السعوديان الشباب والاتحاد.. مشوار ناجح نحو "نصف النهائي"

عودة مرتقبة لكأس محمد السادس للأندية الأبطال

تعود الحياة لمنافسات بطولة كأس محمد السادس للأندية الأبطال من جديد، بعد فترة طويلة من التوقف جراء أزمة فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19)؛ إذ قرر الاتحاد العربي لكرة القدم في وقت سابق تأجيل المباريات المتبقية من النسخة الحالية للبطولة؛ حرصًا على سلامة كافة عناصر اللعبة، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية الوقائية الخاصة بالوباء.

وستكون بداية العودة من العاصمة السعودية الرياض مساء يوم الأربعاء القادم؛ حيث يلتقي فريقا الشباب والاتحاد السعوديان في ذهاب الدور نصف النهائي، على أن يلتقيا مجددًا في الرابع من يناير القادم في مباراة الإياب في مدينة جدة.

مشوار الشباب

استهلّ فريق الشباب مشواره في منافسات البطولة بمواجهة نظيره فريق شبيبة الساورة الجزائري في دور الـ32، وحقق فوزًا خارج ملعبه بنتيجة 3 – 1 في مباراة الذهاب، قبل أن يكرّر تفوّقه في مباراة الإياب على أرضه في مدينة الرياض بثنائية دون رد.

وفي دور الـ16، ضرب فريق الشباب موعدًا مع فريق شباب الأردن الأردني، ليكتفي بهدف دون رد في مواجهة الذهاب على ملعبه، قبل أن يخطف تعادلًا إيجابيًّا قاتلًا (1 – 0) في مباراة الإياب في العاصمة الأردنية عمان.

في دور ربع النهائي أسفرت القرعة عن لقاء يجمع بين فريق الشباب ونظيره فريق الشرطة العراقي، ليحقق الأول فوزًا كبيرًا في مباراة الذهاب بنتيجة 6 –0 على أرضه في مدينة الرياض، قبل أن يكرر تفوقه خارج ملعبه في لقاء الرد بهدف دون مقابل، ليضمن تأهله إلى نصف النهائي.

وإجمالًا: خاض فريق الشباب 6 مباريات نحو الدور نصف النهائي، حقق الفوز في 5 منها وتعادل مرة واحدة، وسجل لاعبوه 14 هدفًا واستقبل مرماهم هدفين فقط.

مشوار الاتحاد

كانت ضربة البداية لفريق الاتحاد أمام نظيره فريق العهد اللبناني؛ إذ حقق الفوز ذهابًا بثلاثية دون رد في مدينة جدة، قبل أن يتعادل الفريقان إيابًا بدون أهداف في مدينة بيروت، لكن القرعة أسفرت عن صدام قوي للاتحاد في دور ثمن النهائي، بملاقاة فريق الوصل الإماراتي، إلا أن الفريق الاتحادي أبلى بلاءً حسنًا وفاز خارج ملعبه ذهابًا بـ2 - 1، ومن ثم كرر تفوقه على أرضه وبين جماهيره في مباراة الإياب بثنائية نظيفة.

ورغم التعثر في مباراة ذهاب دور ربع النهائي على ملعبه أمام فريق أولمبيك آسفي المغربي والتعادل بـ1 - 1، إلا أن فريق الاتحاد اقتنص بطاقة العبور إلى مربع الذهب، بفضل انتصار خارج الديار بهدف دون رد، ليضرب موعدًا مرتقبًا مع مواطنه الشباب.

وبشكل عام خاض فريق الاتحاد 6 مباريات في طريقه نحو دور نصف النهائي، انتصر في 4 منها وتعادل مرتين، وسجل لاعبوه 9 أهداف واستقبل مرماهم هدفين فقط.

الشباب الاتحاد بطولة كأس محمد السادس للأندية الأبطال البطولة العربية للأندية الأبطال
اعلان
السعوديان الشباب والاتحاد.. مشوار ناجح نحو "نصف النهائي"
سبق

تعود الحياة لمنافسات بطولة كأس محمد السادس للأندية الأبطال من جديد، بعد فترة طويلة من التوقف جراء أزمة فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19)؛ إذ قرر الاتحاد العربي لكرة القدم في وقت سابق تأجيل المباريات المتبقية من النسخة الحالية للبطولة؛ حرصًا على سلامة كافة عناصر اللعبة، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية الوقائية الخاصة بالوباء.

وستكون بداية العودة من العاصمة السعودية الرياض مساء يوم الأربعاء القادم؛ حيث يلتقي فريقا الشباب والاتحاد السعوديان في ذهاب الدور نصف النهائي، على أن يلتقيا مجددًا في الرابع من يناير القادم في مباراة الإياب في مدينة جدة.

مشوار الشباب

استهلّ فريق الشباب مشواره في منافسات البطولة بمواجهة نظيره فريق شبيبة الساورة الجزائري في دور الـ32، وحقق فوزًا خارج ملعبه بنتيجة 3 – 1 في مباراة الذهاب، قبل أن يكرّر تفوّقه في مباراة الإياب على أرضه في مدينة الرياض بثنائية دون رد.

وفي دور الـ16، ضرب فريق الشباب موعدًا مع فريق شباب الأردن الأردني، ليكتفي بهدف دون رد في مواجهة الذهاب على ملعبه، قبل أن يخطف تعادلًا إيجابيًّا قاتلًا (1 – 0) في مباراة الإياب في العاصمة الأردنية عمان.

في دور ربع النهائي أسفرت القرعة عن لقاء يجمع بين فريق الشباب ونظيره فريق الشرطة العراقي، ليحقق الأول فوزًا كبيرًا في مباراة الذهاب بنتيجة 6 –0 على أرضه في مدينة الرياض، قبل أن يكرر تفوقه خارج ملعبه في لقاء الرد بهدف دون مقابل، ليضمن تأهله إلى نصف النهائي.

وإجمالًا: خاض فريق الشباب 6 مباريات نحو الدور نصف النهائي، حقق الفوز في 5 منها وتعادل مرة واحدة، وسجل لاعبوه 14 هدفًا واستقبل مرماهم هدفين فقط.

مشوار الاتحاد

كانت ضربة البداية لفريق الاتحاد أمام نظيره فريق العهد اللبناني؛ إذ حقق الفوز ذهابًا بثلاثية دون رد في مدينة جدة، قبل أن يتعادل الفريقان إيابًا بدون أهداف في مدينة بيروت، لكن القرعة أسفرت عن صدام قوي للاتحاد في دور ثمن النهائي، بملاقاة فريق الوصل الإماراتي، إلا أن الفريق الاتحادي أبلى بلاءً حسنًا وفاز خارج ملعبه ذهابًا بـ2 - 1، ومن ثم كرر تفوقه على أرضه وبين جماهيره في مباراة الإياب بثنائية نظيفة.

ورغم التعثر في مباراة ذهاب دور ربع النهائي على ملعبه أمام فريق أولمبيك آسفي المغربي والتعادل بـ1 - 1، إلا أن فريق الاتحاد اقتنص بطاقة العبور إلى مربع الذهب، بفضل انتصار خارج الديار بهدف دون رد، ليضرب موعدًا مرتقبًا مع مواطنه الشباب.

وبشكل عام خاض فريق الاتحاد 6 مباريات في طريقه نحو دور نصف النهائي، انتصر في 4 منها وتعادل مرتين، وسجل لاعبوه 9 أهداف واستقبل مرماهم هدفين فقط.

25 نوفمبر 2020 - 10 ربيع الآخر 1442
04:21 PM
اخر تعديل
12 يناير 2021 - 28 جمادى الأول 1442
11:08 PM

السعوديان الشباب والاتحاد.. مشوار ناجح نحو "نصف النهائي"

عودة مرتقبة لكأس محمد السادس للأندية الأبطال

A A A
1
8,738

تعود الحياة لمنافسات بطولة كأس محمد السادس للأندية الأبطال من جديد، بعد فترة طويلة من التوقف جراء أزمة فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19)؛ إذ قرر الاتحاد العربي لكرة القدم في وقت سابق تأجيل المباريات المتبقية من النسخة الحالية للبطولة؛ حرصًا على سلامة كافة عناصر اللعبة، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية الوقائية الخاصة بالوباء.

وستكون بداية العودة من العاصمة السعودية الرياض مساء يوم الأربعاء القادم؛ حيث يلتقي فريقا الشباب والاتحاد السعوديان في ذهاب الدور نصف النهائي، على أن يلتقيا مجددًا في الرابع من يناير القادم في مباراة الإياب في مدينة جدة.

مشوار الشباب

استهلّ فريق الشباب مشواره في منافسات البطولة بمواجهة نظيره فريق شبيبة الساورة الجزائري في دور الـ32، وحقق فوزًا خارج ملعبه بنتيجة 3 – 1 في مباراة الذهاب، قبل أن يكرّر تفوّقه في مباراة الإياب على أرضه في مدينة الرياض بثنائية دون رد.

وفي دور الـ16، ضرب فريق الشباب موعدًا مع فريق شباب الأردن الأردني، ليكتفي بهدف دون رد في مواجهة الذهاب على ملعبه، قبل أن يخطف تعادلًا إيجابيًّا قاتلًا (1 – 0) في مباراة الإياب في العاصمة الأردنية عمان.

في دور ربع النهائي أسفرت القرعة عن لقاء يجمع بين فريق الشباب ونظيره فريق الشرطة العراقي، ليحقق الأول فوزًا كبيرًا في مباراة الذهاب بنتيجة 6 –0 على أرضه في مدينة الرياض، قبل أن يكرر تفوقه خارج ملعبه في لقاء الرد بهدف دون مقابل، ليضمن تأهله إلى نصف النهائي.

وإجمالًا: خاض فريق الشباب 6 مباريات نحو الدور نصف النهائي، حقق الفوز في 5 منها وتعادل مرة واحدة، وسجل لاعبوه 14 هدفًا واستقبل مرماهم هدفين فقط.

مشوار الاتحاد

كانت ضربة البداية لفريق الاتحاد أمام نظيره فريق العهد اللبناني؛ إذ حقق الفوز ذهابًا بثلاثية دون رد في مدينة جدة، قبل أن يتعادل الفريقان إيابًا بدون أهداف في مدينة بيروت، لكن القرعة أسفرت عن صدام قوي للاتحاد في دور ثمن النهائي، بملاقاة فريق الوصل الإماراتي، إلا أن الفريق الاتحادي أبلى بلاءً حسنًا وفاز خارج ملعبه ذهابًا بـ2 - 1، ومن ثم كرر تفوقه على أرضه وبين جماهيره في مباراة الإياب بثنائية نظيفة.

ورغم التعثر في مباراة ذهاب دور ربع النهائي على ملعبه أمام فريق أولمبيك آسفي المغربي والتعادل بـ1 - 1، إلا أن فريق الاتحاد اقتنص بطاقة العبور إلى مربع الذهب، بفضل انتصار خارج الديار بهدف دون رد، ليضرب موعدًا مرتقبًا مع مواطنه الشباب.

وبشكل عام خاض فريق الاتحاد 6 مباريات في طريقه نحو دور نصف النهائي، انتصر في 4 منها وتعادل مرتين، وسجل لاعبوه 9 أهداف واستقبل مرماهم هدفين فقط.