30 يتيماً من أبناء "نفع" يختتمون دورات في الحاسب والإنجليزية

حصلوا على شهادات ومكافأة مالية قدرها ألف ريال لكل منهم

أنهى 30 يتيماً من أبناء جمعية "نفع" الأهلية برنامجين في الحاسب الآلي واللغة الإنجليزية، استغرقا 30 يوماً بمقر الجمعية، وذلك بالتعاون مع أحد المعاهد المعتمدة بالمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني.

وفي ختام الدورة منحت للدارسين شهادات ومكافأة مالية قدرها ألف ريال لكل مجتاز للدورة.

وقال نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية والمتحدث الرسمي سعيد الزهراني: تحرص الجمعية على تعزيز رسالتها المتمثلة في توفير أفضل مستويات المعرفة والتأهيل التي تضمن للأيتام حياة كريمة وتتيح لهم فرص النجاح من خلال استثمار أوقاتهم وتمكينهم وتزويدهم بالتقنيات والمهارات الضرورية في مجال الحاسب الآلي واللغة وبعض المهارات التقنيه والمهنية.

وأضاف: الجمعية تعمل ضمن توجهات وزارة العمل والتنمية الاجتماعية ممثلة بفرعها في منطقة مكة المكرمة على التنوع المهني في الدورات المخصصة للأيتام وأبناء الاسر الفقيرة من حيث الاحتياج لها وأهميتها المستقبلية في حياتهم، وبما يحقق تطلعات الجمعية لجعل مستفيديها قادرين ذاتياً بالاعتماد على أنفسهم وفتح المجال لهم للاستفادة من الفرص التدريبية المختلفة.
ونوّه بدور الأسر في تمكين أبنائها من اكتساب المهارات المهنية على يد خبراء في التدريب ومن خلال تخصصات مطلوبة باستمرار وفي أوقات محددة تلائم المشاركين.

يذكر أن جمعية "نفع" الأهلية تشرف حالياً على 1905 أيتام من بينهم 833 يتيمة، وتقدم لهم الرعاية والاهتمام والتدريب والمتابعة خلال المراحل الدراسية.

اعلان
30 يتيماً من أبناء "نفع" يختتمون دورات في الحاسب والإنجليزية
سبق

أنهى 30 يتيماً من أبناء جمعية "نفع" الأهلية برنامجين في الحاسب الآلي واللغة الإنجليزية، استغرقا 30 يوماً بمقر الجمعية، وذلك بالتعاون مع أحد المعاهد المعتمدة بالمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني.

وفي ختام الدورة منحت للدارسين شهادات ومكافأة مالية قدرها ألف ريال لكل مجتاز للدورة.

وقال نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية والمتحدث الرسمي سعيد الزهراني: تحرص الجمعية على تعزيز رسالتها المتمثلة في توفير أفضل مستويات المعرفة والتأهيل التي تضمن للأيتام حياة كريمة وتتيح لهم فرص النجاح من خلال استثمار أوقاتهم وتمكينهم وتزويدهم بالتقنيات والمهارات الضرورية في مجال الحاسب الآلي واللغة وبعض المهارات التقنيه والمهنية.

وأضاف: الجمعية تعمل ضمن توجهات وزارة العمل والتنمية الاجتماعية ممثلة بفرعها في منطقة مكة المكرمة على التنوع المهني في الدورات المخصصة للأيتام وأبناء الاسر الفقيرة من حيث الاحتياج لها وأهميتها المستقبلية في حياتهم، وبما يحقق تطلعات الجمعية لجعل مستفيديها قادرين ذاتياً بالاعتماد على أنفسهم وفتح المجال لهم للاستفادة من الفرص التدريبية المختلفة.
ونوّه بدور الأسر في تمكين أبنائها من اكتساب المهارات المهنية على يد خبراء في التدريب ومن خلال تخصصات مطلوبة باستمرار وفي أوقات محددة تلائم المشاركين.

يذكر أن جمعية "نفع" الأهلية تشرف حالياً على 1905 أيتام من بينهم 833 يتيمة، وتقدم لهم الرعاية والاهتمام والتدريب والمتابعة خلال المراحل الدراسية.

31 يوليو 2018 - 18 ذو القعدة 1439
04:33 PM

30 يتيماً من أبناء "نفع" يختتمون دورات في الحاسب والإنجليزية

حصلوا على شهادات ومكافأة مالية قدرها ألف ريال لكل منهم

A A A
0
274

أنهى 30 يتيماً من أبناء جمعية "نفع" الأهلية برنامجين في الحاسب الآلي واللغة الإنجليزية، استغرقا 30 يوماً بمقر الجمعية، وذلك بالتعاون مع أحد المعاهد المعتمدة بالمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني.

وفي ختام الدورة منحت للدارسين شهادات ومكافأة مالية قدرها ألف ريال لكل مجتاز للدورة.

وقال نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية والمتحدث الرسمي سعيد الزهراني: تحرص الجمعية على تعزيز رسالتها المتمثلة في توفير أفضل مستويات المعرفة والتأهيل التي تضمن للأيتام حياة كريمة وتتيح لهم فرص النجاح من خلال استثمار أوقاتهم وتمكينهم وتزويدهم بالتقنيات والمهارات الضرورية في مجال الحاسب الآلي واللغة وبعض المهارات التقنيه والمهنية.

وأضاف: الجمعية تعمل ضمن توجهات وزارة العمل والتنمية الاجتماعية ممثلة بفرعها في منطقة مكة المكرمة على التنوع المهني في الدورات المخصصة للأيتام وأبناء الاسر الفقيرة من حيث الاحتياج لها وأهميتها المستقبلية في حياتهم، وبما يحقق تطلعات الجمعية لجعل مستفيديها قادرين ذاتياً بالاعتماد على أنفسهم وفتح المجال لهم للاستفادة من الفرص التدريبية المختلفة.
ونوّه بدور الأسر في تمكين أبنائها من اكتساب المهارات المهنية على يد خبراء في التدريب ومن خلال تخصصات مطلوبة باستمرار وفي أوقات محددة تلائم المشاركين.

يذكر أن جمعية "نفع" الأهلية تشرف حالياً على 1905 أيتام من بينهم 833 يتيمة، وتقدم لهم الرعاية والاهتمام والتدريب والمتابعة خلال المراحل الدراسية.