استغاثة من داخل العبّارة العالقة بجازان.. ومواطن يكشف لـ"سبق" تفاصيل المعاناة

طالبوا بسرعة التدخُّل قبل وقوع إصابات

كشف مواطن، يقبع داخل العبّارة العالقة في البحر الأحمر بجازان بسبب سرعة الرياح، وعدم مقدرتها على الوقوف في الرصيف منذ وقت طويل، الأوضاع داخل العبّارة، مبينًا أن المعاناة تشتد على الكبار والأطفال نظرًا لمرور خمس ساعات داخل البحر دون وصول للوجهة أو النزول بجازان.

وفي التفاصيل، قال المواطن: إن العبّارة عليها عدد كبير، نحو ٣٠٠ راكب تقريبًا، وقد صعدنا على متنها عند الثالثة والنصف، وتحركت عند الرابعة عصرًا، ومنذ أن تحركت اشتدت سرعة الرياح، وأصبحت العبارة غير قادرة على إكمال الرحلة باتجاه فرسان أو جازان، ولم تستطع أيضًا أن تتوقف في رصيف ميناء جازان؛ فكشافات الميناء غير كافية، أو أنه يوجد خلل معين لم يوضَّح لنا.

وطالب مواطنون على متن العبارة الجهات المعنية بالتدخل سريعًا لحل معاناتهم قبل وقوع إعياء وإصابات بين العالقين على متن العبارة نظرًا إلى أن البعض مصاب بالسكري والقلب.

جازان البحر الأحمر العبّارة ميناء جازان
اعلان
استغاثة من داخل العبّارة العالقة بجازان.. ومواطن يكشف لـ"سبق" تفاصيل المعاناة
سبق

كشف مواطن، يقبع داخل العبّارة العالقة في البحر الأحمر بجازان بسبب سرعة الرياح، وعدم مقدرتها على الوقوف في الرصيف منذ وقت طويل، الأوضاع داخل العبّارة، مبينًا أن المعاناة تشتد على الكبار والأطفال نظرًا لمرور خمس ساعات داخل البحر دون وصول للوجهة أو النزول بجازان.

وفي التفاصيل، قال المواطن: إن العبّارة عليها عدد كبير، نحو ٣٠٠ راكب تقريبًا، وقد صعدنا على متنها عند الثالثة والنصف، وتحركت عند الرابعة عصرًا، ومنذ أن تحركت اشتدت سرعة الرياح، وأصبحت العبارة غير قادرة على إكمال الرحلة باتجاه فرسان أو جازان، ولم تستطع أيضًا أن تتوقف في رصيف ميناء جازان؛ فكشافات الميناء غير كافية، أو أنه يوجد خلل معين لم يوضَّح لنا.

وطالب مواطنون على متن العبارة الجهات المعنية بالتدخل سريعًا لحل معاناتهم قبل وقوع إعياء وإصابات بين العالقين على متن العبارة نظرًا إلى أن البعض مصاب بالسكري والقلب.

13 أكتوبر 2019 - 14 صفر 1441
09:53 PM

استغاثة من داخل العبّارة العالقة بجازان.. ومواطن يكشف لـ"سبق" تفاصيل المعاناة

طالبوا بسرعة التدخُّل قبل وقوع إصابات

A A A
11
59,470

كشف مواطن، يقبع داخل العبّارة العالقة في البحر الأحمر بجازان بسبب سرعة الرياح، وعدم مقدرتها على الوقوف في الرصيف منذ وقت طويل، الأوضاع داخل العبّارة، مبينًا أن المعاناة تشتد على الكبار والأطفال نظرًا لمرور خمس ساعات داخل البحر دون وصول للوجهة أو النزول بجازان.

وفي التفاصيل، قال المواطن: إن العبّارة عليها عدد كبير، نحو ٣٠٠ راكب تقريبًا، وقد صعدنا على متنها عند الثالثة والنصف، وتحركت عند الرابعة عصرًا، ومنذ أن تحركت اشتدت سرعة الرياح، وأصبحت العبارة غير قادرة على إكمال الرحلة باتجاه فرسان أو جازان، ولم تستطع أيضًا أن تتوقف في رصيف ميناء جازان؛ فكشافات الميناء غير كافية، أو أنه يوجد خلل معين لم يوضَّح لنا.

وطالب مواطنون على متن العبارة الجهات المعنية بالتدخل سريعًا لحل معاناتهم قبل وقوع إعياء وإصابات بين العالقين على متن العبارة نظرًا إلى أن البعض مصاب بالسكري والقلب.