الحكومة اليمنية توافق على المبادرة الأممية لوقف إطلاق النار وتتهم مليشيا الحوثي برفضها

"الحضرمي": الانقلابيون ليس لديهم الرغبة في السلام ولا يكترثون بمعاناة اليمنيين

أعلنت الحكومة اليمنية عن موافقتها على المبادرة الأممية لوقف إطلاق النار في البلاد، في وجه جائحة فيروس كورونا المستجد، وحملت مليشيا الحوثيين المدعومة من إيران المسؤولية عن رفضها.

وقال وزير الخارجية محمد عبدالله الحضرمي، اليوم السبت: إن الحكومة واقفت على وقف إطلاق النار، وتشكيل وحدة مشتركة لمواجهة وباء كورونا وفتح الطرق كاملة لاسيما في محافظة تعز، وفتح مطار صنعاء للرحلات الدولية وسداد رواتب جميع الموظفين والإفراج عن جميع الأسرى واستئناف المشاورات، مضيفا أن مليشيا الحوثيين رفضوا المبادرة في المقابل.

واتهم الوزير مليشيا الحوثيين بـ"عدم الرغبة في السلام وعدم الاكتراث بمعاناة اليمنيين"، وناشد المبعوث الأممي ومجلس الأمن الدولي والمجتمع الدولي "كشف من هو المعرقل الحقيقي للسلام أمام العالم وتحميل الحوثيين المسؤولية كاملة".

اعلان
الحكومة اليمنية توافق على المبادرة الأممية لوقف إطلاق النار وتتهم مليشيا الحوثي برفضها
سبق

أعلنت الحكومة اليمنية عن موافقتها على المبادرة الأممية لوقف إطلاق النار في البلاد، في وجه جائحة فيروس كورونا المستجد، وحملت مليشيا الحوثيين المدعومة من إيران المسؤولية عن رفضها.

وقال وزير الخارجية محمد عبدالله الحضرمي، اليوم السبت: إن الحكومة واقفت على وقف إطلاق النار، وتشكيل وحدة مشتركة لمواجهة وباء كورونا وفتح الطرق كاملة لاسيما في محافظة تعز، وفتح مطار صنعاء للرحلات الدولية وسداد رواتب جميع الموظفين والإفراج عن جميع الأسرى واستئناف المشاورات، مضيفا أن مليشيا الحوثيين رفضوا المبادرة في المقابل.

واتهم الوزير مليشيا الحوثيين بـ"عدم الرغبة في السلام وعدم الاكتراث بمعاناة اليمنيين"، وناشد المبعوث الأممي ومجلس الأمن الدولي والمجتمع الدولي "كشف من هو المعرقل الحقيقي للسلام أمام العالم وتحميل الحوثيين المسؤولية كاملة".

23 مايو 2020 - 30 رمضان 1441
03:31 PM

الحكومة اليمنية توافق على المبادرة الأممية لوقف إطلاق النار وتتهم مليشيا الحوثي برفضها

"الحضرمي": الانقلابيون ليس لديهم الرغبة في السلام ولا يكترثون بمعاناة اليمنيين

A A A
7
3,366

أعلنت الحكومة اليمنية عن موافقتها على المبادرة الأممية لوقف إطلاق النار في البلاد، في وجه جائحة فيروس كورونا المستجد، وحملت مليشيا الحوثيين المدعومة من إيران المسؤولية عن رفضها.

وقال وزير الخارجية محمد عبدالله الحضرمي، اليوم السبت: إن الحكومة واقفت على وقف إطلاق النار، وتشكيل وحدة مشتركة لمواجهة وباء كورونا وفتح الطرق كاملة لاسيما في محافظة تعز، وفتح مطار صنعاء للرحلات الدولية وسداد رواتب جميع الموظفين والإفراج عن جميع الأسرى واستئناف المشاورات، مضيفا أن مليشيا الحوثيين رفضوا المبادرة في المقابل.

واتهم الوزير مليشيا الحوثيين بـ"عدم الرغبة في السلام وعدم الاكتراث بمعاناة اليمنيين"، وناشد المبعوث الأممي ومجلس الأمن الدولي والمجتمع الدولي "كشف من هو المعرقل الحقيقي للسلام أمام العالم وتحميل الحوثيين المسؤولية كاملة".