الأمم المتحدة.. المملكة تستعرض تقريرها الوطني لأهداف التنمية المستدامة

الإبراهيم: مع 2030 قطعنا شوطاً في تطوير السياسات وحوكمة التنفيذ

استعرضت المملكة العربية السعودية تقريرها الوطني الطوعي الأول في المنتدى السياسي رفيع المستوى المعني بالتنمية المستدامة، والمقام بمقر الأمم المتحدة في نيويورك، وذلك يوم الأربعاء 18 يوليو 2018م.

وشاركت المملكة في المنتدى بوفد رسمي من القطاعين الحكومي والخاص والجمعيات والمؤسسات الأهلية، ترأسه فيصل بن فاضل الإبراهيم نائب وزير الاقتصاد والتخطيط.

وقدم فيصل الإبراهيم عرض المملكة بمشاركة يوسف بن عبدالله البنيان الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك"، و الأميرة البندري بنت عبد الرحمن الفيصل الرئيسة التنفيذية لمؤسسة الملك خالد الخيرية، حيث أوضح قائلا: أن مسيرة المملكة نحو التنمية المستدامة مستمرة، وبحمد الله فإن المملكة أحرزت تقدماً في هذا الصدد، وذلك يعود إلى حرص القيادة الحكيمة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع –حفظهما الله- التي وضع التنمية المستدامة من أولوياتها، ووضع السياسات التي تدعم الخطط التنموية في المملكة، والموائمة إلى حد كبير بين "رؤية السعودية 2030" وأهداف التنمية المستدامة، والتعاون بين كافة الأطراف ذات العلاقة في المملكة من مختلف القطاعات.

وأضاف نائب وزير الاقتصاد والتخطيط: "مع رؤية 2030، قطعت المملكة شوطاً كبيراً في تطوير السياسات وحوكمة التنفيذ بين القطاعات، ونؤمن بإمكاناتنا لإحداث التأثير اللازم في المستقبل، وذلك يعود إلى أن التزام المملكة بأهداف التنمية المستدامة نابع في المقام الأول من القيم الإسلامية المستقاة من القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة المتجذرة في تكوين المجتمع السعودي". ويمكن الاطلاع على التقرير الطوعي الأول للمملكة عبر موقع وزارة الاقتصاد والتخطيطhttps://bit.ly/2Nq9tO8 .

اعلان
الأمم المتحدة.. المملكة تستعرض تقريرها الوطني لأهداف التنمية المستدامة
سبق

استعرضت المملكة العربية السعودية تقريرها الوطني الطوعي الأول في المنتدى السياسي رفيع المستوى المعني بالتنمية المستدامة، والمقام بمقر الأمم المتحدة في نيويورك، وذلك يوم الأربعاء 18 يوليو 2018م.

وشاركت المملكة في المنتدى بوفد رسمي من القطاعين الحكومي والخاص والجمعيات والمؤسسات الأهلية، ترأسه فيصل بن فاضل الإبراهيم نائب وزير الاقتصاد والتخطيط.

وقدم فيصل الإبراهيم عرض المملكة بمشاركة يوسف بن عبدالله البنيان الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك"، و الأميرة البندري بنت عبد الرحمن الفيصل الرئيسة التنفيذية لمؤسسة الملك خالد الخيرية، حيث أوضح قائلا: أن مسيرة المملكة نحو التنمية المستدامة مستمرة، وبحمد الله فإن المملكة أحرزت تقدماً في هذا الصدد، وذلك يعود إلى حرص القيادة الحكيمة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع –حفظهما الله- التي وضع التنمية المستدامة من أولوياتها، ووضع السياسات التي تدعم الخطط التنموية في المملكة، والموائمة إلى حد كبير بين "رؤية السعودية 2030" وأهداف التنمية المستدامة، والتعاون بين كافة الأطراف ذات العلاقة في المملكة من مختلف القطاعات.

وأضاف نائب وزير الاقتصاد والتخطيط: "مع رؤية 2030، قطعت المملكة شوطاً كبيراً في تطوير السياسات وحوكمة التنفيذ بين القطاعات، ونؤمن بإمكاناتنا لإحداث التأثير اللازم في المستقبل، وذلك يعود إلى أن التزام المملكة بأهداف التنمية المستدامة نابع في المقام الأول من القيم الإسلامية المستقاة من القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة المتجذرة في تكوين المجتمع السعودي". ويمكن الاطلاع على التقرير الطوعي الأول للمملكة عبر موقع وزارة الاقتصاد والتخطيطhttps://bit.ly/2Nq9tO8 .

22 يوليو 2018 - 9 ذو القعدة 1439
03:29 PM

الأمم المتحدة.. المملكة تستعرض تقريرها الوطني لأهداف التنمية المستدامة

الإبراهيم: مع 2030 قطعنا شوطاً في تطوير السياسات وحوكمة التنفيذ

A A A
0
1,689

استعرضت المملكة العربية السعودية تقريرها الوطني الطوعي الأول في المنتدى السياسي رفيع المستوى المعني بالتنمية المستدامة، والمقام بمقر الأمم المتحدة في نيويورك، وذلك يوم الأربعاء 18 يوليو 2018م.

وشاركت المملكة في المنتدى بوفد رسمي من القطاعين الحكومي والخاص والجمعيات والمؤسسات الأهلية، ترأسه فيصل بن فاضل الإبراهيم نائب وزير الاقتصاد والتخطيط.

وقدم فيصل الإبراهيم عرض المملكة بمشاركة يوسف بن عبدالله البنيان الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك"، و الأميرة البندري بنت عبد الرحمن الفيصل الرئيسة التنفيذية لمؤسسة الملك خالد الخيرية، حيث أوضح قائلا: أن مسيرة المملكة نحو التنمية المستدامة مستمرة، وبحمد الله فإن المملكة أحرزت تقدماً في هذا الصدد، وذلك يعود إلى حرص القيادة الحكيمة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع –حفظهما الله- التي وضع التنمية المستدامة من أولوياتها، ووضع السياسات التي تدعم الخطط التنموية في المملكة، والموائمة إلى حد كبير بين "رؤية السعودية 2030" وأهداف التنمية المستدامة، والتعاون بين كافة الأطراف ذات العلاقة في المملكة من مختلف القطاعات.

وأضاف نائب وزير الاقتصاد والتخطيط: "مع رؤية 2030، قطعت المملكة شوطاً كبيراً في تطوير السياسات وحوكمة التنفيذ بين القطاعات، ونؤمن بإمكاناتنا لإحداث التأثير اللازم في المستقبل، وذلك يعود إلى أن التزام المملكة بأهداف التنمية المستدامة نابع في المقام الأول من القيم الإسلامية المستقاة من القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة المتجذرة في تكوين المجتمع السعودي". ويمكن الاطلاع على التقرير الطوعي الأول للمملكة عبر موقع وزارة الاقتصاد والتخطيطhttps://bit.ly/2Nq9tO8 .