"ذكرى البيعة ورئاسة G20".. إشارة لريادة المملكة بتوقيع "الندوة"

عهد مبارك يواصل مسيرته لتحقيق "رؤية 2030" ونهضة سعودية

أكدت الندوة العالمية للشباب الإسلامي، أن مواكبة ذكرى البيعة المباركة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- مع التوقيت الذي تترأس فيه المملكة اجتماع قمة العشرين؛ يعطي إشارة ودلالة واضحة على التطور الكبير والريادة الفائقة التي وصلت إليها المملكة في شتى مجالات التنمية في ظل القيادة الحكيمة التي جعلت مطامح هذا الوطن وسلامته وأمنه واقعًا مُعاشًا بفضل الله؛ وهو ما تجلى في التعامل الحازم والمتقن والجدي مع جائحة كورونا التي اجتاحت العالم فكانت المملكة في مقدمة الدول التي تعاملت مع أزمتها بحِرَفية ومسؤولية شَهِد بها الجميع.

ويواصل العهد المبارك مسيرته لتحقيق رؤية 2030 الحكيمة التي ترسم للمملكة ملامح عزها ونهضتها وانتعاشها؛ محققة غايتها في بناء وطن شامخ عزيز كريم يحتل مكانته في مصاف الدول المؤثرة والرائدة.

لقد أعطت هذه الرؤية بقيادة الملك سلمان وولي عهده الأمين -حفظهما الله- بلاد الحرمين تأثيرًا كبيرًا وزخمًا ملموسًا في كافة مناحي التنمية، وقدرة فائقة في التعامل مع الأزمات والمشكلات المختلفة على المستوى الدولي والإقليمي؛ وهو ما جلب ثقة العالم في هذه السياسات التي تقود المملكة وتؤهلها لتقوم بدور محوري في دعم الاقتصاد العالمي والسلام الدولي.

الندوة العالمية للشباب الإسلامي قمة العشرين
اعلان
"ذكرى البيعة ورئاسة G20".. إشارة لريادة المملكة بتوقيع "الندوة"
سبق

أكدت الندوة العالمية للشباب الإسلامي، أن مواكبة ذكرى البيعة المباركة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- مع التوقيت الذي تترأس فيه المملكة اجتماع قمة العشرين؛ يعطي إشارة ودلالة واضحة على التطور الكبير والريادة الفائقة التي وصلت إليها المملكة في شتى مجالات التنمية في ظل القيادة الحكيمة التي جعلت مطامح هذا الوطن وسلامته وأمنه واقعًا مُعاشًا بفضل الله؛ وهو ما تجلى في التعامل الحازم والمتقن والجدي مع جائحة كورونا التي اجتاحت العالم فكانت المملكة في مقدمة الدول التي تعاملت مع أزمتها بحِرَفية ومسؤولية شَهِد بها الجميع.

ويواصل العهد المبارك مسيرته لتحقيق رؤية 2030 الحكيمة التي ترسم للمملكة ملامح عزها ونهضتها وانتعاشها؛ محققة غايتها في بناء وطن شامخ عزيز كريم يحتل مكانته في مصاف الدول المؤثرة والرائدة.

لقد أعطت هذه الرؤية بقيادة الملك سلمان وولي عهده الأمين -حفظهما الله- بلاد الحرمين تأثيرًا كبيرًا وزخمًا ملموسًا في كافة مناحي التنمية، وقدرة فائقة في التعامل مع الأزمات والمشكلات المختلفة على المستوى الدولي والإقليمي؛ وهو ما جلب ثقة العالم في هذه السياسات التي تقود المملكة وتؤهلها لتقوم بدور محوري في دعم الاقتصاد العالمي والسلام الدولي.

22 نوفمبر 2020 - 7 ربيع الآخر 1442
09:33 AM

"ذكرى البيعة ورئاسة G20".. إشارة لريادة المملكة بتوقيع "الندوة"

عهد مبارك يواصل مسيرته لتحقيق "رؤية 2030" ونهضة سعودية

A A A
2
412

أكدت الندوة العالمية للشباب الإسلامي، أن مواكبة ذكرى البيعة المباركة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- مع التوقيت الذي تترأس فيه المملكة اجتماع قمة العشرين؛ يعطي إشارة ودلالة واضحة على التطور الكبير والريادة الفائقة التي وصلت إليها المملكة في شتى مجالات التنمية في ظل القيادة الحكيمة التي جعلت مطامح هذا الوطن وسلامته وأمنه واقعًا مُعاشًا بفضل الله؛ وهو ما تجلى في التعامل الحازم والمتقن والجدي مع جائحة كورونا التي اجتاحت العالم فكانت المملكة في مقدمة الدول التي تعاملت مع أزمتها بحِرَفية ومسؤولية شَهِد بها الجميع.

ويواصل العهد المبارك مسيرته لتحقيق رؤية 2030 الحكيمة التي ترسم للمملكة ملامح عزها ونهضتها وانتعاشها؛ محققة غايتها في بناء وطن شامخ عزيز كريم يحتل مكانته في مصاف الدول المؤثرة والرائدة.

لقد أعطت هذه الرؤية بقيادة الملك سلمان وولي عهده الأمين -حفظهما الله- بلاد الحرمين تأثيرًا كبيرًا وزخمًا ملموسًا في كافة مناحي التنمية، وقدرة فائقة في التعامل مع الأزمات والمشكلات المختلفة على المستوى الدولي والإقليمي؛ وهو ما جلب ثقة العالم في هذه السياسات التي تقود المملكة وتؤهلها لتقوم بدور محوري في دعم الاقتصاد العالمي والسلام الدولي.