جامعة الملك خالد تكرم منسوبيها المتميزين في دورتها الثالثة

"الداود": لتحفيز الجميع وتوفير بيئة مساندة وجاذبة

سبق- أبها: أكد مدير جامعة الملك خالد، الدكتور عبد الرحمن بن حمد الداود، أن الجامعة تزخر بالمتميزين من كل منسوبيها على كل الأصعدة والمستويات، جاء ذلك خلال رعايته، اليوم الثلاثاء، حفل الفائزين بجائزة الجامعة للتميز في دورتها الثالثة.
 
وقال "الداود": "أطلقت الجائزة لتحفيز الجميع  من أعضاء هيئة التدريس، والموظفين، والطلاب، تحقيقًا للأهداف الاستراتيجية المرسومة للجامعة مسبقًا, بالإضافة إلى السعي إلى  توفير بيئة مساندة وجاذبة"، مقدمًا شكره لوكالة الجامعة للتطوير والجودة وعمادة التطوير والجودة واللجان العاملة بالجائزة على جهودهم.
 
وبدأ الحفل بآياتٍ من الذكر الحكيم، تلاها كلمة لوكيل الجامعة للتطوير والجودة رئيس اللجنة التنفيذية للجائزة الدكتور أحمد بن يحيى الجبيلي، أكد من خلالها أن الجامعة حرصت على تكريم المميزين من منسوبيها إدراكًا منها بأهمية التنافس، بالإضافة إلى نشر ثقافة التميز، وتعميمها، وترسيخ مفاهيمها لدى كل منسوبي الجامعة، وذلك في ضوء معايير الجودة بما يحقق مستويات التنافس في الجوانب الأكاديمية، والإدارية، وفق معايير ضابطة لنيل إحدى هذه الجوائز.
 
وألقى عميد معهد البحوث، والدراسات الاستشارية، الدكتور عبد اللطيف بن إبراهيم الحديثي، كلمة الفائزين أكد فيها أن الجامعة تحتل مكانة مرموقة على خريطة الجامعات الوطنية، والخليجية، والعربية، مبينًا أن انضمام الجامعة ممثلة في معالي مديرها لاتحاد الجامعات العربية، بالإضافة إلى تقدمها في التصنيف العالمي يؤكد  أن الجامعة تسير بخطى مميزة، وتعيش نهضة تعليمية متكاملة في ظل حكومتنا الرشيدة .
وتم تكريم الفائزين بجوائز التميز، التي جاءت على النحو التالي: التميز في التدريس الجامعي "رجال"، حصل على المركز الأول الدكتور ناصر سيد عواد  من كلية العلوم بأبها، فيما حصل على المركز الثاني الدكتور مبارك محمد مبارك من  كلية الطب، وفي مجال التميز في التدريس الجامعي "نساء" حصلت الدكتورة فاطمة محسن شلبي خضر من المركز الجامعي للطالبات بالسامر على  المركز الأول.
وفي مجال الموظف المتميز "رجال"، جاء أولاً حسين بن علي آل قماش من إدارة شؤون الموظفين بعمادة شؤون أعضاء هيئة التدريس والموظفين، فيما حصل على المركز الثاني مشعل بن جابر آل شريم من إدارة الشؤون الفنية، وحل ثالثًا أحمد بن محمد آل عبد الله  من "كلية العلوم"، وفي جانب الموظف المتميز "نساء"، حصلت على المركز الأول خلود عبدالله عيسى الرنينيي من وكالة عمادة القبول والتسجيل قسم البنات، وجاءت ثانيًا خيرية ظافر القحطاني  من كلية العلوم والآداب بخميس مشيط مجمع "1"، فيما حصلت وفاء إبراهيم عسيري  من "إدارة الخدمات والصيانة بفرع تهامة" على المركز الثالث .
 
وحصل على المركز الأول في مجال الطالب المتميز "رجال"، بندر أحمد محمد عسيري من "كلية الصيدلة"، وجاء ثانيًا علي محمد فهيد من "كلية الطب"، وحصل على المركز الثالث عبد الله عمر حمود مهدي من "كلية اللغات والترجمة "، وفي مجال الطالب المتميز "نساء"، حصلت نورة علي صالح  من "كلية العلوم والآداب بظهران الجنوب" على المركز الأول، وجاءت في المركز الثاني، هبة مستور القرني من "كلية طب الأسنان"، فيما حصلت لمياء حسن أحمد عسيري  من "كلية الطب" على المركز الثالث.
 
وحصل على المركز الأول في خدمة المجتمع "أفراد –  رجال"، الدكتور عبد الله منصور آل عضيد  من "كلية الشريعة وأصول الدين"، وفي مجال التميز في خدمة المجتمع "مؤسسات– رجال"، حصلت عمادة خدمة المجتمع على المركز الأول، فيما حصل معهد البحوث، والدراسات الاستشارية على المركز الثاني، وفي جانب كليات البنات حصلت كليتا الآداب والتربية بنات أبها على المركز الأول، وجاء في المركز الثاني كلية التمريض، وفي المركز الثالث جاءت كلية العلوم والآداب بخميس مشيط مجمع "1".
 
ويُقام حفل الفائزين بجائزة الجامعة للتميز في دورتها الثالثة، كل عام تكريمًا للمتميزين من منسوبي الجامعة "أعضاء هيئة تدريس، موظفين، موظفات، طلاب، طالبات".
 
 
 
 

اعلان
جامعة الملك خالد تكرم منسوبيها المتميزين في دورتها الثالثة
سبق
سبق- أبها: أكد مدير جامعة الملك خالد، الدكتور عبد الرحمن بن حمد الداود، أن الجامعة تزخر بالمتميزين من كل منسوبيها على كل الأصعدة والمستويات، جاء ذلك خلال رعايته، اليوم الثلاثاء، حفل الفائزين بجائزة الجامعة للتميز في دورتها الثالثة.
 
وقال "الداود": "أطلقت الجائزة لتحفيز الجميع  من أعضاء هيئة التدريس، والموظفين، والطلاب، تحقيقًا للأهداف الاستراتيجية المرسومة للجامعة مسبقًا, بالإضافة إلى السعي إلى  توفير بيئة مساندة وجاذبة"، مقدمًا شكره لوكالة الجامعة للتطوير والجودة وعمادة التطوير والجودة واللجان العاملة بالجائزة على جهودهم.
 
وبدأ الحفل بآياتٍ من الذكر الحكيم، تلاها كلمة لوكيل الجامعة للتطوير والجودة رئيس اللجنة التنفيذية للجائزة الدكتور أحمد بن يحيى الجبيلي، أكد من خلالها أن الجامعة حرصت على تكريم المميزين من منسوبيها إدراكًا منها بأهمية التنافس، بالإضافة إلى نشر ثقافة التميز، وتعميمها، وترسيخ مفاهيمها لدى كل منسوبي الجامعة، وذلك في ضوء معايير الجودة بما يحقق مستويات التنافس في الجوانب الأكاديمية، والإدارية، وفق معايير ضابطة لنيل إحدى هذه الجوائز.
 
وألقى عميد معهد البحوث، والدراسات الاستشارية، الدكتور عبد اللطيف بن إبراهيم الحديثي، كلمة الفائزين أكد فيها أن الجامعة تحتل مكانة مرموقة على خريطة الجامعات الوطنية، والخليجية، والعربية، مبينًا أن انضمام الجامعة ممثلة في معالي مديرها لاتحاد الجامعات العربية، بالإضافة إلى تقدمها في التصنيف العالمي يؤكد  أن الجامعة تسير بخطى مميزة، وتعيش نهضة تعليمية متكاملة في ظل حكومتنا الرشيدة .
وتم تكريم الفائزين بجوائز التميز، التي جاءت على النحو التالي: التميز في التدريس الجامعي "رجال"، حصل على المركز الأول الدكتور ناصر سيد عواد  من كلية العلوم بأبها، فيما حصل على المركز الثاني الدكتور مبارك محمد مبارك من  كلية الطب، وفي مجال التميز في التدريس الجامعي "نساء" حصلت الدكتورة فاطمة محسن شلبي خضر من المركز الجامعي للطالبات بالسامر على  المركز الأول.
وفي مجال الموظف المتميز "رجال"، جاء أولاً حسين بن علي آل قماش من إدارة شؤون الموظفين بعمادة شؤون أعضاء هيئة التدريس والموظفين، فيما حصل على المركز الثاني مشعل بن جابر آل شريم من إدارة الشؤون الفنية، وحل ثالثًا أحمد بن محمد آل عبد الله  من "كلية العلوم"، وفي جانب الموظف المتميز "نساء"، حصلت على المركز الأول خلود عبدالله عيسى الرنينيي من وكالة عمادة القبول والتسجيل قسم البنات، وجاءت ثانيًا خيرية ظافر القحطاني  من كلية العلوم والآداب بخميس مشيط مجمع "1"، فيما حصلت وفاء إبراهيم عسيري  من "إدارة الخدمات والصيانة بفرع تهامة" على المركز الثالث .
 
وحصل على المركز الأول في مجال الطالب المتميز "رجال"، بندر أحمد محمد عسيري من "كلية الصيدلة"، وجاء ثانيًا علي محمد فهيد من "كلية الطب"، وحصل على المركز الثالث عبد الله عمر حمود مهدي من "كلية اللغات والترجمة "، وفي مجال الطالب المتميز "نساء"، حصلت نورة علي صالح  من "كلية العلوم والآداب بظهران الجنوب" على المركز الأول، وجاءت في المركز الثاني، هبة مستور القرني من "كلية طب الأسنان"، فيما حصلت لمياء حسن أحمد عسيري  من "كلية الطب" على المركز الثالث.
 
وحصل على المركز الأول في خدمة المجتمع "أفراد –  رجال"، الدكتور عبد الله منصور آل عضيد  من "كلية الشريعة وأصول الدين"، وفي مجال التميز في خدمة المجتمع "مؤسسات– رجال"، حصلت عمادة خدمة المجتمع على المركز الأول، فيما حصل معهد البحوث، والدراسات الاستشارية على المركز الثاني، وفي جانب كليات البنات حصلت كليتا الآداب والتربية بنات أبها على المركز الأول، وجاء في المركز الثاني كلية التمريض، وفي المركز الثالث جاءت كلية العلوم والآداب بخميس مشيط مجمع "1".
 
ويُقام حفل الفائزين بجائزة الجامعة للتميز في دورتها الثالثة، كل عام تكريمًا للمتميزين من منسوبي الجامعة "أعضاء هيئة تدريس، موظفين، موظفات، طلاب، طالبات".
 
 
 
 
15 ديسمبر 2015 - 4 ربيع الأول 1437
09:57 PM

جامعة الملك خالد تكرم منسوبيها المتميزين في دورتها الثالثة

"الداود": لتحفيز الجميع وتوفير بيئة مساندة وجاذبة

A A A
0
620

سبق- أبها: أكد مدير جامعة الملك خالد، الدكتور عبد الرحمن بن حمد الداود، أن الجامعة تزخر بالمتميزين من كل منسوبيها على كل الأصعدة والمستويات، جاء ذلك خلال رعايته، اليوم الثلاثاء، حفل الفائزين بجائزة الجامعة للتميز في دورتها الثالثة.
 
وقال "الداود": "أطلقت الجائزة لتحفيز الجميع  من أعضاء هيئة التدريس، والموظفين، والطلاب، تحقيقًا للأهداف الاستراتيجية المرسومة للجامعة مسبقًا, بالإضافة إلى السعي إلى  توفير بيئة مساندة وجاذبة"، مقدمًا شكره لوكالة الجامعة للتطوير والجودة وعمادة التطوير والجودة واللجان العاملة بالجائزة على جهودهم.
 
وبدأ الحفل بآياتٍ من الذكر الحكيم، تلاها كلمة لوكيل الجامعة للتطوير والجودة رئيس اللجنة التنفيذية للجائزة الدكتور أحمد بن يحيى الجبيلي، أكد من خلالها أن الجامعة حرصت على تكريم المميزين من منسوبيها إدراكًا منها بأهمية التنافس، بالإضافة إلى نشر ثقافة التميز، وتعميمها، وترسيخ مفاهيمها لدى كل منسوبي الجامعة، وذلك في ضوء معايير الجودة بما يحقق مستويات التنافس في الجوانب الأكاديمية، والإدارية، وفق معايير ضابطة لنيل إحدى هذه الجوائز.
 
وألقى عميد معهد البحوث، والدراسات الاستشارية، الدكتور عبد اللطيف بن إبراهيم الحديثي، كلمة الفائزين أكد فيها أن الجامعة تحتل مكانة مرموقة على خريطة الجامعات الوطنية، والخليجية، والعربية، مبينًا أن انضمام الجامعة ممثلة في معالي مديرها لاتحاد الجامعات العربية، بالإضافة إلى تقدمها في التصنيف العالمي يؤكد  أن الجامعة تسير بخطى مميزة، وتعيش نهضة تعليمية متكاملة في ظل حكومتنا الرشيدة .
وتم تكريم الفائزين بجوائز التميز، التي جاءت على النحو التالي: التميز في التدريس الجامعي "رجال"، حصل على المركز الأول الدكتور ناصر سيد عواد  من كلية العلوم بأبها، فيما حصل على المركز الثاني الدكتور مبارك محمد مبارك من  كلية الطب، وفي مجال التميز في التدريس الجامعي "نساء" حصلت الدكتورة فاطمة محسن شلبي خضر من المركز الجامعي للطالبات بالسامر على  المركز الأول.
وفي مجال الموظف المتميز "رجال"، جاء أولاً حسين بن علي آل قماش من إدارة شؤون الموظفين بعمادة شؤون أعضاء هيئة التدريس والموظفين، فيما حصل على المركز الثاني مشعل بن جابر آل شريم من إدارة الشؤون الفنية، وحل ثالثًا أحمد بن محمد آل عبد الله  من "كلية العلوم"، وفي جانب الموظف المتميز "نساء"، حصلت على المركز الأول خلود عبدالله عيسى الرنينيي من وكالة عمادة القبول والتسجيل قسم البنات، وجاءت ثانيًا خيرية ظافر القحطاني  من كلية العلوم والآداب بخميس مشيط مجمع "1"، فيما حصلت وفاء إبراهيم عسيري  من "إدارة الخدمات والصيانة بفرع تهامة" على المركز الثالث .
 
وحصل على المركز الأول في مجال الطالب المتميز "رجال"، بندر أحمد محمد عسيري من "كلية الصيدلة"، وجاء ثانيًا علي محمد فهيد من "كلية الطب"، وحصل على المركز الثالث عبد الله عمر حمود مهدي من "كلية اللغات والترجمة "، وفي مجال الطالب المتميز "نساء"، حصلت نورة علي صالح  من "كلية العلوم والآداب بظهران الجنوب" على المركز الأول، وجاءت في المركز الثاني، هبة مستور القرني من "كلية طب الأسنان"، فيما حصلت لمياء حسن أحمد عسيري  من "كلية الطب" على المركز الثالث.
 
وحصل على المركز الأول في خدمة المجتمع "أفراد –  رجال"، الدكتور عبد الله منصور آل عضيد  من "كلية الشريعة وأصول الدين"، وفي مجال التميز في خدمة المجتمع "مؤسسات– رجال"، حصلت عمادة خدمة المجتمع على المركز الأول، فيما حصل معهد البحوث، والدراسات الاستشارية على المركز الثاني، وفي جانب كليات البنات حصلت كليتا الآداب والتربية بنات أبها على المركز الأول، وجاء في المركز الثاني كلية التمريض، وفي المركز الثالث جاءت كلية العلوم والآداب بخميس مشيط مجمع "1".
 
ويُقام حفل الفائزين بجائزة الجامعة للتميز في دورتها الثالثة، كل عام تكريمًا للمتميزين من منسوبي الجامعة "أعضاء هيئة تدريس، موظفين، موظفات، طلاب، طالبات".