استاند آب كوميدي..؟!

انتشرت مؤخرًا ما تسمى "كوميديا الموقف"! (استاند آب كوميدي) على نطاق واسع، وهي كوميديا يؤديها شباب عادةً ليسوا من الممثلين المشهورين أو المعروفين، وبعضهم غير سعوديين، ولذلك يتم تقديمهم كيفما اتفق؛ حتى ينالوا شيئًا من الشهرة، وأيضًا حتى يقوموا بإضحاك الناس في جو يساعد على الفرح والمرح، وهم مع الأسف نجحوا -في رأيي- في صناعة الضحك المصطنع، الخالي من الضحك الذي يخرج من القلب لموهبة حقيقية أمامك لا تملك إلا أن تضحك لما يصدر عنها من إفيهات، وليس من تفاهات؛ ولذلك فالفرق كبير جدًّا بين الإفيهات وبين التفاهات!! ومن لا يعرف الفرق لا يحق له تصدّر المسرح، ويهذي بأي كلام خليط من عنصرية وبذاءة ومناطقية مقيتة، وشيء من "الطقطقة" التي يظنون أنها كوميديا، وهي بعيدة كل البعد عن فن الكوميديا الحقيقي..!!

وغالبًا ما نرى ونسمع من تلك الكوميديا استهزاءً واستهتارًا بفئات من المجتمع ممن قدموا -وما زال بعضهم يقدمون- خدمات جليلة لهذا الوطن؛ من أجل إضحاك الحضور في أسلوب فج بعيد كل البعد عن الكوميديا الحقيقية، والتي تكون خالية من الاستهزاء بالأشخاص؛ فضلًا عن السخرية منهم ومن وظائفهم.

وختامًا.. يزداد العجب فوق العجب السابق، حينما يتمادى أولئك المهرجون في سخريتهم بفئات ومناطق بلادنا الغالية، إلى أن يصل بهم الحال إلى الاستهزاء بأبطال الحد الجنوبي عبر مواقف كوميدية "بايخة" فيها سوء أدب، دون أن تتم محاسبة دقيقة لكل من يقوم بذلك الاستهزاء الفج من الجهات ذات العلاقة، والمسمى استاند آب كوميدي زورًا وبهتانًا، ولا ينبغي لأي جهة أن تسمح بمثل ذلك النوع من الاستهزاء والسخرية إن كانوا يعلمون، وإن لم يكونوا يعلمون فالمصيبة أعظم.

اعلان
استاند آب كوميدي..؟!
سبق

انتشرت مؤخرًا ما تسمى "كوميديا الموقف"! (استاند آب كوميدي) على نطاق واسع، وهي كوميديا يؤديها شباب عادةً ليسوا من الممثلين المشهورين أو المعروفين، وبعضهم غير سعوديين، ولذلك يتم تقديمهم كيفما اتفق؛ حتى ينالوا شيئًا من الشهرة، وأيضًا حتى يقوموا بإضحاك الناس في جو يساعد على الفرح والمرح، وهم مع الأسف نجحوا -في رأيي- في صناعة الضحك المصطنع، الخالي من الضحك الذي يخرج من القلب لموهبة حقيقية أمامك لا تملك إلا أن تضحك لما يصدر عنها من إفيهات، وليس من تفاهات؛ ولذلك فالفرق كبير جدًّا بين الإفيهات وبين التفاهات!! ومن لا يعرف الفرق لا يحق له تصدّر المسرح، ويهذي بأي كلام خليط من عنصرية وبذاءة ومناطقية مقيتة، وشيء من "الطقطقة" التي يظنون أنها كوميديا، وهي بعيدة كل البعد عن فن الكوميديا الحقيقي..!!

وغالبًا ما نرى ونسمع من تلك الكوميديا استهزاءً واستهتارًا بفئات من المجتمع ممن قدموا -وما زال بعضهم يقدمون- خدمات جليلة لهذا الوطن؛ من أجل إضحاك الحضور في أسلوب فج بعيد كل البعد عن الكوميديا الحقيقية، والتي تكون خالية من الاستهزاء بالأشخاص؛ فضلًا عن السخرية منهم ومن وظائفهم.

وختامًا.. يزداد العجب فوق العجب السابق، حينما يتمادى أولئك المهرجون في سخريتهم بفئات ومناطق بلادنا الغالية، إلى أن يصل بهم الحال إلى الاستهزاء بأبطال الحد الجنوبي عبر مواقف كوميدية "بايخة" فيها سوء أدب، دون أن تتم محاسبة دقيقة لكل من يقوم بذلك الاستهزاء الفج من الجهات ذات العلاقة، والمسمى استاند آب كوميدي زورًا وبهتانًا، ولا ينبغي لأي جهة أن تسمح بمثل ذلك النوع من الاستهزاء والسخرية إن كانوا يعلمون، وإن لم يكونوا يعلمون فالمصيبة أعظم.

26 يونيو 2019 - 23 شوّال 1440
12:21 PM

استاند آب كوميدي..؟!

ماجد الحربي - الرياض
A A A
1
1,032

انتشرت مؤخرًا ما تسمى "كوميديا الموقف"! (استاند آب كوميدي) على نطاق واسع، وهي كوميديا يؤديها شباب عادةً ليسوا من الممثلين المشهورين أو المعروفين، وبعضهم غير سعوديين، ولذلك يتم تقديمهم كيفما اتفق؛ حتى ينالوا شيئًا من الشهرة، وأيضًا حتى يقوموا بإضحاك الناس في جو يساعد على الفرح والمرح، وهم مع الأسف نجحوا -في رأيي- في صناعة الضحك المصطنع، الخالي من الضحك الذي يخرج من القلب لموهبة حقيقية أمامك لا تملك إلا أن تضحك لما يصدر عنها من إفيهات، وليس من تفاهات؛ ولذلك فالفرق كبير جدًّا بين الإفيهات وبين التفاهات!! ومن لا يعرف الفرق لا يحق له تصدّر المسرح، ويهذي بأي كلام خليط من عنصرية وبذاءة ومناطقية مقيتة، وشيء من "الطقطقة" التي يظنون أنها كوميديا، وهي بعيدة كل البعد عن فن الكوميديا الحقيقي..!!

وغالبًا ما نرى ونسمع من تلك الكوميديا استهزاءً واستهتارًا بفئات من المجتمع ممن قدموا -وما زال بعضهم يقدمون- خدمات جليلة لهذا الوطن؛ من أجل إضحاك الحضور في أسلوب فج بعيد كل البعد عن الكوميديا الحقيقية، والتي تكون خالية من الاستهزاء بالأشخاص؛ فضلًا عن السخرية منهم ومن وظائفهم.

وختامًا.. يزداد العجب فوق العجب السابق، حينما يتمادى أولئك المهرجون في سخريتهم بفئات ومناطق بلادنا الغالية، إلى أن يصل بهم الحال إلى الاستهزاء بأبطال الحد الجنوبي عبر مواقف كوميدية "بايخة" فيها سوء أدب، دون أن تتم محاسبة دقيقة لكل من يقوم بذلك الاستهزاء الفج من الجهات ذات العلاقة، والمسمى استاند آب كوميدي زورًا وبهتانًا، ولا ينبغي لأي جهة أن تسمح بمثل ذلك النوع من الاستهزاء والسخرية إن كانوا يعلمون، وإن لم يكونوا يعلمون فالمصيبة أعظم.