"أرامكو" توجز مراحل تطور المملكة من عصر المؤسس إلى الملك سلمان بدقيقتين

عبر فيلم وثائقي أنتجته الشركة ضمن احتفالاتها باليوم الوطني الـ 89

أوجزت شركة أرامكو السعودية، قصة تطور المملكة، عصرًا بعد آخر، في فيلم وثائقي، أنتجته في إطار احتفالات الشركة باليوم الوطني للمملكة العربية السعودية الـ89.

ويظهر الفيلم، الذي تبلغ مدته 2.35 دقيقة، النقلة الحضارية والتنموية، التي شهدته المملكة في كل المجالات والميادين، بداية من فترة تأسيس البلاد على يد الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن ـ طيب الله ثراه ـ وصولاً إلى العهد الزاهر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ـ يحفظه الله ـ.

وبدأ الفيلم بمشهد المملكة في عصر ما قبل النفط، إذ كانت صحراء قاحلة، تنتشر فيها الخيام في كل مكان، ثم الانتقال إلى عهد ما بعد النفط، وفرحة الموطنين بهذا الظهور، وتأثيره في تطور المملكة عصرًا بعد آخر.

واعتمدت قصة الفيلم على طفل صغير، كان شاهدًا على ظهور النفط في المملكة، كما كان شاهدًا على ملامح التطور والتقدم في كل عصر شهدته المملكة في كل الميادين والمجالات، بداية من عصر الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن، الذي وضع الثوابت والأسس التي تُقام عليها المملكة، ثم سلم ـ طيب الله ثراه ـ الراية لأبنائه الملوك، ليشيد كل منهم لبنة جديدة في جدار الوطن، وصولاً إلى عصر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز.

واختتم الفيلم بملح خاص، يشير إلى مستقبل المملكة، وإلى عزيمة شعبها، التي صنعت المعجزات على أرض الواقع، ويعكس هذه العزيمة، عبارة ذكرها سمو ولي العهد الأمير محمد سلمان بن عبد العزيز، عندما قال: "أعيش بين شعب جبار وعظيم، همة السعوديين لن تنكسرإلا إذا سوي هذا الجبل بالأرض".

اعلان
"أرامكو" توجز مراحل تطور المملكة من عصر المؤسس إلى الملك سلمان بدقيقتين
سبق

أوجزت شركة أرامكو السعودية، قصة تطور المملكة، عصرًا بعد آخر، في فيلم وثائقي، أنتجته في إطار احتفالات الشركة باليوم الوطني للمملكة العربية السعودية الـ89.

ويظهر الفيلم، الذي تبلغ مدته 2.35 دقيقة، النقلة الحضارية والتنموية، التي شهدته المملكة في كل المجالات والميادين، بداية من فترة تأسيس البلاد على يد الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن ـ طيب الله ثراه ـ وصولاً إلى العهد الزاهر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ـ يحفظه الله ـ.

وبدأ الفيلم بمشهد المملكة في عصر ما قبل النفط، إذ كانت صحراء قاحلة، تنتشر فيها الخيام في كل مكان، ثم الانتقال إلى عهد ما بعد النفط، وفرحة الموطنين بهذا الظهور، وتأثيره في تطور المملكة عصرًا بعد آخر.

واعتمدت قصة الفيلم على طفل صغير، كان شاهدًا على ظهور النفط في المملكة، كما كان شاهدًا على ملامح التطور والتقدم في كل عصر شهدته المملكة في كل الميادين والمجالات، بداية من عصر الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن، الذي وضع الثوابت والأسس التي تُقام عليها المملكة، ثم سلم ـ طيب الله ثراه ـ الراية لأبنائه الملوك، ليشيد كل منهم لبنة جديدة في جدار الوطن، وصولاً إلى عصر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز.

واختتم الفيلم بملح خاص، يشير إلى مستقبل المملكة، وإلى عزيمة شعبها، التي صنعت المعجزات على أرض الواقع، ويعكس هذه العزيمة، عبارة ذكرها سمو ولي العهد الأمير محمد سلمان بن عبد العزيز، عندما قال: "أعيش بين شعب جبار وعظيم، همة السعوديين لن تنكسرإلا إذا سوي هذا الجبل بالأرض".

22 سبتمبر 2019 - 23 محرّم 1441
12:19 AM

"أرامكو" توجز مراحل تطور المملكة من عصر المؤسس إلى الملك سلمان بدقيقتين

عبر فيلم وثائقي أنتجته الشركة ضمن احتفالاتها باليوم الوطني الـ 89

A A A
1
5,067

أوجزت شركة أرامكو السعودية، قصة تطور المملكة، عصرًا بعد آخر، في فيلم وثائقي، أنتجته في إطار احتفالات الشركة باليوم الوطني للمملكة العربية السعودية الـ89.

ويظهر الفيلم، الذي تبلغ مدته 2.35 دقيقة، النقلة الحضارية والتنموية، التي شهدته المملكة في كل المجالات والميادين، بداية من فترة تأسيس البلاد على يد الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن ـ طيب الله ثراه ـ وصولاً إلى العهد الزاهر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ـ يحفظه الله ـ.

وبدأ الفيلم بمشهد المملكة في عصر ما قبل النفط، إذ كانت صحراء قاحلة، تنتشر فيها الخيام في كل مكان، ثم الانتقال إلى عهد ما بعد النفط، وفرحة الموطنين بهذا الظهور، وتأثيره في تطور المملكة عصرًا بعد آخر.

واعتمدت قصة الفيلم على طفل صغير، كان شاهدًا على ظهور النفط في المملكة، كما كان شاهدًا على ملامح التطور والتقدم في كل عصر شهدته المملكة في كل الميادين والمجالات، بداية من عصر الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن، الذي وضع الثوابت والأسس التي تُقام عليها المملكة، ثم سلم ـ طيب الله ثراه ـ الراية لأبنائه الملوك، ليشيد كل منهم لبنة جديدة في جدار الوطن، وصولاً إلى عصر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز.

واختتم الفيلم بملح خاص، يشير إلى مستقبل المملكة، وإلى عزيمة شعبها، التي صنعت المعجزات على أرض الواقع، ويعكس هذه العزيمة، عبارة ذكرها سمو ولي العهد الأمير محمد سلمان بن عبد العزيز، عندما قال: "أعيش بين شعب جبار وعظيم، همة السعوديين لن تنكسرإلا إذا سوي هذا الجبل بالأرض".