مصادر: محمد بن سلمان يتدخل ويعيد مسار "القدية" للطريق الصحيح

صندوق الاستثمارات العامة اعتمد التشكيل الجديد برئاسة ولي العهد

عَلِمت "سبق" من مصادر مطلعة، أن إعادة تشكيل مجلس إدارة شركة القدية للاستثمار، صَدَر في أعقاب ما عرضه مجلس الإدارة السابق في الاجتماع الأخير للمجلس الذي ترأسه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان؛ حيث اتضح أن إجراءات سير العمل لا تسير وفق المطلوب، وأن افتتاح المرحلة الأولى من المشروع في عام 2022، ربما تتأخر إلى ما بعد عام 2023.

واعتمد صندوق الاستثمارات العامة التكوينَ الجديد لمجلس إدارة "شركة القدية للاستثمار" برئاسة الأمير محمد بن سلمان.

ووفقًا للمصادر؛ فإن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان قد اتخذ قرار إعادة تشكيل المجلس، بعد أن استشعر احتمالية تأخير افتتاح المشروع المقرر له أن تُفتتح مرحلته الأولى بعد ثلاث سنوات من الآن؛ وهو ما أفضى إلى اتخاذ القرارات الإدارية المناسبة لضمان إعادة المشروع إلى مساره الصحيح.

ويعتبر مشروع القدية، المشروع الوحيد الذي قد يواجه تأخيرًا في مساره، وتسير الخطى في المشاريع الكبرى التي أعلن عنها في السعودية وفق ما هو مخطط لها دون تأخير، ومن أبرز هذه المشاريع: نيوم، ومشروع البحر الأحمر، ومشروع آمالا، ومشروع تطوير العلا وبوابة الدرعية، ومشاريع الرياض الكبرى ("مشروع حديقة الملك سلمان"، و"مشروع الرياض الخضراء"، و"مشروع المسار الرياضي"، و"مشروع الرياض آرت").

يُذكر أن حفل وضع حجر أساس مشروع القدية، كان قد عُقد في 28 أبريل 2018، وهي الفعالية التي حَظِيت بتشريف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة، الذي كان قد أعلن عن إطلاق مشروع القدية في 7 أبريل 2017 كوجهة ترفيهية رائدة.

الأمير محمد بن سلمان شركة القدية للاستثمار
اعلان
مصادر: محمد بن سلمان يتدخل ويعيد مسار "القدية" للطريق الصحيح
سبق

عَلِمت "سبق" من مصادر مطلعة، أن إعادة تشكيل مجلس إدارة شركة القدية للاستثمار، صَدَر في أعقاب ما عرضه مجلس الإدارة السابق في الاجتماع الأخير للمجلس الذي ترأسه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان؛ حيث اتضح أن إجراءات سير العمل لا تسير وفق المطلوب، وأن افتتاح المرحلة الأولى من المشروع في عام 2022، ربما تتأخر إلى ما بعد عام 2023.

واعتمد صندوق الاستثمارات العامة التكوينَ الجديد لمجلس إدارة "شركة القدية للاستثمار" برئاسة الأمير محمد بن سلمان.

ووفقًا للمصادر؛ فإن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان قد اتخذ قرار إعادة تشكيل المجلس، بعد أن استشعر احتمالية تأخير افتتاح المشروع المقرر له أن تُفتتح مرحلته الأولى بعد ثلاث سنوات من الآن؛ وهو ما أفضى إلى اتخاذ القرارات الإدارية المناسبة لضمان إعادة المشروع إلى مساره الصحيح.

ويعتبر مشروع القدية، المشروع الوحيد الذي قد يواجه تأخيرًا في مساره، وتسير الخطى في المشاريع الكبرى التي أعلن عنها في السعودية وفق ما هو مخطط لها دون تأخير، ومن أبرز هذه المشاريع: نيوم، ومشروع البحر الأحمر، ومشروع آمالا، ومشروع تطوير العلا وبوابة الدرعية، ومشاريع الرياض الكبرى ("مشروع حديقة الملك سلمان"، و"مشروع الرياض الخضراء"، و"مشروع المسار الرياضي"، و"مشروع الرياض آرت").

يُذكر أن حفل وضع حجر أساس مشروع القدية، كان قد عُقد في 28 أبريل 2018، وهي الفعالية التي حَظِيت بتشريف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة، الذي كان قد أعلن عن إطلاق مشروع القدية في 7 أبريل 2017 كوجهة ترفيهية رائدة.

13 ديسمبر 2019 - 16 ربيع الآخر 1441
05:40 PM
اخر تعديل
26 يوليو 2020 - 5 ذو الحجة 1441
02:00 AM

مصادر: محمد بن سلمان يتدخل ويعيد مسار "القدية" للطريق الصحيح

صندوق الاستثمارات العامة اعتمد التشكيل الجديد برئاسة ولي العهد

A A A
35
228,460

عَلِمت "سبق" من مصادر مطلعة، أن إعادة تشكيل مجلس إدارة شركة القدية للاستثمار، صَدَر في أعقاب ما عرضه مجلس الإدارة السابق في الاجتماع الأخير للمجلس الذي ترأسه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان؛ حيث اتضح أن إجراءات سير العمل لا تسير وفق المطلوب، وأن افتتاح المرحلة الأولى من المشروع في عام 2022، ربما تتأخر إلى ما بعد عام 2023.

واعتمد صندوق الاستثمارات العامة التكوينَ الجديد لمجلس إدارة "شركة القدية للاستثمار" برئاسة الأمير محمد بن سلمان.

ووفقًا للمصادر؛ فإن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان قد اتخذ قرار إعادة تشكيل المجلس، بعد أن استشعر احتمالية تأخير افتتاح المشروع المقرر له أن تُفتتح مرحلته الأولى بعد ثلاث سنوات من الآن؛ وهو ما أفضى إلى اتخاذ القرارات الإدارية المناسبة لضمان إعادة المشروع إلى مساره الصحيح.

ويعتبر مشروع القدية، المشروع الوحيد الذي قد يواجه تأخيرًا في مساره، وتسير الخطى في المشاريع الكبرى التي أعلن عنها في السعودية وفق ما هو مخطط لها دون تأخير، ومن أبرز هذه المشاريع: نيوم، ومشروع البحر الأحمر، ومشروع آمالا، ومشروع تطوير العلا وبوابة الدرعية، ومشاريع الرياض الكبرى ("مشروع حديقة الملك سلمان"، و"مشروع الرياض الخضراء"، و"مشروع المسار الرياضي"، و"مشروع الرياض آرت").

يُذكر أن حفل وضع حجر أساس مشروع القدية، كان قد عُقد في 28 أبريل 2018، وهي الفعالية التي حَظِيت بتشريف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة، الذي كان قد أعلن عن إطلاق مشروع القدية في 7 أبريل 2017 كوجهة ترفيهية رائدة.