مؤذن مسجد بالرياض: مَن لا يلتزم بالاحترازات ننصحه وإذا لم يستجب نبلغ الأمن

في لقاء بالفيديو لـ"سبق" كشف فيه عن وعي تام وأن حالات عدم الالتزام نادرة

كشف مؤذن مسجد عبدالله بن عباس بحي النهضة بالرياض الشيخ ربيع بن محمد زيادة أن تعليمات وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد واضحة وصارمة في اتخاذ التدابير الوقائية لمنع انتشار فيروس كورونا ونقوم بتطبيقها في المسجد ونجد الدعم والمساندة، مؤكدًا أن الدور على الإمام والمؤذن كبير ومهم في ضبط أي تجاوزات من قِبل المصلين والتي ولله الحمد نجد منهم كل تعاون ووعي بتطبيق البروتوكولات الصحية.

جاء ذلك في لقاء بالفيديو رصدت صحيفة "سبق" فيه انطباعات المؤذن وواحد من جماعة المسجد عن تطبيق البروتوكولات الصحية وتفاعل وتعاون جماعة المسجد في ذلك.

وأكد المؤذن "ربيع زيادة" أن المملكة قامت بإجراءات صارمة وقوية أسهمت في حماية أرواح الناس والمساجد كان لها نصيب كبير في ذلك، منوهًا بدور وزارة الشؤون الإسلامية في الحفاظ على صحة وسلامة مرتادي بيوت الله من وباء كورونا.

وبيّن "زيادة" أن المصلين يستشعرون بأن تطبيقات الإجراءات الاحترازية هو عبادة وطاعة لله - عزوجل - لأنهم يقرؤون قول الله تعالى: (وأطيعوا الله ورسوله ولا تنازعوا فتفشلوا..الآية)، ولذلك هناك وعي كبير منهم في الحفاظ على النظام العام وعدم مخالفة التعليمات.

وأوضح "زيادة" أن المصلي الذي نلاحظ عليه عدم لبس الكمامة أو إحضار السجاد نقوم بنصحه والغالب منهم يسمع ويطيع ويلتزم، ومن يخالف ويعاند نقوم بإبلاغ الجهات الأمنية.

وقدم شكره في ختام - حديثه لـ"سبق" لوزير الشؤون الإسلامية الدكتور عبداللطيف آل الشيخ على الدعم والعناية ببيوت الله والجهود التي تبذلها الوزارة لحماية المصلين ومرتادي بيوت الله من الفيروس القاتل.

من جانب آخر، قال المواطن جهمان بن سعيد الشهري: الحمد لله هناك وعي بنسبة جيدة والجميع يلتزم بتوجيهات ولاة الأمر- حفظهم الله -، مبينًا أنه منذ عودة الصلاة في المساجد وسجادته وكمامته لم تفارقاه ويحمد الله على ذلك، سائلاً الله أن يرفع الوباء عن بلادنا وجميع بلاد المسلمين.

اعلان
مؤذن مسجد بالرياض: مَن لا يلتزم بالاحترازات ننصحه وإذا لم يستجب نبلغ الأمن
سبق

كشف مؤذن مسجد عبدالله بن عباس بحي النهضة بالرياض الشيخ ربيع بن محمد زيادة أن تعليمات وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد واضحة وصارمة في اتخاذ التدابير الوقائية لمنع انتشار فيروس كورونا ونقوم بتطبيقها في المسجد ونجد الدعم والمساندة، مؤكدًا أن الدور على الإمام والمؤذن كبير ومهم في ضبط أي تجاوزات من قِبل المصلين والتي ولله الحمد نجد منهم كل تعاون ووعي بتطبيق البروتوكولات الصحية.

جاء ذلك في لقاء بالفيديو رصدت صحيفة "سبق" فيه انطباعات المؤذن وواحد من جماعة المسجد عن تطبيق البروتوكولات الصحية وتفاعل وتعاون جماعة المسجد في ذلك.

وأكد المؤذن "ربيع زيادة" أن المملكة قامت بإجراءات صارمة وقوية أسهمت في حماية أرواح الناس والمساجد كان لها نصيب كبير في ذلك، منوهًا بدور وزارة الشؤون الإسلامية في الحفاظ على صحة وسلامة مرتادي بيوت الله من وباء كورونا.

وبيّن "زيادة" أن المصلين يستشعرون بأن تطبيقات الإجراءات الاحترازية هو عبادة وطاعة لله - عزوجل - لأنهم يقرؤون قول الله تعالى: (وأطيعوا الله ورسوله ولا تنازعوا فتفشلوا..الآية)، ولذلك هناك وعي كبير منهم في الحفاظ على النظام العام وعدم مخالفة التعليمات.

وأوضح "زيادة" أن المصلي الذي نلاحظ عليه عدم لبس الكمامة أو إحضار السجاد نقوم بنصحه والغالب منهم يسمع ويطيع ويلتزم، ومن يخالف ويعاند نقوم بإبلاغ الجهات الأمنية.

وقدم شكره في ختام - حديثه لـ"سبق" لوزير الشؤون الإسلامية الدكتور عبداللطيف آل الشيخ على الدعم والعناية ببيوت الله والجهود التي تبذلها الوزارة لحماية المصلين ومرتادي بيوت الله من الفيروس القاتل.

من جانب آخر، قال المواطن جهمان بن سعيد الشهري: الحمد لله هناك وعي بنسبة جيدة والجميع يلتزم بتوجيهات ولاة الأمر- حفظهم الله -، مبينًا أنه منذ عودة الصلاة في المساجد وسجادته وكمامته لم تفارقاه ويحمد الله على ذلك، سائلاً الله أن يرفع الوباء عن بلادنا وجميع بلاد المسلمين.

01 فبراير 2021 - 19 جمادى الآخر 1442
10:25 PM
اخر تعديل
19 إبريل 2021 - 7 رمضان 1442
08:54 PM

مؤذن مسجد بالرياض: مَن لا يلتزم بالاحترازات ننصحه وإذا لم يستجب نبلغ الأمن

في لقاء بالفيديو لـ"سبق" كشف فيه عن وعي تام وأن حالات عدم الالتزام نادرة

A A A
17
17,045

كشف مؤذن مسجد عبدالله بن عباس بحي النهضة بالرياض الشيخ ربيع بن محمد زيادة أن تعليمات وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد واضحة وصارمة في اتخاذ التدابير الوقائية لمنع انتشار فيروس كورونا ونقوم بتطبيقها في المسجد ونجد الدعم والمساندة، مؤكدًا أن الدور على الإمام والمؤذن كبير ومهم في ضبط أي تجاوزات من قِبل المصلين والتي ولله الحمد نجد منهم كل تعاون ووعي بتطبيق البروتوكولات الصحية.

جاء ذلك في لقاء بالفيديو رصدت صحيفة "سبق" فيه انطباعات المؤذن وواحد من جماعة المسجد عن تطبيق البروتوكولات الصحية وتفاعل وتعاون جماعة المسجد في ذلك.

وأكد المؤذن "ربيع زيادة" أن المملكة قامت بإجراءات صارمة وقوية أسهمت في حماية أرواح الناس والمساجد كان لها نصيب كبير في ذلك، منوهًا بدور وزارة الشؤون الإسلامية في الحفاظ على صحة وسلامة مرتادي بيوت الله من وباء كورونا.

وبيّن "زيادة" أن المصلين يستشعرون بأن تطبيقات الإجراءات الاحترازية هو عبادة وطاعة لله - عزوجل - لأنهم يقرؤون قول الله تعالى: (وأطيعوا الله ورسوله ولا تنازعوا فتفشلوا..الآية)، ولذلك هناك وعي كبير منهم في الحفاظ على النظام العام وعدم مخالفة التعليمات.

وأوضح "زيادة" أن المصلي الذي نلاحظ عليه عدم لبس الكمامة أو إحضار السجاد نقوم بنصحه والغالب منهم يسمع ويطيع ويلتزم، ومن يخالف ويعاند نقوم بإبلاغ الجهات الأمنية.

وقدم شكره في ختام - حديثه لـ"سبق" لوزير الشؤون الإسلامية الدكتور عبداللطيف آل الشيخ على الدعم والعناية ببيوت الله والجهود التي تبذلها الوزارة لحماية المصلين ومرتادي بيوت الله من الفيروس القاتل.

من جانب آخر، قال المواطن جهمان بن سعيد الشهري: الحمد لله هناك وعي بنسبة جيدة والجميع يلتزم بتوجيهات ولاة الأمر- حفظهم الله -، مبينًا أنه منذ عودة الصلاة في المساجد وسجادته وكمامته لم تفارقاه ويحمد الله على ذلك، سائلاً الله أن يرفع الوباء عن بلادنا وجميع بلاد المسلمين.