تقرير يمني: أكثر من 24 ألف انتهاك حوثي ضد الأطفال خلال عام

شملت حالات قتل واختطاف واعتداء جسدي وتجنيد إجباري ونهب واقتحام

كشف تقرير لمكتب حقوق الإنسان بأمانة العاصمة صنعاء، عن ارتكاب مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، 24 ألفاً و488 انتهاكاً ضد أطفال العاصمة خلال الفترة من نوفمبر 2019 وحتى نوفمبر 2020م.

وقال مدير المكتب، فهمي الزبيري، في تصريح بثته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، أمس الجمعة، إن انتهاكات المليشيا بحق الأطفال شملت حالات قتل واختطاف واعتداء جسدي وتجنيد إجباري ونهب واقتحام المؤسسات الصحية والتعليمية وإقامة أنشطة وفعاليات طائفية.

ودعا المسؤول اليمني، المجتمع الدولي ومنظماته إلى الوقوف بجدية لحماية أطفال اليمن من الانتهاكات وفي مقدمتها عمليات التجنيد الإجباري.

ميليشيا الحوثي الإرهابية
اعلان
تقرير يمني: أكثر من 24 ألف انتهاك حوثي ضد الأطفال خلال عام
سبق

كشف تقرير لمكتب حقوق الإنسان بأمانة العاصمة صنعاء، عن ارتكاب مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، 24 ألفاً و488 انتهاكاً ضد أطفال العاصمة خلال الفترة من نوفمبر 2019 وحتى نوفمبر 2020م.

وقال مدير المكتب، فهمي الزبيري، في تصريح بثته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، أمس الجمعة، إن انتهاكات المليشيا بحق الأطفال شملت حالات قتل واختطاف واعتداء جسدي وتجنيد إجباري ونهب واقتحام المؤسسات الصحية والتعليمية وإقامة أنشطة وفعاليات طائفية.

ودعا المسؤول اليمني، المجتمع الدولي ومنظماته إلى الوقوف بجدية لحماية أطفال اليمن من الانتهاكات وفي مقدمتها عمليات التجنيد الإجباري.

21 نوفمبر 2020 - 6 ربيع الآخر 1442
12:55 AM

تقرير يمني: أكثر من 24 ألف انتهاك حوثي ضد الأطفال خلال عام

شملت حالات قتل واختطاف واعتداء جسدي وتجنيد إجباري ونهب واقتحام

A A A
3
919

كشف تقرير لمكتب حقوق الإنسان بأمانة العاصمة صنعاء، عن ارتكاب مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، 24 ألفاً و488 انتهاكاً ضد أطفال العاصمة خلال الفترة من نوفمبر 2019 وحتى نوفمبر 2020م.

وقال مدير المكتب، فهمي الزبيري، في تصريح بثته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، أمس الجمعة، إن انتهاكات المليشيا بحق الأطفال شملت حالات قتل واختطاف واعتداء جسدي وتجنيد إجباري ونهب واقتحام المؤسسات الصحية والتعليمية وإقامة أنشطة وفعاليات طائفية.

ودعا المسؤول اليمني، المجتمع الدولي ومنظماته إلى الوقوف بجدية لحماية أطفال اليمن من الانتهاكات وفي مقدمتها عمليات التجنيد الإجباري.