مركز الملك عبدالله لرعاية الأطفال المعوقين ينظم يوم الصحة العربي لطب الفم والأسنان

تم توزيع الهدايا على الأطفال لإدخال السرور على قلوبهم

نظم مركز الملك عبد الله بن عبد العزيز لرعاية الأطفال المعوقين بمقره اليوم، فعالية "يوم الصحة العربي لطب صحة الفم والأسنان" وذلك بالتعاون مع متطوعين من أطباء الأسنان بمستشفى الملك فهد بجدة، وأطباء الامتياز بكلية طب الأسنان بجامعة ابن سينا.


بدأت الفعالية بإلقاء محاضرة عن "صحة الفم والأسنان"، وكان محاورها أهمية العناية بالأسنان والطريقة الصحيحة لتنظيفها، وأهم العوامل التي قد تؤدي إلى تسوس الأسنان لدى الأطفال المعوقين.

وبعد ذلك فحص الفريق الطبي أسنان الأطفال بالمركز، وعمل أنشطة توعوية وترفيهية، من ثم تم توزيع الهدايا على الأطفال لإسعادهم وإدخال السرور على قلوبهم، وتشجيعهم بالكشف والمحافظة على أسنانهم.

وأوضح مدير المركز الدكتور زهير ميمني" أن إقامة مثل هذه الفعالية ومشاركة دول العالم العربي في يوم الصحة العربي لطب الفم والأسنان تهدف إلى توعية الأطفال بأهمية المحافظة على الأسنان والتقليل من أكل الحلوى، وتعليمهم الطريقة الصحيحة في كيفية تنظيفها والعناية بها من خلال المجسمات التي عرضت على الأطفال".

كما نوّه بأن المركز يقدم للأطفال الرعاية والاهتمام من الناحية التعليمية والإرشادية والتوعوية والصحية حتى يتمكنوا من خدمة ومساعدة أنفسهم دون الاعتماد على الغير.

وقدم د. ميمني شكره وتقديره لأمهات الأطفال بالمركز لحرصهم على الحضور ومتابعة أبنائهم والحرص على كل ما يفيدهم ولكل منسوبات المركز على جهودهم، ووجه شكرًا خاصًا للمتطوعين من أطباء الأسنان بمستشفى الملك فهد بجدة وكلية طب الأسنان بجامعة ابن سينا لتفاعلهم وتعاونهم مع مركز الملك عبدالله لرعاية الأطفال المعوقين.

اعلان
مركز الملك عبدالله لرعاية الأطفال المعوقين ينظم يوم الصحة العربي لطب الفم والأسنان
سبق

نظم مركز الملك عبد الله بن عبد العزيز لرعاية الأطفال المعوقين بمقره اليوم، فعالية "يوم الصحة العربي لطب صحة الفم والأسنان" وذلك بالتعاون مع متطوعين من أطباء الأسنان بمستشفى الملك فهد بجدة، وأطباء الامتياز بكلية طب الأسنان بجامعة ابن سينا.


بدأت الفعالية بإلقاء محاضرة عن "صحة الفم والأسنان"، وكان محاورها أهمية العناية بالأسنان والطريقة الصحيحة لتنظيفها، وأهم العوامل التي قد تؤدي إلى تسوس الأسنان لدى الأطفال المعوقين.

وبعد ذلك فحص الفريق الطبي أسنان الأطفال بالمركز، وعمل أنشطة توعوية وترفيهية، من ثم تم توزيع الهدايا على الأطفال لإسعادهم وإدخال السرور على قلوبهم، وتشجيعهم بالكشف والمحافظة على أسنانهم.

وأوضح مدير المركز الدكتور زهير ميمني" أن إقامة مثل هذه الفعالية ومشاركة دول العالم العربي في يوم الصحة العربي لطب الفم والأسنان تهدف إلى توعية الأطفال بأهمية المحافظة على الأسنان والتقليل من أكل الحلوى، وتعليمهم الطريقة الصحيحة في كيفية تنظيفها والعناية بها من خلال المجسمات التي عرضت على الأطفال".

كما نوّه بأن المركز يقدم للأطفال الرعاية والاهتمام من الناحية التعليمية والإرشادية والتوعوية والصحية حتى يتمكنوا من خدمة ومساعدة أنفسهم دون الاعتماد على الغير.

وقدم د. ميمني شكره وتقديره لأمهات الأطفال بالمركز لحرصهم على الحضور ومتابعة أبنائهم والحرص على كل ما يفيدهم ولكل منسوبات المركز على جهودهم، ووجه شكرًا خاصًا للمتطوعين من أطباء الأسنان بمستشفى الملك فهد بجدة وكلية طب الأسنان بجامعة ابن سينا لتفاعلهم وتعاونهم مع مركز الملك عبدالله لرعاية الأطفال المعوقين.

28 مارس 2018 - 11 رجب 1439
11:56 PM

مركز الملك عبدالله لرعاية الأطفال المعوقين ينظم يوم الصحة العربي لطب الفم والأسنان

تم توزيع الهدايا على الأطفال لإدخال السرور على قلوبهم

A A A
0
397

نظم مركز الملك عبد الله بن عبد العزيز لرعاية الأطفال المعوقين بمقره اليوم، فعالية "يوم الصحة العربي لطب صحة الفم والأسنان" وذلك بالتعاون مع متطوعين من أطباء الأسنان بمستشفى الملك فهد بجدة، وأطباء الامتياز بكلية طب الأسنان بجامعة ابن سينا.


بدأت الفعالية بإلقاء محاضرة عن "صحة الفم والأسنان"، وكان محاورها أهمية العناية بالأسنان والطريقة الصحيحة لتنظيفها، وأهم العوامل التي قد تؤدي إلى تسوس الأسنان لدى الأطفال المعوقين.

وبعد ذلك فحص الفريق الطبي أسنان الأطفال بالمركز، وعمل أنشطة توعوية وترفيهية، من ثم تم توزيع الهدايا على الأطفال لإسعادهم وإدخال السرور على قلوبهم، وتشجيعهم بالكشف والمحافظة على أسنانهم.

وأوضح مدير المركز الدكتور زهير ميمني" أن إقامة مثل هذه الفعالية ومشاركة دول العالم العربي في يوم الصحة العربي لطب الفم والأسنان تهدف إلى توعية الأطفال بأهمية المحافظة على الأسنان والتقليل من أكل الحلوى، وتعليمهم الطريقة الصحيحة في كيفية تنظيفها والعناية بها من خلال المجسمات التي عرضت على الأطفال".

كما نوّه بأن المركز يقدم للأطفال الرعاية والاهتمام من الناحية التعليمية والإرشادية والتوعوية والصحية حتى يتمكنوا من خدمة ومساعدة أنفسهم دون الاعتماد على الغير.

وقدم د. ميمني شكره وتقديره لأمهات الأطفال بالمركز لحرصهم على الحضور ومتابعة أبنائهم والحرص على كل ما يفيدهم ولكل منسوبات المركز على جهودهم، ووجه شكرًا خاصًا للمتطوعين من أطباء الأسنان بمستشفى الملك فهد بجدة وكلية طب الأسنان بجامعة ابن سينا لتفاعلهم وتعاونهم مع مركز الملك عبدالله لرعاية الأطفال المعوقين.