أكاديمية بجامعة الطائف تدعو إلى توعية الأطفال حول "التحرش"

خلال فعالية أُقيمت بمناسبة اليوم العالمي للطفل

دعت أكاديمية بجامعة الطائف إلى توعية الأطفال حول التحرش الجنسي، مشددة على ضرورة التحدث معهم عن أجسادهم بشكلٍ مبسط، وتعريفهم بالحدود الشخصية، وعدم تعويدهم على الطاعة العمياء لمن هم أكبر سنًا.


ونبهت الأستاذ المساعد بقسم رياض الأطفال بكلية التربية في جامعة الطائف الدكتورة نجلاء أمين، في فعالية بمناسبة اليوم العالمي للطفل، أولياء الأمور إلى أهمية الانتباه إلى أي إشارة غريبة لدى أطفالهم، مثل الألم في المناطق الخاصة، أو وجود دم أو سوائل غريبة في ملابس الطفل، أو معاناته بسبب كوابيس أو تغير سلوكي مصحوب بالخوف والانعزال.


وشددت الأستاذ المساعد بقسم رياض الأطفال، على أهمية عدم الثقة المطلقة في ترك الأطفال مع الغرباء أو حتى الأقارب والمعارف والجيران، مضيفة: "حتى إن استدعى الأمر يجب أن يوجد نوع من المراقبة والملاحظة".


وقدمت الدكتورة أمين إرشاداتها خلال فعالية نظمتها جامعة الطائف، ممثلة بقسم رياض الأطفال بكلية التربية بالتعاون مع قسم إدارة السكن والمنزل بكلية التصاميم، بمناسبة يوم الطفل العالمي، تحت شعار "طفولة آمنة".


وتضمنت الفعالية تقديم مجموعة من الفقرات المميزة، أهمها فقرة بعنوان "طفولة آمنة بلا تحرش".
كما قدمت طالبات كلية التربية قسم رياض الأطفال فقرة تمثيلية تهدف إلى التوعية بموضوع "عمالة الأطفال"، إضافة إلى فقرات استعراضية وإنشادية تطرح قضايا مهمة بطريقة مبسطة، مثل أطفال الحرب والعنف الأسري.

اعلان
أكاديمية بجامعة الطائف تدعو إلى توعية الأطفال حول "التحرش"
سبق

دعت أكاديمية بجامعة الطائف إلى توعية الأطفال حول التحرش الجنسي، مشددة على ضرورة التحدث معهم عن أجسادهم بشكلٍ مبسط، وتعريفهم بالحدود الشخصية، وعدم تعويدهم على الطاعة العمياء لمن هم أكبر سنًا.


ونبهت الأستاذ المساعد بقسم رياض الأطفال بكلية التربية في جامعة الطائف الدكتورة نجلاء أمين، في فعالية بمناسبة اليوم العالمي للطفل، أولياء الأمور إلى أهمية الانتباه إلى أي إشارة غريبة لدى أطفالهم، مثل الألم في المناطق الخاصة، أو وجود دم أو سوائل غريبة في ملابس الطفل، أو معاناته بسبب كوابيس أو تغير سلوكي مصحوب بالخوف والانعزال.


وشددت الأستاذ المساعد بقسم رياض الأطفال، على أهمية عدم الثقة المطلقة في ترك الأطفال مع الغرباء أو حتى الأقارب والمعارف والجيران، مضيفة: "حتى إن استدعى الأمر يجب أن يوجد نوع من المراقبة والملاحظة".


وقدمت الدكتورة أمين إرشاداتها خلال فعالية نظمتها جامعة الطائف، ممثلة بقسم رياض الأطفال بكلية التربية بالتعاون مع قسم إدارة السكن والمنزل بكلية التصاميم، بمناسبة يوم الطفل العالمي، تحت شعار "طفولة آمنة".


وتضمنت الفعالية تقديم مجموعة من الفقرات المميزة، أهمها فقرة بعنوان "طفولة آمنة بلا تحرش".
كما قدمت طالبات كلية التربية قسم رياض الأطفال فقرة تمثيلية تهدف إلى التوعية بموضوع "عمالة الأطفال"، إضافة إلى فقرات استعراضية وإنشادية تطرح قضايا مهمة بطريقة مبسطة، مثل أطفال الحرب والعنف الأسري.

27 نوفمبر 2017 - 9 ربيع الأول 1439
10:41 PM

أكاديمية بجامعة الطائف تدعو إلى توعية الأطفال حول "التحرش"

خلال فعالية أُقيمت بمناسبة اليوم العالمي للطفل

A A A
3
5,139

دعت أكاديمية بجامعة الطائف إلى توعية الأطفال حول التحرش الجنسي، مشددة على ضرورة التحدث معهم عن أجسادهم بشكلٍ مبسط، وتعريفهم بالحدود الشخصية، وعدم تعويدهم على الطاعة العمياء لمن هم أكبر سنًا.


ونبهت الأستاذ المساعد بقسم رياض الأطفال بكلية التربية في جامعة الطائف الدكتورة نجلاء أمين، في فعالية بمناسبة اليوم العالمي للطفل، أولياء الأمور إلى أهمية الانتباه إلى أي إشارة غريبة لدى أطفالهم، مثل الألم في المناطق الخاصة، أو وجود دم أو سوائل غريبة في ملابس الطفل، أو معاناته بسبب كوابيس أو تغير سلوكي مصحوب بالخوف والانعزال.


وشددت الأستاذ المساعد بقسم رياض الأطفال، على أهمية عدم الثقة المطلقة في ترك الأطفال مع الغرباء أو حتى الأقارب والمعارف والجيران، مضيفة: "حتى إن استدعى الأمر يجب أن يوجد نوع من المراقبة والملاحظة".


وقدمت الدكتورة أمين إرشاداتها خلال فعالية نظمتها جامعة الطائف، ممثلة بقسم رياض الأطفال بكلية التربية بالتعاون مع قسم إدارة السكن والمنزل بكلية التصاميم، بمناسبة يوم الطفل العالمي، تحت شعار "طفولة آمنة".


وتضمنت الفعالية تقديم مجموعة من الفقرات المميزة، أهمها فقرة بعنوان "طفولة آمنة بلا تحرش".
كما قدمت طالبات كلية التربية قسم رياض الأطفال فقرة تمثيلية تهدف إلى التوعية بموضوع "عمالة الأطفال"، إضافة إلى فقرات استعراضية وإنشادية تطرح قضايا مهمة بطريقة مبسطة، مثل أطفال الحرب والعنف الأسري.