الجهات الأمنية بالباحة تحذر من إطلاق النار والقصائد المثيرة للنعرات

دعت عرفاء القرى إلى عدم التوقيع على أوراق التجنيس والأراضي

أحمد الزهراني- سبق- الباحة: شددت الجهات الأمنية بشرطة منطقة الباحة على سكانها وزوارها في جميع محافظاتها، التقيد بالتعليمات والأنظمة والتي بعثتها بخطاب إلى مشايخ وعرفاء القرى وأكدت عليهم بإبلاغهم بمضمون الخطاب.
 
وجاء في نص الخطاب التحذير من إطلاق النار في جميع المناسبات والحفلات، كما حرصت على لحمة الصف واجتماع الكلمة، فحذرت من إلقاء القصائد المسببة للنعرات القبلية، وما يحدث فيها من إساءات وافتراق للكلمة، كما دعت إلى عدم الإسراف والتبذير في الاحتفالات والمناسبات.
 
ودعت عرفاء القرى إلى عدم التصديق على أوراق التجنيس أو الأراضي، والتشديد على أصحاب الآبار بضرورة تسويرها، حرصاً على عدم سقوط أشخاص أو خلافه داخلها. 

اعلان
الجهات الأمنية بالباحة تحذر من إطلاق النار والقصائد المثيرة للنعرات
سبق
أحمد الزهراني- سبق- الباحة: شددت الجهات الأمنية بشرطة منطقة الباحة على سكانها وزوارها في جميع محافظاتها، التقيد بالتعليمات والأنظمة والتي بعثتها بخطاب إلى مشايخ وعرفاء القرى وأكدت عليهم بإبلاغهم بمضمون الخطاب.
 
وجاء في نص الخطاب التحذير من إطلاق النار في جميع المناسبات والحفلات، كما حرصت على لحمة الصف واجتماع الكلمة، فحذرت من إلقاء القصائد المسببة للنعرات القبلية، وما يحدث فيها من إساءات وافتراق للكلمة، كما دعت إلى عدم الإسراف والتبذير في الاحتفالات والمناسبات.
 
ودعت عرفاء القرى إلى عدم التصديق على أوراق التجنيس أو الأراضي، والتشديد على أصحاب الآبار بضرورة تسويرها، حرصاً على عدم سقوط أشخاص أو خلافه داخلها. 
12 يوليو 2015 - 25 رمضان 1436
12:41 AM

الجهات الأمنية بالباحة تحذر من إطلاق النار والقصائد المثيرة للنعرات

دعت عرفاء القرى إلى عدم التوقيع على أوراق التجنيس والأراضي

A A A
0
23,233

أحمد الزهراني- سبق- الباحة: شددت الجهات الأمنية بشرطة منطقة الباحة على سكانها وزوارها في جميع محافظاتها، التقيد بالتعليمات والأنظمة والتي بعثتها بخطاب إلى مشايخ وعرفاء القرى وأكدت عليهم بإبلاغهم بمضمون الخطاب.
 
وجاء في نص الخطاب التحذير من إطلاق النار في جميع المناسبات والحفلات، كما حرصت على لحمة الصف واجتماع الكلمة، فحذرت من إلقاء القصائد المسببة للنعرات القبلية، وما يحدث فيها من إساءات وافتراق للكلمة، كما دعت إلى عدم الإسراف والتبذير في الاحتفالات والمناسبات.
 
ودعت عرفاء القرى إلى عدم التصديق على أوراق التجنيس أو الأراضي، والتشديد على أصحاب الآبار بضرورة تسويرها، حرصاً على عدم سقوط أشخاص أو خلافه داخلها.