"المنصوري": مطار أبها الدولي سيكون تحفة معمارية وبطاقة 8 ملايين مسافر سنوياً

قال إن أعمال التصاميم سينتهي منها المكتب الاستشاري خلال 12 شهراً

صرح رئيس هيئة الطيران المدني عبدالهادي المنصوري، أنه تم خلال تنفيذ مشروع مطار أبها الدولي الجديد وخدماته الهندسية والمخطط العام المستحدث، تصميم صالة سفر للركاب بطاقة استيعابية تصل إلى ثمانية ملايين مسافر، مع إمكانية الزيادة إلى عشرة ملايين مسافر سنوياً، مبينًا أن أعمال التصاميم سينتهي منها المكتب الاستشاري خلال (12) شهراً، ومتوقعاً انتهاؤها في مدة زمنية أقل من ذلك.

جاء ذلك خلال اللقاء الثاني لمتابعة خطة استكمال بعض المشروعات الأساسية في عسير، بحضور أمير منطقة عسير الأمير تركي بن طلال، وعدد من الوزراء ونواب الوزراء.

وأوضح "المنصوري" أنه روعي في تصميم المطار اندماج الموروث والثقافة المحلية للمنطقة في أعمال التصاميم الداخلية وبطريقة حديثة، وكذلك توفير مناخ استثماري داخل الصالات وفي المناطق الخارجية، مع مراعاة الجانب الاقتصادي في التصاميم وإمكانية تنفيذ الأعمال عن طريق الشركات والمصانع المحلية؛ مشيراً إلى أن التصاميم الحديثة ستساهم في رفع مستوى المواصفات الأمنية والسلامة في مطار أبها الجديد .

وأضاف أنه "بعد فترة تقديم المكتب الاستشاري للتصاميم سيتم عرضها على سمو أمير منطقة عسير، وما أعرفه أن سموه يحب مشاركة أهالي المنطقة دائماً في الرأي"؛ وأردف: "وقبل انتهاء هذه المدة بإذن الله سيتم تأهيل المقاولين ودعوتهم لتنفيذالمشروع وإن شاء الله يكون اللقاء الآخر هو مشاركتكم جزء من أعمال الشركة المصممة للمشروع".

واختتم حديثه قائلاً: "في نهاية الربع الثالث من العام القادم سيتم تأهيل الشركات والمقاولين وطرح المشروع للتنفيذ بعد (12)شهراً" .

وكان أمير منطقة عسير وجه بتمديد وقت النقاش والأسئلة أكثر من مرة رغم انتهاء وقت اللقاء؛ مؤكداً للحضور عدم خروجهم من القاعة قبل الرد على كامل استفساراتهم؛ فيما وعد عدداً من المواطنين ممن كانت استفساراتهم خارج مهام اللقاء بالإجابة عليها شخصياً في وقتٍ لاحق.

هيئة الطيران المدني مطار أبها الدولي
اعلان
"المنصوري": مطار أبها الدولي سيكون تحفة معمارية وبطاقة 8 ملايين مسافر سنوياً
سبق

صرح رئيس هيئة الطيران المدني عبدالهادي المنصوري، أنه تم خلال تنفيذ مشروع مطار أبها الدولي الجديد وخدماته الهندسية والمخطط العام المستحدث، تصميم صالة سفر للركاب بطاقة استيعابية تصل إلى ثمانية ملايين مسافر، مع إمكانية الزيادة إلى عشرة ملايين مسافر سنوياً، مبينًا أن أعمال التصاميم سينتهي منها المكتب الاستشاري خلال (12) شهراً، ومتوقعاً انتهاؤها في مدة زمنية أقل من ذلك.

جاء ذلك خلال اللقاء الثاني لمتابعة خطة استكمال بعض المشروعات الأساسية في عسير، بحضور أمير منطقة عسير الأمير تركي بن طلال، وعدد من الوزراء ونواب الوزراء.

وأوضح "المنصوري" أنه روعي في تصميم المطار اندماج الموروث والثقافة المحلية للمنطقة في أعمال التصاميم الداخلية وبطريقة حديثة، وكذلك توفير مناخ استثماري داخل الصالات وفي المناطق الخارجية، مع مراعاة الجانب الاقتصادي في التصاميم وإمكانية تنفيذ الأعمال عن طريق الشركات والمصانع المحلية؛ مشيراً إلى أن التصاميم الحديثة ستساهم في رفع مستوى المواصفات الأمنية والسلامة في مطار أبها الجديد .

وأضاف أنه "بعد فترة تقديم المكتب الاستشاري للتصاميم سيتم عرضها على سمو أمير منطقة عسير، وما أعرفه أن سموه يحب مشاركة أهالي المنطقة دائماً في الرأي"؛ وأردف: "وقبل انتهاء هذه المدة بإذن الله سيتم تأهيل المقاولين ودعوتهم لتنفيذالمشروع وإن شاء الله يكون اللقاء الآخر هو مشاركتكم جزء من أعمال الشركة المصممة للمشروع".

واختتم حديثه قائلاً: "في نهاية الربع الثالث من العام القادم سيتم تأهيل الشركات والمقاولين وطرح المشروع للتنفيذ بعد (12)شهراً" .

وكان أمير منطقة عسير وجه بتمديد وقت النقاش والأسئلة أكثر من مرة رغم انتهاء وقت اللقاء؛ مؤكداً للحضور عدم خروجهم من القاعة قبل الرد على كامل استفساراتهم؛ فيما وعد عدداً من المواطنين ممن كانت استفساراتهم خارج مهام اللقاء بالإجابة عليها شخصياً في وقتٍ لاحق.

08 أكتوبر 2019 - 9 صفر 1441
07:52 PM

"المنصوري": مطار أبها الدولي سيكون تحفة معمارية وبطاقة 8 ملايين مسافر سنوياً

قال إن أعمال التصاميم سينتهي منها المكتب الاستشاري خلال 12 شهراً

A A A
6
6,409

صرح رئيس هيئة الطيران المدني عبدالهادي المنصوري، أنه تم خلال تنفيذ مشروع مطار أبها الدولي الجديد وخدماته الهندسية والمخطط العام المستحدث، تصميم صالة سفر للركاب بطاقة استيعابية تصل إلى ثمانية ملايين مسافر، مع إمكانية الزيادة إلى عشرة ملايين مسافر سنوياً، مبينًا أن أعمال التصاميم سينتهي منها المكتب الاستشاري خلال (12) شهراً، ومتوقعاً انتهاؤها في مدة زمنية أقل من ذلك.

جاء ذلك خلال اللقاء الثاني لمتابعة خطة استكمال بعض المشروعات الأساسية في عسير، بحضور أمير منطقة عسير الأمير تركي بن طلال، وعدد من الوزراء ونواب الوزراء.

وأوضح "المنصوري" أنه روعي في تصميم المطار اندماج الموروث والثقافة المحلية للمنطقة في أعمال التصاميم الداخلية وبطريقة حديثة، وكذلك توفير مناخ استثماري داخل الصالات وفي المناطق الخارجية، مع مراعاة الجانب الاقتصادي في التصاميم وإمكانية تنفيذ الأعمال عن طريق الشركات والمصانع المحلية؛ مشيراً إلى أن التصاميم الحديثة ستساهم في رفع مستوى المواصفات الأمنية والسلامة في مطار أبها الجديد .

وأضاف أنه "بعد فترة تقديم المكتب الاستشاري للتصاميم سيتم عرضها على سمو أمير منطقة عسير، وما أعرفه أن سموه يحب مشاركة أهالي المنطقة دائماً في الرأي"؛ وأردف: "وقبل انتهاء هذه المدة بإذن الله سيتم تأهيل المقاولين ودعوتهم لتنفيذالمشروع وإن شاء الله يكون اللقاء الآخر هو مشاركتكم جزء من أعمال الشركة المصممة للمشروع".

واختتم حديثه قائلاً: "في نهاية الربع الثالث من العام القادم سيتم تأهيل الشركات والمقاولين وطرح المشروع للتنفيذ بعد (12)شهراً" .

وكان أمير منطقة عسير وجه بتمديد وقت النقاش والأسئلة أكثر من مرة رغم انتهاء وقت اللقاء؛ مؤكداً للحضور عدم خروجهم من القاعة قبل الرد على كامل استفساراتهم؛ فيما وعد عدداً من المواطنين ممن كانت استفساراتهم خارج مهام اللقاء بالإجابة عليها شخصياً في وقتٍ لاحق.