إغاثي الملك سلمان يطلق حملة مساعدات غذائية للعائلات السورية واللبنانية

ابتداء من الأشد فقرًا.. ًللنازحة والمتضررة من الحرب الدائرة في سوريا

أطلق "مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية" في بيروت اليوم، حملة توزيع مواد غذائية للنازحين السوريين في لبنان والمستحقين من العائلات اللبنانية المحتاجة، بحضور وزير الدولة اللبنانية لشؤون النازحين "معين المرعبي"، والقائم بأعمال سفارة المملكة لدى لبنان "وليد بن عبدالله بخاري"، إلى جانب مدير مكتب "مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية" في لبنان فهد صالح القناص.

واطلع بخاري على الخطة الاستراتيجية التي أعدها المركز لتنفيذ الحملة التي انطلقت مع بداية شهر رمضان، وتستهدف الأسر السورية النازحة والمتضررة من الحرب الدائرة في سوريا، في كافة الأراضي اللبنانية، ابتداء من العائلات الأشد فقرًا، بالإضافة إلى الأسر اللبنانية المحتاجة.

وعبّر الوزير المرعبي عن شكره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- والشعب السعودي الكريم؛ لكل ما تقدّمه المملكة من مساعدات إنسانية للمحتاجين حول العالم بأسره دون تمييز".. مشددًا على أنّ "مملكة الإنسانية، تبلسم جراح الشعب السوري المكلوم، منذ بداية الأزمة في بلاده، وتمدّ يد العون للمجتمعات اللبنانية المضيفة، عبر ما تقدمه من مساعدات في مجال التغذية والمأوى والتعليم والاستشفاء".

وشكر رئيس الجمعية الخيرية للعطاء الشيخ أحمد المزوق، للمملكة "ما تقدمه من مساعدات للمحتاجين في أنحاء العالم وليس في لبنان فقط"، مبرزًا "عطاءات الأيادي البيضاء للمملكة التي تخفف معاناة النازحين السوريين في ظل الأزمة الراهنة التي يعيشونها، وتقف إلى جانب لبنان في مختلف المحن التي يمرّ بها".

اعلان
إغاثي الملك سلمان يطلق حملة مساعدات غذائية للعائلات السورية واللبنانية
سبق

أطلق "مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية" في بيروت اليوم، حملة توزيع مواد غذائية للنازحين السوريين في لبنان والمستحقين من العائلات اللبنانية المحتاجة، بحضور وزير الدولة اللبنانية لشؤون النازحين "معين المرعبي"، والقائم بأعمال سفارة المملكة لدى لبنان "وليد بن عبدالله بخاري"، إلى جانب مدير مكتب "مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية" في لبنان فهد صالح القناص.

واطلع بخاري على الخطة الاستراتيجية التي أعدها المركز لتنفيذ الحملة التي انطلقت مع بداية شهر رمضان، وتستهدف الأسر السورية النازحة والمتضررة من الحرب الدائرة في سوريا، في كافة الأراضي اللبنانية، ابتداء من العائلات الأشد فقرًا، بالإضافة إلى الأسر اللبنانية المحتاجة.

وعبّر الوزير المرعبي عن شكره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- والشعب السعودي الكريم؛ لكل ما تقدّمه المملكة من مساعدات إنسانية للمحتاجين حول العالم بأسره دون تمييز".. مشددًا على أنّ "مملكة الإنسانية، تبلسم جراح الشعب السوري المكلوم، منذ بداية الأزمة في بلاده، وتمدّ يد العون للمجتمعات اللبنانية المضيفة، عبر ما تقدمه من مساعدات في مجال التغذية والمأوى والتعليم والاستشفاء".

وشكر رئيس الجمعية الخيرية للعطاء الشيخ أحمد المزوق، للمملكة "ما تقدمه من مساعدات للمحتاجين في أنحاء العالم وليس في لبنان فقط"، مبرزًا "عطاءات الأيادي البيضاء للمملكة التي تخفف معاناة النازحين السوريين في ظل الأزمة الراهنة التي يعيشونها، وتقف إلى جانب لبنان في مختلف المحن التي يمرّ بها".

17 مايو 2018 - 2 رمضان 1439
08:02 PM

إغاثي الملك سلمان يطلق حملة مساعدات غذائية للعائلات السورية واللبنانية

ابتداء من الأشد فقرًا.. ًللنازحة والمتضررة من الحرب الدائرة في سوريا

A A A
1
3,290

أطلق "مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية" في بيروت اليوم، حملة توزيع مواد غذائية للنازحين السوريين في لبنان والمستحقين من العائلات اللبنانية المحتاجة، بحضور وزير الدولة اللبنانية لشؤون النازحين "معين المرعبي"، والقائم بأعمال سفارة المملكة لدى لبنان "وليد بن عبدالله بخاري"، إلى جانب مدير مكتب "مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية" في لبنان فهد صالح القناص.

واطلع بخاري على الخطة الاستراتيجية التي أعدها المركز لتنفيذ الحملة التي انطلقت مع بداية شهر رمضان، وتستهدف الأسر السورية النازحة والمتضررة من الحرب الدائرة في سوريا، في كافة الأراضي اللبنانية، ابتداء من العائلات الأشد فقرًا، بالإضافة إلى الأسر اللبنانية المحتاجة.

وعبّر الوزير المرعبي عن شكره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- والشعب السعودي الكريم؛ لكل ما تقدّمه المملكة من مساعدات إنسانية للمحتاجين حول العالم بأسره دون تمييز".. مشددًا على أنّ "مملكة الإنسانية، تبلسم جراح الشعب السوري المكلوم، منذ بداية الأزمة في بلاده، وتمدّ يد العون للمجتمعات اللبنانية المضيفة، عبر ما تقدمه من مساعدات في مجال التغذية والمأوى والتعليم والاستشفاء".

وشكر رئيس الجمعية الخيرية للعطاء الشيخ أحمد المزوق، للمملكة "ما تقدمه من مساعدات للمحتاجين في أنحاء العالم وليس في لبنان فقط"، مبرزًا "عطاءات الأيادي البيضاء للمملكة التي تخفف معاناة النازحين السوريين في ظل الأزمة الراهنة التي يعيشونها، وتقف إلى جانب لبنان في مختلف المحن التي يمرّ بها".