فيفا يرفض استئناف سواريز ويثبت عقوبة الـ4 أشهر

أ ف ب - ريو دي جانيرو: رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم الاستئناف الذي تقدم به الاتحاد الأوروغوياني ومهاجمه لويس سواريز بخصوص إيقاف الأخير 9 مباريات دولية ومنعه من أي نشاط كروي لمدة أربعة أشهر.
وكان سواريز عض مدافع إيطاليا جورجيو كييليني في الدقيقة 80 من مباراة المنتخبين في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الرابعة ضمن الدور الأول، دون أن ينتبه الحكم، فقرر الفيفا إيقافه تسع مبارياته وحرمه من ممارسة أي نشاط كروي على مدى أربعة أشهر، في أقسى عقوبة تطال أحد اللاعبين في نهائيات كأس العالم.
وأشار فيفا إلى أنه لا يزال أمام الاتحاد الأوروغوياني حق اللجوء إلى محكمة التحكيم الرياضية في لوزان.
وخلال فترة الإيقاف، يحق لسواريز فقط الانتقال إلى صفوف ناد آخر وإجراء الفحص الطبي المرتبط بالصفقة، ولا يحق له التدريب سواء مع فريقه الحالي ليفربول الإنكليزي أو الفريق الجديد الذي قد ينتقل إلى صفوفه طيلة فترة الإيقاف.

اعلان
فيفا يرفض استئناف سواريز ويثبت عقوبة الـ4 أشهر
سبق
أ ف ب - ريو دي جانيرو: رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم الاستئناف الذي تقدم به الاتحاد الأوروغوياني ومهاجمه لويس سواريز بخصوص إيقاف الأخير 9 مباريات دولية ومنعه من أي نشاط كروي لمدة أربعة أشهر.
وكان سواريز عض مدافع إيطاليا جورجيو كييليني في الدقيقة 80 من مباراة المنتخبين في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الرابعة ضمن الدور الأول، دون أن ينتبه الحكم، فقرر الفيفا إيقافه تسع مبارياته وحرمه من ممارسة أي نشاط كروي على مدى أربعة أشهر، في أقسى عقوبة تطال أحد اللاعبين في نهائيات كأس العالم.
وأشار فيفا إلى أنه لا يزال أمام الاتحاد الأوروغوياني حق اللجوء إلى محكمة التحكيم الرياضية في لوزان.
وخلال فترة الإيقاف، يحق لسواريز فقط الانتقال إلى صفوف ناد آخر وإجراء الفحص الطبي المرتبط بالصفقة، ولا يحق له التدريب سواء مع فريقه الحالي ليفربول الإنكليزي أو الفريق الجديد الذي قد ينتقل إلى صفوفه طيلة فترة الإيقاف.
10 يوليو 2014 - 13 رمضان 1435
11:06 PM

فيفا يرفض استئناف سواريز ويثبت عقوبة الـ4 أشهر

A A A
0
2,640

أ ف ب - ريو دي جانيرو: رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم الاستئناف الذي تقدم به الاتحاد الأوروغوياني ومهاجمه لويس سواريز بخصوص إيقاف الأخير 9 مباريات دولية ومنعه من أي نشاط كروي لمدة أربعة أشهر.
وكان سواريز عض مدافع إيطاليا جورجيو كييليني في الدقيقة 80 من مباراة المنتخبين في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الرابعة ضمن الدور الأول، دون أن ينتبه الحكم، فقرر الفيفا إيقافه تسع مبارياته وحرمه من ممارسة أي نشاط كروي على مدى أربعة أشهر، في أقسى عقوبة تطال أحد اللاعبين في نهائيات كأس العالم.
وأشار فيفا إلى أنه لا يزال أمام الاتحاد الأوروغوياني حق اللجوء إلى محكمة التحكيم الرياضية في لوزان.
وخلال فترة الإيقاف، يحق لسواريز فقط الانتقال إلى صفوف ناد آخر وإجراء الفحص الطبي المرتبط بالصفقة، ولا يحق له التدريب سواء مع فريقه الحالي ليفربول الإنكليزي أو الفريق الجديد الذي قد ينتقل إلى صفوفه طيلة فترة الإيقاف.