الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية: لدينا مشاريع لإنشاء ملاعب غولف عالمية

"إنزريلو" يتحدث عن إطلاق واحات خلابة تعزز التفاعل الاجتماعي والإنساني

أكد الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية جيري إنزريلو، أن الهيئة تعمل على تطوير الدرعية "جوهرة المملكة" من خلال تحويلها إلى مقاصد حياتية عالمية مبرزة للثقافة والتراث والضيافة وتجارة التجزئة والتعليم، وإعادة تفعيل هذا الجزء المهم من التاريخ السعودي، وجعلها واحدة من أعظم أماكن التجمع في العالم مثلما تم استضافة بطولة الفورمولا في الدرعية.

وقال بمناسبة استضافة المملكة لبطولة "الفورمولا أي" في الدرعية يومي 26 و27 فبراير 2021: عام 2020 كان عاماً من التحديات التي واجهت العالم بسبب جائحة “كورونا” وبالرغم من ذلك فإن الدرعية ظلت دائماً في الموعد وعلى الطريق وكان البناء فيها يتم على قدم وساق مع اتباع الإجراءات الاحترازية التي أقرتها المملكة للحفاظ على صحة المواطنين والمقيمين، وحققت الدرعية إنجازاً كبيراً في مشروع البنية التحتية لتصبح واحدة من أكبر وأكثر البنى التحتية تطوراً في العالم، ونحن بصدد توقيع تعاقدات جديدة تشمل عمليات التصميم والبناء لمشروعات تطويرية في الدرعية تتكيف مع المعمار النجدي الأصيل".

وعدّ بطولة (فورمولا إي 2021) التي ستقام في مدينة الدرعية التاريخية حدثاً مهماً جداً، بوصفه أول سباق يقام في الليل في تاريخ بطولات الفورمولا، وهذه البطولة هي الثالثة التي تقام في الدرعية وفي حي الطريف الذي أدرج ضمن قائمة اليونسكو للتراث العالمي وسيضفي المزيد من الإثارة إلى واحدة من أسرع الرياضات نمواً في العالم.

وذكر أن العمل على إضاءة حلبة سباق (الفورمولا أي) بإنارة صديقة للبيئة وبتقنية LED منخفضة الاستهلاك في الليل أسهم في زيادة عملية الإبداع والابتكار في استضافة البطولة، ورؤية حلول مستدامة وأكثر كفاءة في استخدام الطاقة وتقليل انبعاثات الكربون.

وأشار إلى أن مهمة هيئة بوابة الدرعية في هذه البطولة هو التأكيد على مكانة الدرعية كواحدة من أعظم أماكن التجمع في العالم التي تحتضن جميع وسائل الراحة الحديثة والبنية التحتية المتقدمة لتكون وجهة سياحية مميزة لزوار المملكة وتحديداً مدينة الدرعية بمنطقة الرياض.

ولفت إلى أن مشهد مضمار سباق (الفورمولا أي) مقابل الخلفية التاريخية للدرعية تعد تمثيلاً مناسباً لرؤية هيئة تطوير بوابة الدرعية لحماية تاريخ الدرعية مع اتخاذ خطوات نحو المستقبل.

وأوضح أنه يوجد لديهم خطط مستقبلية لاستضافة أحداث رياضية دولية على نطاق واسع ومتنوع، من منطلق أن الدرعية أرض الملوك والأبطال ومحل بناء الدولة السعودية الأولى.

وكشف أنه في المستقبل ستأخذ الرياضة والصحة أدواراً قيادية في المملكة مع تحقيق رؤية المملكة 2030 ولدى الهيئة مشاريع طموحة لإنشاء ملاعب غولف عالمية المستوى، إضافة إلى تأسيس ساحات وواحات خلابة تعزز التفاعل الاجتماعي والإنساني في الدرعية علاوة على مسارات مخصصة لراكبي الخيل لتكون مدينة متكاملة بتاريخها المجيد وحاضرها الجميل ومستقبلها المشرق.

وقال الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية: الدرعية تفتخر باستضافة سباق (الفورمولا إي) بالتعاون مع وزارة الرياضة، وتتميز وجهتنا ذات المستوى العالمي في الدرعية بتراث غني وأهداف استدامة طموحة ومساحات شاسعة من البيئة الطبيعية وجودة حياة محسنة في جوهرها، وسيتم تكريم التراث والتاريخ ودمجهما بشكل جميل مع الاستدامة والاعتبارات البيئية لإنشاء مركز عالمي للثقافة ونمط الحياة على مستوى عالمي يلبي شهادات الاستدامة LEED وMostadam المعترف بها دولياً.

وأشار إلى أن المملكة العربية السعودية بلد متنوع في تاريخه وتراثه ويضم أجواء خلابة مع مناظر طبيعية ولديها تاريخ من القصص لترويها والدرعية هي مسقط رأسها، وهذا التراث الأصيل الذي لا يمكن تكراره، يشكل جزءاً كبيراً من تاريخ الدرعية وإرثها وهو أمر رائع رؤيته على الواقع.

وأكد أن صحة وسلامة السائقين ومن سيحضر البطولة إما للعمل أو للتغطية الإعلامية هي أولوية قصوى للمنظمين لبطولة (الفورمولا أي)، وذلك تنفيذاً لتوجيهات حكومة المملكة بتطبيق الإجراءات الاحترازية وسيكون هناك تطبيق صارم للتعليمات الصحية، كما سيكون هناك فحص إلكتروني لكشف فيروس كورونا داخل مساحات حمراء خصّصت للفحص، وسيسمح بزيادة القدرة على التكيف والمرونة في الفحوصات مع تقليل الاعتماد على مرافق اختبار PCR المحلية وضمان معايير متسقة وعالية لتسريع تسليم النتائج.

الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية جيري إنزريلو
اعلان
الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية: لدينا مشاريع لإنشاء ملاعب غولف عالمية
سبق

أكد الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية جيري إنزريلو، أن الهيئة تعمل على تطوير الدرعية "جوهرة المملكة" من خلال تحويلها إلى مقاصد حياتية عالمية مبرزة للثقافة والتراث والضيافة وتجارة التجزئة والتعليم، وإعادة تفعيل هذا الجزء المهم من التاريخ السعودي، وجعلها واحدة من أعظم أماكن التجمع في العالم مثلما تم استضافة بطولة الفورمولا في الدرعية.

وقال بمناسبة استضافة المملكة لبطولة "الفورمولا أي" في الدرعية يومي 26 و27 فبراير 2021: عام 2020 كان عاماً من التحديات التي واجهت العالم بسبب جائحة “كورونا” وبالرغم من ذلك فإن الدرعية ظلت دائماً في الموعد وعلى الطريق وكان البناء فيها يتم على قدم وساق مع اتباع الإجراءات الاحترازية التي أقرتها المملكة للحفاظ على صحة المواطنين والمقيمين، وحققت الدرعية إنجازاً كبيراً في مشروع البنية التحتية لتصبح واحدة من أكبر وأكثر البنى التحتية تطوراً في العالم، ونحن بصدد توقيع تعاقدات جديدة تشمل عمليات التصميم والبناء لمشروعات تطويرية في الدرعية تتكيف مع المعمار النجدي الأصيل".

وعدّ بطولة (فورمولا إي 2021) التي ستقام في مدينة الدرعية التاريخية حدثاً مهماً جداً، بوصفه أول سباق يقام في الليل في تاريخ بطولات الفورمولا، وهذه البطولة هي الثالثة التي تقام في الدرعية وفي حي الطريف الذي أدرج ضمن قائمة اليونسكو للتراث العالمي وسيضفي المزيد من الإثارة إلى واحدة من أسرع الرياضات نمواً في العالم.

وذكر أن العمل على إضاءة حلبة سباق (الفورمولا أي) بإنارة صديقة للبيئة وبتقنية LED منخفضة الاستهلاك في الليل أسهم في زيادة عملية الإبداع والابتكار في استضافة البطولة، ورؤية حلول مستدامة وأكثر كفاءة في استخدام الطاقة وتقليل انبعاثات الكربون.

وأشار إلى أن مهمة هيئة بوابة الدرعية في هذه البطولة هو التأكيد على مكانة الدرعية كواحدة من أعظم أماكن التجمع في العالم التي تحتضن جميع وسائل الراحة الحديثة والبنية التحتية المتقدمة لتكون وجهة سياحية مميزة لزوار المملكة وتحديداً مدينة الدرعية بمنطقة الرياض.

ولفت إلى أن مشهد مضمار سباق (الفورمولا أي) مقابل الخلفية التاريخية للدرعية تعد تمثيلاً مناسباً لرؤية هيئة تطوير بوابة الدرعية لحماية تاريخ الدرعية مع اتخاذ خطوات نحو المستقبل.

وأوضح أنه يوجد لديهم خطط مستقبلية لاستضافة أحداث رياضية دولية على نطاق واسع ومتنوع، من منطلق أن الدرعية أرض الملوك والأبطال ومحل بناء الدولة السعودية الأولى.

وكشف أنه في المستقبل ستأخذ الرياضة والصحة أدواراً قيادية في المملكة مع تحقيق رؤية المملكة 2030 ولدى الهيئة مشاريع طموحة لإنشاء ملاعب غولف عالمية المستوى، إضافة إلى تأسيس ساحات وواحات خلابة تعزز التفاعل الاجتماعي والإنساني في الدرعية علاوة على مسارات مخصصة لراكبي الخيل لتكون مدينة متكاملة بتاريخها المجيد وحاضرها الجميل ومستقبلها المشرق.

وقال الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية: الدرعية تفتخر باستضافة سباق (الفورمولا إي) بالتعاون مع وزارة الرياضة، وتتميز وجهتنا ذات المستوى العالمي في الدرعية بتراث غني وأهداف استدامة طموحة ومساحات شاسعة من البيئة الطبيعية وجودة حياة محسنة في جوهرها، وسيتم تكريم التراث والتاريخ ودمجهما بشكل جميل مع الاستدامة والاعتبارات البيئية لإنشاء مركز عالمي للثقافة ونمط الحياة على مستوى عالمي يلبي شهادات الاستدامة LEED وMostadam المعترف بها دولياً.

وأشار إلى أن المملكة العربية السعودية بلد متنوع في تاريخه وتراثه ويضم أجواء خلابة مع مناظر طبيعية ولديها تاريخ من القصص لترويها والدرعية هي مسقط رأسها، وهذا التراث الأصيل الذي لا يمكن تكراره، يشكل جزءاً كبيراً من تاريخ الدرعية وإرثها وهو أمر رائع رؤيته على الواقع.

وأكد أن صحة وسلامة السائقين ومن سيحضر البطولة إما للعمل أو للتغطية الإعلامية هي أولوية قصوى للمنظمين لبطولة (الفورمولا أي)، وذلك تنفيذاً لتوجيهات حكومة المملكة بتطبيق الإجراءات الاحترازية وسيكون هناك تطبيق صارم للتعليمات الصحية، كما سيكون هناك فحص إلكتروني لكشف فيروس كورونا داخل مساحات حمراء خصّصت للفحص، وسيسمح بزيادة القدرة على التكيف والمرونة في الفحوصات مع تقليل الاعتماد على مرافق اختبار PCR المحلية وضمان معايير متسقة وعالية لتسريع تسليم النتائج.

23 فبراير 2021 - 11 رجب 1442
03:00 PM

الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية: لدينا مشاريع لإنشاء ملاعب غولف عالمية

"إنزريلو" يتحدث عن إطلاق واحات خلابة تعزز التفاعل الاجتماعي والإنساني

A A A
0
1,701

أكد الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية جيري إنزريلو، أن الهيئة تعمل على تطوير الدرعية "جوهرة المملكة" من خلال تحويلها إلى مقاصد حياتية عالمية مبرزة للثقافة والتراث والضيافة وتجارة التجزئة والتعليم، وإعادة تفعيل هذا الجزء المهم من التاريخ السعودي، وجعلها واحدة من أعظم أماكن التجمع في العالم مثلما تم استضافة بطولة الفورمولا في الدرعية.

وقال بمناسبة استضافة المملكة لبطولة "الفورمولا أي" في الدرعية يومي 26 و27 فبراير 2021: عام 2020 كان عاماً من التحديات التي واجهت العالم بسبب جائحة “كورونا” وبالرغم من ذلك فإن الدرعية ظلت دائماً في الموعد وعلى الطريق وكان البناء فيها يتم على قدم وساق مع اتباع الإجراءات الاحترازية التي أقرتها المملكة للحفاظ على صحة المواطنين والمقيمين، وحققت الدرعية إنجازاً كبيراً في مشروع البنية التحتية لتصبح واحدة من أكبر وأكثر البنى التحتية تطوراً في العالم، ونحن بصدد توقيع تعاقدات جديدة تشمل عمليات التصميم والبناء لمشروعات تطويرية في الدرعية تتكيف مع المعمار النجدي الأصيل".

وعدّ بطولة (فورمولا إي 2021) التي ستقام في مدينة الدرعية التاريخية حدثاً مهماً جداً، بوصفه أول سباق يقام في الليل في تاريخ بطولات الفورمولا، وهذه البطولة هي الثالثة التي تقام في الدرعية وفي حي الطريف الذي أدرج ضمن قائمة اليونسكو للتراث العالمي وسيضفي المزيد من الإثارة إلى واحدة من أسرع الرياضات نمواً في العالم.

وذكر أن العمل على إضاءة حلبة سباق (الفورمولا أي) بإنارة صديقة للبيئة وبتقنية LED منخفضة الاستهلاك في الليل أسهم في زيادة عملية الإبداع والابتكار في استضافة البطولة، ورؤية حلول مستدامة وأكثر كفاءة في استخدام الطاقة وتقليل انبعاثات الكربون.

وأشار إلى أن مهمة هيئة بوابة الدرعية في هذه البطولة هو التأكيد على مكانة الدرعية كواحدة من أعظم أماكن التجمع في العالم التي تحتضن جميع وسائل الراحة الحديثة والبنية التحتية المتقدمة لتكون وجهة سياحية مميزة لزوار المملكة وتحديداً مدينة الدرعية بمنطقة الرياض.

ولفت إلى أن مشهد مضمار سباق (الفورمولا أي) مقابل الخلفية التاريخية للدرعية تعد تمثيلاً مناسباً لرؤية هيئة تطوير بوابة الدرعية لحماية تاريخ الدرعية مع اتخاذ خطوات نحو المستقبل.

وأوضح أنه يوجد لديهم خطط مستقبلية لاستضافة أحداث رياضية دولية على نطاق واسع ومتنوع، من منطلق أن الدرعية أرض الملوك والأبطال ومحل بناء الدولة السعودية الأولى.

وكشف أنه في المستقبل ستأخذ الرياضة والصحة أدواراً قيادية في المملكة مع تحقيق رؤية المملكة 2030 ولدى الهيئة مشاريع طموحة لإنشاء ملاعب غولف عالمية المستوى، إضافة إلى تأسيس ساحات وواحات خلابة تعزز التفاعل الاجتماعي والإنساني في الدرعية علاوة على مسارات مخصصة لراكبي الخيل لتكون مدينة متكاملة بتاريخها المجيد وحاضرها الجميل ومستقبلها المشرق.

وقال الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية: الدرعية تفتخر باستضافة سباق (الفورمولا إي) بالتعاون مع وزارة الرياضة، وتتميز وجهتنا ذات المستوى العالمي في الدرعية بتراث غني وأهداف استدامة طموحة ومساحات شاسعة من البيئة الطبيعية وجودة حياة محسنة في جوهرها، وسيتم تكريم التراث والتاريخ ودمجهما بشكل جميل مع الاستدامة والاعتبارات البيئية لإنشاء مركز عالمي للثقافة ونمط الحياة على مستوى عالمي يلبي شهادات الاستدامة LEED وMostadam المعترف بها دولياً.

وأشار إلى أن المملكة العربية السعودية بلد متنوع في تاريخه وتراثه ويضم أجواء خلابة مع مناظر طبيعية ولديها تاريخ من القصص لترويها والدرعية هي مسقط رأسها، وهذا التراث الأصيل الذي لا يمكن تكراره، يشكل جزءاً كبيراً من تاريخ الدرعية وإرثها وهو أمر رائع رؤيته على الواقع.

وأكد أن صحة وسلامة السائقين ومن سيحضر البطولة إما للعمل أو للتغطية الإعلامية هي أولوية قصوى للمنظمين لبطولة (الفورمولا أي)، وذلك تنفيذاً لتوجيهات حكومة المملكة بتطبيق الإجراءات الاحترازية وسيكون هناك تطبيق صارم للتعليمات الصحية، كما سيكون هناك فحص إلكتروني لكشف فيروس كورونا داخل مساحات حمراء خصّصت للفحص، وسيسمح بزيادة القدرة على التكيف والمرونة في الفحوصات مع تقليل الاعتماد على مرافق اختبار PCR المحلية وضمان معايير متسقة وعالية لتسريع تسليم النتائج.