لإرشاد التائهين.. إنارة موارد المياه بالنفود من حائل إلى الجوف

اقترحها مواطن وتبرع بها رجل الأعمال "المهنا" ونفذتها "البيئة"

بدأت وزارة البيئة والمياه والزراعة في إنارة موارد المياه بالنفود شمال منطقة حائل بإضاءات تعمل على الطاقة الشمسية.

يأتي ذلك لإرشاد التائهين في الليل، للاستدلال إلى تلك الموارد بعد رصد حالات فقدان أشخاص ووفاتهم بالقرب من تلك الموارد التي افتقدت لمعالم واضحة تساهم في إنقاذ حياتهم.

وكان المواطن محمد فهيد السحيمان الشمري قد اقترح إضاءة تلك الموارد بإضاءات ليلية عالية "ليزر" يراها الرائي من بعيد فنال الاقتراح إعجاب رجل الأعمال مهنا محمد عبد الله المهنا والذي تبرع بتكلفة إضاءة إحدى عشر مورداً من حائل إلى الجوف بتكلفة تجاوزت 150 ألف ريال بدأت بتنفيذها إحدى الشركات المتخصصة وأشرفت عليها الوزارة.

وعليه فقد أنهت الشركة أمس إضاءة مورد حفر الرخيص كأول مورد فيما سيكتمل إضاءة بقية الموارد خلال الأيام القليلة القادمة.

وزارة البيئة والمياه والزراعة
اعلان
لإرشاد التائهين.. إنارة موارد المياه بالنفود من حائل إلى الجوف
سبق

بدأت وزارة البيئة والمياه والزراعة في إنارة موارد المياه بالنفود شمال منطقة حائل بإضاءات تعمل على الطاقة الشمسية.

يأتي ذلك لإرشاد التائهين في الليل، للاستدلال إلى تلك الموارد بعد رصد حالات فقدان أشخاص ووفاتهم بالقرب من تلك الموارد التي افتقدت لمعالم واضحة تساهم في إنقاذ حياتهم.

وكان المواطن محمد فهيد السحيمان الشمري قد اقترح إضاءة تلك الموارد بإضاءات ليلية عالية "ليزر" يراها الرائي من بعيد فنال الاقتراح إعجاب رجل الأعمال مهنا محمد عبد الله المهنا والذي تبرع بتكلفة إضاءة إحدى عشر مورداً من حائل إلى الجوف بتكلفة تجاوزت 150 ألف ريال بدأت بتنفيذها إحدى الشركات المتخصصة وأشرفت عليها الوزارة.

وعليه فقد أنهت الشركة أمس إضاءة مورد حفر الرخيص كأول مورد فيما سيكتمل إضاءة بقية الموارد خلال الأيام القليلة القادمة.

11 سبتمبر 2021 - 4 صفر 1443
01:31 AM
اخر تعديل
24 سبتمبر 2021 - 17 صفر 1443
11:30 AM

لإرشاد التائهين.. إنارة موارد المياه بالنفود من حائل إلى الجوف

اقترحها مواطن وتبرع بها رجل الأعمال "المهنا" ونفذتها "البيئة"

A A A
8
15,610

بدأت وزارة البيئة والمياه والزراعة في إنارة موارد المياه بالنفود شمال منطقة حائل بإضاءات تعمل على الطاقة الشمسية.

يأتي ذلك لإرشاد التائهين في الليل، للاستدلال إلى تلك الموارد بعد رصد حالات فقدان أشخاص ووفاتهم بالقرب من تلك الموارد التي افتقدت لمعالم واضحة تساهم في إنقاذ حياتهم.

وكان المواطن محمد فهيد السحيمان الشمري قد اقترح إضاءة تلك الموارد بإضاءات ليلية عالية "ليزر" يراها الرائي من بعيد فنال الاقتراح إعجاب رجل الأعمال مهنا محمد عبد الله المهنا والذي تبرع بتكلفة إضاءة إحدى عشر مورداً من حائل إلى الجوف بتكلفة تجاوزت 150 ألف ريال بدأت بتنفيذها إحدى الشركات المتخصصة وأشرفت عليها الوزارة.

وعليه فقد أنهت الشركة أمس إضاءة مورد حفر الرخيص كأول مورد فيما سيكتمل إضاءة بقية الموارد خلال الأيام القليلة القادمة.