الحرب الدبلوماسية تشتد.. روسيا ترد بضربة قوية  على الولايات المتحدة

موسكو تطرد 60 دبلوماسياً وتغلق قنصلية واشنطن في سانت بطرسبرغ

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الخميس، أن بلاده قررت إغلاق القنصلية الأميركية في سانت بطرسبرغ، ردا على طرد دبلوماسيين روس من الولايات المتحدة.

وأضاف لافروف، في مؤتمر صحفي، أنه تقرر طرد 60 دبلوماسيا أميركيا، مشيرا إلى أنه سيتم طرد نفس عدد الدبلوماسيين الذين طردوا من الولايات المتحدة والدول الغربية الأخرى.

ووفق سكاي نيوز قررت الولايات المتحدة ودول من أعضاء الاتحاد الأوروبي طرد دبلوماسيين روس، في إطار عمل منسق بين الدول الغربية، للرد على قضية تسميم عميل روسي سابق وابنته بغاز الأعصاب في بريطانيا.

وتتهم دول غربية موسكو بالوقوف وراء الهجوم على سيرغي سكريبال وابنته يوليا بغاز أعصاب، يستخدم في أغراض عسكرية يعود للحقبة السوفيتية، يوم 4 مارس الماضي.

اعلان
الحرب الدبلوماسية تشتد.. روسيا ترد بضربة قوية  على الولايات المتحدة
سبق

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الخميس، أن بلاده قررت إغلاق القنصلية الأميركية في سانت بطرسبرغ، ردا على طرد دبلوماسيين روس من الولايات المتحدة.

وأضاف لافروف، في مؤتمر صحفي، أنه تقرر طرد 60 دبلوماسيا أميركيا، مشيرا إلى أنه سيتم طرد نفس عدد الدبلوماسيين الذين طردوا من الولايات المتحدة والدول الغربية الأخرى.

ووفق سكاي نيوز قررت الولايات المتحدة ودول من أعضاء الاتحاد الأوروبي طرد دبلوماسيين روس، في إطار عمل منسق بين الدول الغربية، للرد على قضية تسميم عميل روسي سابق وابنته بغاز الأعصاب في بريطانيا.

وتتهم دول غربية موسكو بالوقوف وراء الهجوم على سيرغي سكريبال وابنته يوليا بغاز أعصاب، يستخدم في أغراض عسكرية يعود للحقبة السوفيتية، يوم 4 مارس الماضي.

29 مارس 2018 - 12 رجب 1439
08:39 PM

الحرب الدبلوماسية تشتد.. روسيا ترد بضربة قوية  على الولايات المتحدة

موسكو تطرد 60 دبلوماسياً وتغلق قنصلية واشنطن في سانت بطرسبرغ

A A A
25
69,804

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الخميس، أن بلاده قررت إغلاق القنصلية الأميركية في سانت بطرسبرغ، ردا على طرد دبلوماسيين روس من الولايات المتحدة.

وأضاف لافروف، في مؤتمر صحفي، أنه تقرر طرد 60 دبلوماسيا أميركيا، مشيرا إلى أنه سيتم طرد نفس عدد الدبلوماسيين الذين طردوا من الولايات المتحدة والدول الغربية الأخرى.

ووفق سكاي نيوز قررت الولايات المتحدة ودول من أعضاء الاتحاد الأوروبي طرد دبلوماسيين روس، في إطار عمل منسق بين الدول الغربية، للرد على قضية تسميم عميل روسي سابق وابنته بغاز الأعصاب في بريطانيا.

وتتهم دول غربية موسكو بالوقوف وراء الهجوم على سيرغي سكريبال وابنته يوليا بغاز أعصاب، يستخدم في أغراض عسكرية يعود للحقبة السوفيتية، يوم 4 مارس الماضي.