انقطاع التيار الكهربائي يعطّل دراسة 400 طالب بجدة منذ أسبوعين

بطء حلول "التعليم" يُغضب أولياء الأمور.. والحصص انخفضت للنصف

محمد حضاض- سبق- جدة: يعاني منذ أسبوعين 400 طالب في ثانوية ثقيف بجدة من انقطاع التيار الكهربائي عن المدرسة، مما تسبب في تراجع تحصيلهم العلمي والدراسي.
 
وكانت المدرسة تعرضت لعدة حرائق في عدادات الكهرباء خلال الشهرين الماضيين لأسباب مجهولة، وكان الحريق الأخير هو الأشدّ، وأصبح الحل الوحيد للمشكلة هو بناء غرفة لحماية العدادات من أيدي العابثين، ولكن التنفيذ لم يتم حتى الآن.
 
ووسط ردة فعل بطيئة من "تعليم جدة" لحل مشكلة المدرسة، لم يجد معلمو المدرسة حلاً للظلام الذي يلفّ الفصول، والأجواء التي تتصاعد سخونتها مع اقتراب ساعات الظهيرة، إلا تقليص الحصص إلى النصف، وصرف الطلاب عند الحادية عشرة وقبل الموعد المفترض بساعتين ونصف.
 
أحد أولياء الأمور كشف لـ"سبق" معاناتهم قائلاً: لا أعلم كيف يمكن للطلاب استيعاب الدروس التي يقدّمها المعلمون لهم، في ظلِّ الأجواء الساخنة والظلام والذي يضطرون معه لفتح النوافذ لعل وعسى أن تسعفهم أضواء الشمس لدخول النور، متحملين أصوات السيارات المزعجة.
 
وأضاف: يجب على الجهة المسؤولة، سواءً كانت إدارة المدرسة أو المكتب الإشرافي أو إدارة "تعليم جدة" أن تتجاوب مع احتياجات الطلاب، وتوفر لهم البيئة المناسبة للدراسة حتى تستقيم العملية التعليمية.
 
"سبق" حاولت التواصل مع المتحدث الإعلامي لـ"تعليم جدة" إلا أنه لم يتجاوب مع الرسائل والاتصالات منذ صباح اليوم.
 
 

اعلان
انقطاع التيار الكهربائي يعطّل دراسة 400 طالب بجدة منذ أسبوعين
سبق
محمد حضاض- سبق- جدة: يعاني منذ أسبوعين 400 طالب في ثانوية ثقيف بجدة من انقطاع التيار الكهربائي عن المدرسة، مما تسبب في تراجع تحصيلهم العلمي والدراسي.
 
وكانت المدرسة تعرضت لعدة حرائق في عدادات الكهرباء خلال الشهرين الماضيين لأسباب مجهولة، وكان الحريق الأخير هو الأشدّ، وأصبح الحل الوحيد للمشكلة هو بناء غرفة لحماية العدادات من أيدي العابثين، ولكن التنفيذ لم يتم حتى الآن.
 
ووسط ردة فعل بطيئة من "تعليم جدة" لحل مشكلة المدرسة، لم يجد معلمو المدرسة حلاً للظلام الذي يلفّ الفصول، والأجواء التي تتصاعد سخونتها مع اقتراب ساعات الظهيرة، إلا تقليص الحصص إلى النصف، وصرف الطلاب عند الحادية عشرة وقبل الموعد المفترض بساعتين ونصف.
 
أحد أولياء الأمور كشف لـ"سبق" معاناتهم قائلاً: لا أعلم كيف يمكن للطلاب استيعاب الدروس التي يقدّمها المعلمون لهم، في ظلِّ الأجواء الساخنة والظلام والذي يضطرون معه لفتح النوافذ لعل وعسى أن تسعفهم أضواء الشمس لدخول النور، متحملين أصوات السيارات المزعجة.
 
وأضاف: يجب على الجهة المسؤولة، سواءً كانت إدارة المدرسة أو المكتب الإشرافي أو إدارة "تعليم جدة" أن تتجاوب مع احتياجات الطلاب، وتوفر لهم البيئة المناسبة للدراسة حتى تستقيم العملية التعليمية.
 
"سبق" حاولت التواصل مع المتحدث الإعلامي لـ"تعليم جدة" إلا أنه لم يتجاوب مع الرسائل والاتصالات منذ صباح اليوم.
 
 
26 نوفمبر 2014 - 4 صفر 1436
12:54 PM

انقطاع التيار الكهربائي يعطّل دراسة 400 طالب بجدة منذ أسبوعين

بطء حلول "التعليم" يُغضب أولياء الأمور.. والحصص انخفضت للنصف

A A A
0
5,828

محمد حضاض- سبق- جدة: يعاني منذ أسبوعين 400 طالب في ثانوية ثقيف بجدة من انقطاع التيار الكهربائي عن المدرسة، مما تسبب في تراجع تحصيلهم العلمي والدراسي.
 
وكانت المدرسة تعرضت لعدة حرائق في عدادات الكهرباء خلال الشهرين الماضيين لأسباب مجهولة، وكان الحريق الأخير هو الأشدّ، وأصبح الحل الوحيد للمشكلة هو بناء غرفة لحماية العدادات من أيدي العابثين، ولكن التنفيذ لم يتم حتى الآن.
 
ووسط ردة فعل بطيئة من "تعليم جدة" لحل مشكلة المدرسة، لم يجد معلمو المدرسة حلاً للظلام الذي يلفّ الفصول، والأجواء التي تتصاعد سخونتها مع اقتراب ساعات الظهيرة، إلا تقليص الحصص إلى النصف، وصرف الطلاب عند الحادية عشرة وقبل الموعد المفترض بساعتين ونصف.
 
أحد أولياء الأمور كشف لـ"سبق" معاناتهم قائلاً: لا أعلم كيف يمكن للطلاب استيعاب الدروس التي يقدّمها المعلمون لهم، في ظلِّ الأجواء الساخنة والظلام والذي يضطرون معه لفتح النوافذ لعل وعسى أن تسعفهم أضواء الشمس لدخول النور، متحملين أصوات السيارات المزعجة.
 
وأضاف: يجب على الجهة المسؤولة، سواءً كانت إدارة المدرسة أو المكتب الإشرافي أو إدارة "تعليم جدة" أن تتجاوب مع احتياجات الطلاب، وتوفر لهم البيئة المناسبة للدراسة حتى تستقيم العملية التعليمية.
 
"سبق" حاولت التواصل مع المتحدث الإعلامي لـ"تعليم جدة" إلا أنه لم يتجاوب مع الرسائل والاتصالات منذ صباح اليوم.