مقتل 23 عنصراً من الميليشيا الحوثية وأسر ‏اثنين آخرين بالجوف اليمنية

بعد معارك ‏ضاربة مع قوات الجيش الوطني

لقي 23 من عناصر ميليشيا الحوثي الانقلابية ‏مصرعهم، وأصيب العشرات من عناصرها في معارك ‏مع قوات الجيش الوطني اليمني بمديرية المصلوب غربي ‏محافظة الجوف.‏

وقال مصدر ميداني يمني، إن مواجهات عنيفة اندلعت ‏فجر اليوم بين الجانبين عقب محاولة عناصر ‏من الميليشيا التسلل إلى مواقع خسرتها خلال اليومين ‏الماضيين في منطقتي الغرفة والهيجة بمديرية ‏المصلوب.‏

وأكد المصدر، وفقاً لما أورده، موقع 26 سبتمبر ‏التابع لوزارة الدفاع اليمنية، أن قوات الجيش تمكنت ‏من إفشال محاولة الميليشيا، وأجبرت عناصرها المتسللة ‏على التراجع والفرار بعد أن كبدتها 23 قتيلاً ‏في صفوفها، فيما تمكن الجيش من أسر ‏عنصرين من مقاتليها.‏

اعلان
مقتل 23 عنصراً من الميليشيا الحوثية وأسر ‏اثنين آخرين بالجوف اليمنية
سبق

لقي 23 من عناصر ميليشيا الحوثي الانقلابية ‏مصرعهم، وأصيب العشرات من عناصرها في معارك ‏مع قوات الجيش الوطني اليمني بمديرية المصلوب غربي ‏محافظة الجوف.‏

وقال مصدر ميداني يمني، إن مواجهات عنيفة اندلعت ‏فجر اليوم بين الجانبين عقب محاولة عناصر ‏من الميليشيا التسلل إلى مواقع خسرتها خلال اليومين ‏الماضيين في منطقتي الغرفة والهيجة بمديرية ‏المصلوب.‏

وأكد المصدر، وفقاً لما أورده، موقع 26 سبتمبر ‏التابع لوزارة الدفاع اليمنية، أن قوات الجيش تمكنت ‏من إفشال محاولة الميليشيا، وأجبرت عناصرها المتسللة ‏على التراجع والفرار بعد أن كبدتها 23 قتيلاً ‏في صفوفها، فيما تمكن الجيش من أسر ‏عنصرين من مقاتليها.‏

03 أغسطس 2018 - 21 ذو القعدة 1439
07:46 PM
اخر تعديل
06 أغسطس 2018 - 24 ذو القعدة 1439
11:36 PM

مقتل 23 عنصراً من الميليشيا الحوثية وأسر ‏اثنين آخرين بالجوف اليمنية

بعد معارك ‏ضاربة مع قوات الجيش الوطني

A A A
0
3,761

لقي 23 من عناصر ميليشيا الحوثي الانقلابية ‏مصرعهم، وأصيب العشرات من عناصرها في معارك ‏مع قوات الجيش الوطني اليمني بمديرية المصلوب غربي ‏محافظة الجوف.‏

وقال مصدر ميداني يمني، إن مواجهات عنيفة اندلعت ‏فجر اليوم بين الجانبين عقب محاولة عناصر ‏من الميليشيا التسلل إلى مواقع خسرتها خلال اليومين ‏الماضيين في منطقتي الغرفة والهيجة بمديرية ‏المصلوب.‏

وأكد المصدر، وفقاً لما أورده، موقع 26 سبتمبر ‏التابع لوزارة الدفاع اليمنية، أن قوات الجيش تمكنت ‏من إفشال محاولة الميليشيا، وأجبرت عناصرها المتسللة ‏على التراجع والفرار بعد أن كبدتها 23 قتيلاً ‏في صفوفها، فيما تمكن الجيش من أسر ‏عنصرين من مقاتليها.‏