المكتبة المتنقلة في "عيد طيبة".. قراءة حرة وغذاء للعقل

أرائك مجهزة بحافلة نقل جماعي جدرانها صفوف من الكتب

يوسف سفر- سبق- المدينة المنورة: يمكنك كمحب للترفيه والثقافة في آن معاً، قضاء يوم متعدد الأنشطة مع فعاليات عيد "طيبة 35"؛ فبعد جولة على بعض نواحي الحي التراثي الذي لا يزال طور التأسيس في حديقة الملك فهد جنوب المدينة المنورة والاستمتاع بذلك بالعروض الفلكلورية والألعاب التعليمية للأطفال، يمكنك بعد ذلك قضاء وقت مختلف هذه المرة على أرائك مجهزة في حافلة نقل جماعي جعلت جدرانها صفوف من الكتب.
 
وقت مختلف ترتاح فيه على مقاعد وضعت أمامها طاولات للقراءة وعلى جانبك تقف عشرات الكتب المتراصة التي جُلبت من مكتبة الملك عبدالعزيز العامة المكتبة الأشهر في المدينة المنورة التي افتتحها الملك فيصل في سبعينات القرن الماضي، واحتفالات "طيبة 35" التي تنظمها أمانة المدينة المنورة، عبر حافلة نقل جماعي تابعة لشركة "سابتكو"؛ فيما العدد الإجمالي لمثل هذه الحافلات لم يتعدَّ بعدُ الحافلتين اللتين صارتا اليوم عبارة عن مكتبتين متنقلتين، وجرى تزويدهما بكل ما يلزم لتشغيلهما فعلياً تحت إشراف نخبة من الكوادر المؤهلة من المشرفين والمشرفات.
 
ويرى القائمون على هذا البرنامج المميز من برامج احتفالات "طيبة 35" أن أهم مزايا المكتبة المتنقلة هي في استغلال الموارد بالشكل الأمثل في تلبية احتياجات القراء والمستفيدين من مصادر المعلومات المختلفة.
 
وكذا الوصول إلى القارئ عبر المرونة في الحركة، وتحديث المحتويات بما يتناسب مع احتياجات المستفيدين إلى الكتب القيمة والإصدارات الجديدة، من خلال التعامل المباشر بين أمين المكتبة والزوار في وقت قصير.
 
وتُقدّم المكتبة العامة المتنقلة الخدمات المكتبية كافة، التي تشتمل على: الإعارة، والاطلاع داخل المكتبة، وخدمات الإنترنت المتوافرة داخل الحافلة (المكتبة)، إلى جانب خدمات التدريب للصغار، والمراجع للطلاب، والتصوير لكل الكتب والمصادر المعلوماتية المطبوعة.
 
وتضم مجموعات الكتب التي تحتويها المكتبة المتنقلة: مجموعة المراجع، والمجموعة العلمية، ومجموعة كتب الطفل، إلى جانب مجموعة الأدب والثقافة العامة.

اعلان
المكتبة المتنقلة في "عيد طيبة".. قراءة حرة وغذاء للعقل
سبق
يوسف سفر- سبق- المدينة المنورة: يمكنك كمحب للترفيه والثقافة في آن معاً، قضاء يوم متعدد الأنشطة مع فعاليات عيد "طيبة 35"؛ فبعد جولة على بعض نواحي الحي التراثي الذي لا يزال طور التأسيس في حديقة الملك فهد جنوب المدينة المنورة والاستمتاع بذلك بالعروض الفلكلورية والألعاب التعليمية للأطفال، يمكنك بعد ذلك قضاء وقت مختلف هذه المرة على أرائك مجهزة في حافلة نقل جماعي جعلت جدرانها صفوف من الكتب.
 
وقت مختلف ترتاح فيه على مقاعد وضعت أمامها طاولات للقراءة وعلى جانبك تقف عشرات الكتب المتراصة التي جُلبت من مكتبة الملك عبدالعزيز العامة المكتبة الأشهر في المدينة المنورة التي افتتحها الملك فيصل في سبعينات القرن الماضي، واحتفالات "طيبة 35" التي تنظمها أمانة المدينة المنورة، عبر حافلة نقل جماعي تابعة لشركة "سابتكو"؛ فيما العدد الإجمالي لمثل هذه الحافلات لم يتعدَّ بعدُ الحافلتين اللتين صارتا اليوم عبارة عن مكتبتين متنقلتين، وجرى تزويدهما بكل ما يلزم لتشغيلهما فعلياً تحت إشراف نخبة من الكوادر المؤهلة من المشرفين والمشرفات.
 
ويرى القائمون على هذا البرنامج المميز من برامج احتفالات "طيبة 35" أن أهم مزايا المكتبة المتنقلة هي في استغلال الموارد بالشكل الأمثل في تلبية احتياجات القراء والمستفيدين من مصادر المعلومات المختلفة.
 
وكذا الوصول إلى القارئ عبر المرونة في الحركة، وتحديث المحتويات بما يتناسب مع احتياجات المستفيدين إلى الكتب القيمة والإصدارات الجديدة، من خلال التعامل المباشر بين أمين المكتبة والزوار في وقت قصير.
 
وتُقدّم المكتبة العامة المتنقلة الخدمات المكتبية كافة، التي تشتمل على: الإعارة، والاطلاع داخل المكتبة، وخدمات الإنترنت المتوافرة داخل الحافلة (المكتبة)، إلى جانب خدمات التدريب للصغار، والمراجع للطلاب، والتصوير لكل الكتب والمصادر المعلوماتية المطبوعة.
 
وتضم مجموعات الكتب التي تحتويها المكتبة المتنقلة: مجموعة المراجع، والمجموعة العلمية، ومجموعة كتب الطفل، إلى جانب مجموعة الأدب والثقافة العامة.
31 يوليو 2014 - 4 شوّال 1435
02:09 PM

أرائك مجهزة بحافلة نقل جماعي جدرانها صفوف من الكتب

المكتبة المتنقلة في "عيد طيبة".. قراءة حرة وغذاء للعقل

A A A
0
5,626

يوسف سفر- سبق- المدينة المنورة: يمكنك كمحب للترفيه والثقافة في آن معاً، قضاء يوم متعدد الأنشطة مع فعاليات عيد "طيبة 35"؛ فبعد جولة على بعض نواحي الحي التراثي الذي لا يزال طور التأسيس في حديقة الملك فهد جنوب المدينة المنورة والاستمتاع بذلك بالعروض الفلكلورية والألعاب التعليمية للأطفال، يمكنك بعد ذلك قضاء وقت مختلف هذه المرة على أرائك مجهزة في حافلة نقل جماعي جعلت جدرانها صفوف من الكتب.
 
وقت مختلف ترتاح فيه على مقاعد وضعت أمامها طاولات للقراءة وعلى جانبك تقف عشرات الكتب المتراصة التي جُلبت من مكتبة الملك عبدالعزيز العامة المكتبة الأشهر في المدينة المنورة التي افتتحها الملك فيصل في سبعينات القرن الماضي، واحتفالات "طيبة 35" التي تنظمها أمانة المدينة المنورة، عبر حافلة نقل جماعي تابعة لشركة "سابتكو"؛ فيما العدد الإجمالي لمثل هذه الحافلات لم يتعدَّ بعدُ الحافلتين اللتين صارتا اليوم عبارة عن مكتبتين متنقلتين، وجرى تزويدهما بكل ما يلزم لتشغيلهما فعلياً تحت إشراف نخبة من الكوادر المؤهلة من المشرفين والمشرفات.
 
ويرى القائمون على هذا البرنامج المميز من برامج احتفالات "طيبة 35" أن أهم مزايا المكتبة المتنقلة هي في استغلال الموارد بالشكل الأمثل في تلبية احتياجات القراء والمستفيدين من مصادر المعلومات المختلفة.
 
وكذا الوصول إلى القارئ عبر المرونة في الحركة، وتحديث المحتويات بما يتناسب مع احتياجات المستفيدين إلى الكتب القيمة والإصدارات الجديدة، من خلال التعامل المباشر بين أمين المكتبة والزوار في وقت قصير.
 
وتُقدّم المكتبة العامة المتنقلة الخدمات المكتبية كافة، التي تشتمل على: الإعارة، والاطلاع داخل المكتبة، وخدمات الإنترنت المتوافرة داخل الحافلة (المكتبة)، إلى جانب خدمات التدريب للصغار، والمراجع للطلاب، والتصوير لكل الكتب والمصادر المعلوماتية المطبوعة.
 
وتضم مجموعات الكتب التي تحتويها المكتبة المتنقلة: مجموعة المراجع، والمجموعة العلمية، ومجموعة كتب الطفل، إلى جانب مجموعة الأدب والثقافة العامة.