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي، ولجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (الإسكوا)، إضافة إلى ممثلين عن سكرتارية لجنة خبراء الأمم المتحدة لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية، كما تمت استضافة مجموعة من الخبراء الدوليين لعرض إسهامات منظمة الأمم المتحدة والمنشآت الدولية للاطّلاع على أفضل التجارب العربية والعالمية في مجال استخدام وتطوير الأعمال الجغرافية المكانية.

وأوصى الاجتماع بضرورة أن تتوافق المراجع الجيوديسية الوطنية مع نظام المرجع الجيوديسي العالمي (ITRS)، وإطار المرجع الجيوديسي العالمي (ITRF).

ووافق المشاركون في الاجتماع على طلب دولة ليبيا للانضمام إلى مجموعات العمل التالية: (الأطر المؤسسية والتنظيمات القانونية، والسياسات والتوعية وبناء القدرات، والبيانات الجغرافية المكانية الأساسية والمعايير، وإطار المرجع الجيوديسي، وتكامل المعلومات الجغرافية المكانية والإحصائية، وطلب ترشيح نائبي رئيس اللجنة العربية لخبراء الأمم المتحدة لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية والمملكة الأردنية الهاشمية لعضوية مجموعة رفيعة المستوى للإطار المتكامل للمعلومات الجغرافية المكانية، والموافقة على تعديل مسمى مجموعة العمل الأولى إلى فريق عمل الإطار المتكامل للمعلومات الجغرافية المكانية، والموافقة كذلك على خطة العمل للمدة من عام 2021-2022م بمجموعات العمل).

يُذكر أن اللجنة العربية تم إنشاؤها وفقاً للقرار رقم 4/111 الصادر عن الجلسة الرابعة للجنة خبراء الأمم المتحدة لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية المنعقدة في نيويورك في أغسطس 2014م، وتتولى اللجنة تحديد الموضوعات الإقليمية ذات العلاقة بإدارة المعلومات الجغرافية المكانية، وتتخذ الإجراءات الضرورية حيالها لتحقيق أقصى فائدة اقتصادية واجتماعية وبيئية.

جدير بالذكر أنه تم انتخاب المملكة العربية السعودية ممثلة بالهيئة العامة للمساحة والمعلومات الجيومكانية رئيساً للجنة العربية لخبراء الأمم المتحدة لإدارة المعلومات الجغرافية المكانية العالمية في الاجتماع الأول للجنة العربية لخبراء الأمم المتحدة للمعلومات الجغرافية المكانية الذي عُقد في مدينة الرياض 5 - 6/ 5/ 1436هـ، وأعيد انتخاب المملكة لرئاسة وأمانة اللجنة العربية في اجتماع اللجنة العربية السادس الذي أقيم في محافظة جدة بتاريخ 13 - 15/ 6/ 1440هـ.