"ليكون تأخرت عليكم" .. تفاصيل وفاة سائق حافلة تيماء على لسان "نهار وفائز"

"سبق" قدّمت التعازي لأشقاء السائق وحضرت تكريم الطالبين في منزلهما

كشف أحد طلاب الحافلة التي تُوفي سائقها وهو في طريقهم للمدرسة بمحافظة تيماء، صباح أمس الأول الإثنين، تفاصيل الحادث، وتمكنهم -بفضل الله- من تفادي كارثة محتملة الوقوع بعد إيقافهم الحافلة في طريق مكتظ بالسيارات؛ نظراً لوجود ثلاث مدارس ومركز صحي، في خبر نشرته "سبق" في حينه، والكلمات التي كان يحرص أن يذكرها لهم سائق الحافلة كل صباح.

وقال الطالب فائز خالد الرشدان؛ وشقيقه نهار؛ في أثناء زيارة "سبق" لهما في منزلهما بمحافظة تيماء، صباح اليوم، إن السائق ـ رحمه الله ـ كان يقول لهما كل يوم "لا يكون تأخرت عليكم"، في إشارة من الطالب على حرص سائق الحافلة -رحمه الله- على المواظبة على الحضور.

وروى الطالبان نهار وفائز خالد الرشدان العنزي؛ تفاصيل الحادثة "أنه في صباح الإثنين وصل سائق الحافلة -كعادته- في الوقت المحدد، وقمت بإلقاء السلام ورد السلام، وواصل المسير ولكن قبل وصولنا إلى مقر المدرسة ظهر عليه التعب وانخفضت سرعة الحافلة حتى اصطدمت بصبة عمود الإنارة، وكان أخي نهار قريباً من الحافلة واستطاع التحكم في المقود، ثم قمت بمساعدة أخي نهار في إيقاف المركبة حتى وقفت تماماً دون أن يقع مكروهٌ لأحد، وأثنى الطالبان على أخلاق سائق الحافلة وتعامله طيلة عمله في المدرسة.

من جهته، قدّم قائد متوسطة محمد بن مسلمة، سالم معزي الحضيري؛ تعازيه لأشقاء سائق الحافلة المدرسية متعب رشيد هطيلان العنزي؛ يرافقه المرشد الطلابي بالمدرسة محمد طالب العنزي؛ ورائد النشاط خالد الفجر؛ ومعلم اللغة الإنجليزية مرضي زيد الرشدان.

وبيّن الحضيري "أن قائد الحافلة كان من الحريصين على الحضور مبكراً ويحرص على نصح الطلاب وعدم التأخر، وكان قد تم تكريمه -رحمه الله- قبل أسابيع نظير إخلاصه في العمل؛ كاشفاً أن آخر رسالة بينهم كانت على الاستعلام عن الدوام الشتوي قبل يومين من وفاته -رحمه الله-، وقدم قائد "المتوسطة" شكره لطلاب المدرسة على حُسن التصرف وقدّم لهم تكريم في منزل والدهم بالمحافظة، وقدمت "سبق" التعازي لأشقاء سائق الحافلة متعب العنزي؛ كما حضرت تكريم الطالبين صباح اليوم.

تيماء سائق الحافلة
اعلان
"ليكون تأخرت عليكم" .. تفاصيل وفاة سائق حافلة تيماء على لسان "نهار وفائز"
سبق

كشف أحد طلاب الحافلة التي تُوفي سائقها وهو في طريقهم للمدرسة بمحافظة تيماء، صباح أمس الأول الإثنين، تفاصيل الحادث، وتمكنهم -بفضل الله- من تفادي كارثة محتملة الوقوع بعد إيقافهم الحافلة في طريق مكتظ بالسيارات؛ نظراً لوجود ثلاث مدارس ومركز صحي، في خبر نشرته "سبق" في حينه، والكلمات التي كان يحرص أن يذكرها لهم سائق الحافلة كل صباح.

وقال الطالب فائز خالد الرشدان؛ وشقيقه نهار؛ في أثناء زيارة "سبق" لهما في منزلهما بمحافظة تيماء، صباح اليوم، إن السائق ـ رحمه الله ـ كان يقول لهما كل يوم "لا يكون تأخرت عليكم"، في إشارة من الطالب على حرص سائق الحافلة -رحمه الله- على المواظبة على الحضور.

وروى الطالبان نهار وفائز خالد الرشدان العنزي؛ تفاصيل الحادثة "أنه في صباح الإثنين وصل سائق الحافلة -كعادته- في الوقت المحدد، وقمت بإلقاء السلام ورد السلام، وواصل المسير ولكن قبل وصولنا إلى مقر المدرسة ظهر عليه التعب وانخفضت سرعة الحافلة حتى اصطدمت بصبة عمود الإنارة، وكان أخي نهار قريباً من الحافلة واستطاع التحكم في المقود، ثم قمت بمساعدة أخي نهار في إيقاف المركبة حتى وقفت تماماً دون أن يقع مكروهٌ لأحد، وأثنى الطالبان على أخلاق سائق الحافلة وتعامله طيلة عمله في المدرسة.

من جهته، قدّم قائد متوسطة محمد بن مسلمة، سالم معزي الحضيري؛ تعازيه لأشقاء سائق الحافلة المدرسية متعب رشيد هطيلان العنزي؛ يرافقه المرشد الطلابي بالمدرسة محمد طالب العنزي؛ ورائد النشاط خالد الفجر؛ ومعلم اللغة الإنجليزية مرضي زيد الرشدان.

وبيّن الحضيري "أن قائد الحافلة كان من الحريصين على الحضور مبكراً ويحرص على نصح الطلاب وعدم التأخر، وكان قد تم تكريمه -رحمه الله- قبل أسابيع نظير إخلاصه في العمل؛ كاشفاً أن آخر رسالة بينهم كانت على الاستعلام عن الدوام الشتوي قبل يومين من وفاته -رحمه الله-، وقدم قائد "المتوسطة" شكره لطلاب المدرسة على حُسن التصرف وقدّم لهم تكريم في منزل والدهم بالمحافظة، وقدمت "سبق" التعازي لأشقاء سائق الحافلة متعب العنزي؛ كما حضرت تكريم الطالبين صباح اليوم.

06 نوفمبر 2019 - 9 ربيع الأول 1441
01:49 PM

"ليكون تأخرت عليكم" .. تفاصيل وفاة سائق حافلة تيماء على لسان "نهار وفائز"

"سبق" قدّمت التعازي لأشقاء السائق وحضرت تكريم الطالبين في منزلهما

A A A
6
13,373

كشف أحد طلاب الحافلة التي تُوفي سائقها وهو في طريقهم للمدرسة بمحافظة تيماء، صباح أمس الأول الإثنين، تفاصيل الحادث، وتمكنهم -بفضل الله- من تفادي كارثة محتملة الوقوع بعد إيقافهم الحافلة في طريق مكتظ بالسيارات؛ نظراً لوجود ثلاث مدارس ومركز صحي، في خبر نشرته "سبق" في حينه، والكلمات التي كان يحرص أن يذكرها لهم سائق الحافلة كل صباح.

وقال الطالب فائز خالد الرشدان؛ وشقيقه نهار؛ في أثناء زيارة "سبق" لهما في منزلهما بمحافظة تيماء، صباح اليوم، إن السائق ـ رحمه الله ـ كان يقول لهما كل يوم "لا يكون تأخرت عليكم"، في إشارة من الطالب على حرص سائق الحافلة -رحمه الله- على المواظبة على الحضور.

وروى الطالبان نهار وفائز خالد الرشدان العنزي؛ تفاصيل الحادثة "أنه في صباح الإثنين وصل سائق الحافلة -كعادته- في الوقت المحدد، وقمت بإلقاء السلام ورد السلام، وواصل المسير ولكن قبل وصولنا إلى مقر المدرسة ظهر عليه التعب وانخفضت سرعة الحافلة حتى اصطدمت بصبة عمود الإنارة، وكان أخي نهار قريباً من الحافلة واستطاع التحكم في المقود، ثم قمت بمساعدة أخي نهار في إيقاف المركبة حتى وقفت تماماً دون أن يقع مكروهٌ لأحد، وأثنى الطالبان على أخلاق سائق الحافلة وتعامله طيلة عمله في المدرسة.

من جهته، قدّم قائد متوسطة محمد بن مسلمة، سالم معزي الحضيري؛ تعازيه لأشقاء سائق الحافلة المدرسية متعب رشيد هطيلان العنزي؛ يرافقه المرشد الطلابي بالمدرسة محمد طالب العنزي؛ ورائد النشاط خالد الفجر؛ ومعلم اللغة الإنجليزية مرضي زيد الرشدان.

وبيّن الحضيري "أن قائد الحافلة كان من الحريصين على الحضور مبكراً ويحرص على نصح الطلاب وعدم التأخر، وكان قد تم تكريمه -رحمه الله- قبل أسابيع نظير إخلاصه في العمل؛ كاشفاً أن آخر رسالة بينهم كانت على الاستعلام عن الدوام الشتوي قبل يومين من وفاته -رحمه الله-، وقدم قائد "المتوسطة" شكره لطلاب المدرسة على حُسن التصرف وقدّم لهم تكريم في منزل والدهم بالمحافظة، وقدمت "سبق" التعازي لأشقاء سائق الحافلة متعب العنزي؛ كما حضرت تكريم الطالبين صباح اليوم.