208 طلاب يبدؤون عامهم الدراسي الجديد في سجون جازان

تخصيص 22 معلمًا جرت رفع جاهزيتهم واختيارهم بما يخدم الصالح العام

انطلق العام الدراسي الجديد 1441هـ، في سجون منطقة جازان بمراحله التعليمية المتوسطة والثانوية، بزيادة عدد الدارسين إلى 208 طلاب، بالإضافة إلى الدارسين في جامعة جازان عن طريق التعليم عن بُعد.
وخصصت الإدارة التعليمية بالمنطقة 22 معلمًا للعام الدراسي الجديد جرَت رفع جاهزيتهم واختيارهم بما يخدم الصالح العام.
وتحظى العملية التعليمية في المنطقة بما تحظى به سائر سجون المملكة باهتمام المديرية العامة للسجون، بمتابعة خططها وبرامجها كافة عبر الزيارات الميدانية المستمرة والتقارير الدورية المختلفة، التي تسعى لتحقيق مصلحة النزلاء والاهتمام برفع مستوى التحصيل الدراسي لهم.
من جهته، أكد مدير سجون منطقة جازان العميد عيضة بن معيض المالكي، حِرص إدارة سجون المنطقة على تطوير منظومة عمل المدارس للنزلاء والتجهيزات المبكرة للارتقاء بالتعليم داخل السجون، وتهيئة كل عوامل النجاح لسير العملية التعليمية فيها على الوجه المطلوب.
وأعرب المالكي، عن شكره للإدارات التعليمية كافة على الجهود الحثيثة التي تبذلها في مدارس سجون المنطقة؛ لافتًا إلى أن التعليم يُعد رافدًا مُهمًّا من روافد العملية الإصلاحية التي تسعى المديرية العامة للسجون إلى تحقيقها بالوجه الذي يتلاءم مع مستجدات العصر.

اعلان
208 طلاب يبدؤون عامهم الدراسي الجديد في سجون جازان
سبق

انطلق العام الدراسي الجديد 1441هـ، في سجون منطقة جازان بمراحله التعليمية المتوسطة والثانوية، بزيادة عدد الدارسين إلى 208 طلاب، بالإضافة إلى الدارسين في جامعة جازان عن طريق التعليم عن بُعد.
وخصصت الإدارة التعليمية بالمنطقة 22 معلمًا للعام الدراسي الجديد جرَت رفع جاهزيتهم واختيارهم بما يخدم الصالح العام.
وتحظى العملية التعليمية في المنطقة بما تحظى به سائر سجون المملكة باهتمام المديرية العامة للسجون، بمتابعة خططها وبرامجها كافة عبر الزيارات الميدانية المستمرة والتقارير الدورية المختلفة، التي تسعى لتحقيق مصلحة النزلاء والاهتمام برفع مستوى التحصيل الدراسي لهم.
من جهته، أكد مدير سجون منطقة جازان العميد عيضة بن معيض المالكي، حِرص إدارة سجون المنطقة على تطوير منظومة عمل المدارس للنزلاء والتجهيزات المبكرة للارتقاء بالتعليم داخل السجون، وتهيئة كل عوامل النجاح لسير العملية التعليمية فيها على الوجه المطلوب.
وأعرب المالكي، عن شكره للإدارات التعليمية كافة على الجهود الحثيثة التي تبذلها في مدارس سجون المنطقة؛ لافتًا إلى أن التعليم يُعد رافدًا مُهمًّا من روافد العملية الإصلاحية التي تسعى المديرية العامة للسجون إلى تحقيقها بالوجه الذي يتلاءم مع مستجدات العصر.

11 سبتمبر 2019 - 12 محرّم 1441
01:27 PM
اخر تعديل
16 سبتمبر 2019 - 17 محرّم 1441
09:53 AM

208 طلاب يبدؤون عامهم الدراسي الجديد في سجون جازان

تخصيص 22 معلمًا جرت رفع جاهزيتهم واختيارهم بما يخدم الصالح العام

A A A
0
9,357

انطلق العام الدراسي الجديد 1441هـ، في سجون منطقة جازان بمراحله التعليمية المتوسطة والثانوية، بزيادة عدد الدارسين إلى 208 طلاب، بالإضافة إلى الدارسين في جامعة جازان عن طريق التعليم عن بُعد.
وخصصت الإدارة التعليمية بالمنطقة 22 معلمًا للعام الدراسي الجديد جرَت رفع جاهزيتهم واختيارهم بما يخدم الصالح العام.
وتحظى العملية التعليمية في المنطقة بما تحظى به سائر سجون المملكة باهتمام المديرية العامة للسجون، بمتابعة خططها وبرامجها كافة عبر الزيارات الميدانية المستمرة والتقارير الدورية المختلفة، التي تسعى لتحقيق مصلحة النزلاء والاهتمام برفع مستوى التحصيل الدراسي لهم.
من جهته، أكد مدير سجون منطقة جازان العميد عيضة بن معيض المالكي، حِرص إدارة سجون المنطقة على تطوير منظومة عمل المدارس للنزلاء والتجهيزات المبكرة للارتقاء بالتعليم داخل السجون، وتهيئة كل عوامل النجاح لسير العملية التعليمية فيها على الوجه المطلوب.
وأعرب المالكي، عن شكره للإدارات التعليمية كافة على الجهود الحثيثة التي تبذلها في مدارس سجون المنطقة؛ لافتًا إلى أن التعليم يُعد رافدًا مُهمًّا من روافد العملية الإصلاحية التي تسعى المديرية العامة للسجون إلى تحقيقها بالوجه الذي يتلاءم مع مستجدات العصر.