"شرطة الشرقية" وأفرع الأمن العام تُنهي استعداداتها للعام الدراسي

دوريات أمنية لحفظ النظام وتسيير الحركة المرورية بانسيابية

عافت الزويد- سبق- الخفجي: أكملت الجهات الأمنية تجهيز خططها الميدانية لاستقبال العام الدراسي الجديد، الذي ينطلق يوم الأحد القادم.
 
وقال الناطق الإعلامي باسم شرطة المنطقة الشرقية المكلف، النقيب عبدالعزيز جزاء الحربي لـ"سبق": "أنهت شرطة المنطقة الشرقية وأفرع الأمن العام بالمنطقة، مراجعة الخطط الميدانية المُعَدّة مسبقاً؛ لاستقبال العام الدراسي الجديد الذي ينطلق يوم الأحد القادم، لدعم الجهود التي يبذلها العاملون بالميدان بهذا الخصوص".
 
وأضاف: "ندرك أن الأيام الأولى من بداية العام الدراسي تشهد كثافة مرورية عالية مع تحرك عدد كبير من المركبات في الصباح الباكر في آن واحد؛ حيث يتوجه الأبناء إلى المدارس مع حركة الموظفين في القطاعين العام والخاص وتوجههم إلى مقارّ أعمالهم؛ ولذلك سنعمل على تسيير الحركة المرورية بانسيابية؛ لضمان وصول الجميع إلى مدارسهم ومقارّ أعمالهم في الوقت المحدد بدون تعطل".
 
وأردف "الحربي": "تُرَكّز الخطط الميدانية كذلك على توفير دوريات أمنية لعدد كبير من المجمعات التعليمية والمدارس التي تشهد كثافة طلابية عالية؛ من أجل حفظ الأمن في تلك المواقع، مع بداية الدوام الرسمي ومع نهايته والإذن بالخروج".
 
وتابع: "تتضمن الاستعدادات دراسة الملاحظات والبلاغات الأمنية التي يتم تمريرها من مسؤولي بعض المواقع التعليمية مع طرح الحلول المناسبة؛ للتعامل مع هذه الملاحظات عبر التنسيق مع إدارة التعليم بالمنطقة الشرقية؛ حرصاً على سلامة وأمن أبنائنا الطلاب".
 
وقال: "شرطة المنطقة الشرقية تؤكد أهمية دوْر الأسرة والمدرسة في توجيه الأبناء لتجنب السلوكيات الخاطئة والحرص على متابعتهم بين الحين والآخر لاكتشاف الأخطاء وتقويمها في وقت مبكر، وقبل تحولها إلى عمل جنائي يطال الآخرين؛ حيث يجب التمسك بمبادئ ديننا الحنيف وعادات وتقاليد المجتمع السعودي الأصيلة التي تحثّنا على حسن التعامل مع الآخرين واحترامهم وعدم التعدي على الممتلكات الخاصة والعامة".

اعلان
"شرطة الشرقية" وأفرع الأمن العام تُنهي استعداداتها للعام الدراسي
سبق
عافت الزويد- سبق- الخفجي: أكملت الجهات الأمنية تجهيز خططها الميدانية لاستقبال العام الدراسي الجديد، الذي ينطلق يوم الأحد القادم.
 
وقال الناطق الإعلامي باسم شرطة المنطقة الشرقية المكلف، النقيب عبدالعزيز جزاء الحربي لـ"سبق": "أنهت شرطة المنطقة الشرقية وأفرع الأمن العام بالمنطقة، مراجعة الخطط الميدانية المُعَدّة مسبقاً؛ لاستقبال العام الدراسي الجديد الذي ينطلق يوم الأحد القادم، لدعم الجهود التي يبذلها العاملون بالميدان بهذا الخصوص".
 
وأضاف: "ندرك أن الأيام الأولى من بداية العام الدراسي تشهد كثافة مرورية عالية مع تحرك عدد كبير من المركبات في الصباح الباكر في آن واحد؛ حيث يتوجه الأبناء إلى المدارس مع حركة الموظفين في القطاعين العام والخاص وتوجههم إلى مقارّ أعمالهم؛ ولذلك سنعمل على تسيير الحركة المرورية بانسيابية؛ لضمان وصول الجميع إلى مدارسهم ومقارّ أعمالهم في الوقت المحدد بدون تعطل".
 
وأردف "الحربي": "تُرَكّز الخطط الميدانية كذلك على توفير دوريات أمنية لعدد كبير من المجمعات التعليمية والمدارس التي تشهد كثافة طلابية عالية؛ من أجل حفظ الأمن في تلك المواقع، مع بداية الدوام الرسمي ومع نهايته والإذن بالخروج".
 
وتابع: "تتضمن الاستعدادات دراسة الملاحظات والبلاغات الأمنية التي يتم تمريرها من مسؤولي بعض المواقع التعليمية مع طرح الحلول المناسبة؛ للتعامل مع هذه الملاحظات عبر التنسيق مع إدارة التعليم بالمنطقة الشرقية؛ حرصاً على سلامة وأمن أبنائنا الطلاب".
 
وقال: "شرطة المنطقة الشرقية تؤكد أهمية دوْر الأسرة والمدرسة في توجيه الأبناء لتجنب السلوكيات الخاطئة والحرص على متابعتهم بين الحين والآخر لاكتشاف الأخطاء وتقويمها في وقت مبكر، وقبل تحولها إلى عمل جنائي يطال الآخرين؛ حيث يجب التمسك بمبادئ ديننا الحنيف وعادات وتقاليد المجتمع السعودي الأصيلة التي تحثّنا على حسن التعامل مع الآخرين واحترامهم وعدم التعدي على الممتلكات الخاصة والعامة".
29 أغسطس 2014 - 3 ذو القعدة 1435
05:31 PM

دوريات أمنية لحفظ النظام وتسيير الحركة المرورية بانسيابية

"شرطة الشرقية" وأفرع الأمن العام تُنهي استعداداتها للعام الدراسي

A A A
0
3,623

عافت الزويد- سبق- الخفجي: أكملت الجهات الأمنية تجهيز خططها الميدانية لاستقبال العام الدراسي الجديد، الذي ينطلق يوم الأحد القادم.
 
وقال الناطق الإعلامي باسم شرطة المنطقة الشرقية المكلف، النقيب عبدالعزيز جزاء الحربي لـ"سبق": "أنهت شرطة المنطقة الشرقية وأفرع الأمن العام بالمنطقة، مراجعة الخطط الميدانية المُعَدّة مسبقاً؛ لاستقبال العام الدراسي الجديد الذي ينطلق يوم الأحد القادم، لدعم الجهود التي يبذلها العاملون بالميدان بهذا الخصوص".
 
وأضاف: "ندرك أن الأيام الأولى من بداية العام الدراسي تشهد كثافة مرورية عالية مع تحرك عدد كبير من المركبات في الصباح الباكر في آن واحد؛ حيث يتوجه الأبناء إلى المدارس مع حركة الموظفين في القطاعين العام والخاص وتوجههم إلى مقارّ أعمالهم؛ ولذلك سنعمل على تسيير الحركة المرورية بانسيابية؛ لضمان وصول الجميع إلى مدارسهم ومقارّ أعمالهم في الوقت المحدد بدون تعطل".
 
وأردف "الحربي": "تُرَكّز الخطط الميدانية كذلك على توفير دوريات أمنية لعدد كبير من المجمعات التعليمية والمدارس التي تشهد كثافة طلابية عالية؛ من أجل حفظ الأمن في تلك المواقع، مع بداية الدوام الرسمي ومع نهايته والإذن بالخروج".
 
وتابع: "تتضمن الاستعدادات دراسة الملاحظات والبلاغات الأمنية التي يتم تمريرها من مسؤولي بعض المواقع التعليمية مع طرح الحلول المناسبة؛ للتعامل مع هذه الملاحظات عبر التنسيق مع إدارة التعليم بالمنطقة الشرقية؛ حرصاً على سلامة وأمن أبنائنا الطلاب".
 
وقال: "شرطة المنطقة الشرقية تؤكد أهمية دوْر الأسرة والمدرسة في توجيه الأبناء لتجنب السلوكيات الخاطئة والحرص على متابعتهم بين الحين والآخر لاكتشاف الأخطاء وتقويمها في وقت مبكر، وقبل تحولها إلى عمل جنائي يطال الآخرين؛ حيث يجب التمسك بمبادئ ديننا الحنيف وعادات وتقاليد المجتمع السعودي الأصيلة التي تحثّنا على حسن التعامل مع الآخرين واحترامهم وعدم التعدي على الممتلكات الخاصة والعامة".