مطالبات بإعادة دوار بني سعد المُزال .. وبلدية المندق ترد ببيان توضيحي

مبيّنةً أن ذلك بناءً على ما تضمنه بيان لجنة السلامة المرورية العليا بالباحة

أصدرت بلدية المندق بيانًا حول إزالة دوار طريق الباحة- المندق- بني سعد، مبينةً أن ذلك بناءً على ما تضمنه بيان لجنة السلامة المرورية العليا بالباحة.

وقالت بلدية المندق في بيانها المعمم: "توضح البلدية أنها لم تقم بإغلاق أي مدخل للقرية وإنّما تمّ إزالة الدوار القائم بوسط الطريق (طريق الباحة - المندق - بني سعد) والذي تم أخيرًا إعادة تسليمه لوزارة النقل، ولكون البلدية هي من قامت باستحداث الدوار في فترة سابقة عندما كان الطريق يتبع لها، كما أن الإزالة تأتي تماشيًا مع ما تضمنه محضر لجنة السلامة المرورية العليا بالباحة، التي وقفت على عدة مواقع بالمنطقة ورأت إغلاق دوار مسيّر، وذلك لحجبه للرؤية مع عمل فتحة دوران "U turn" شمال الدوار لخدمة قرية مسيّر في الرجوع للمندق والاستفادة من الكوبري المؤدي للمرور والذي يبعد ۷۰۰ متر عن القرية في الرجوع للقرية للقادم من شمال المحافظة.

وأضافت البلدية: "تم عمل فتحة الدوران المطلوبة على مسافة ۲۰۰ متر من الدوار المزال، وتزويدها بوسائل السلامة واللوحات والإشارات التنبيهية. والبلديّة تؤكد حرصها على أن تكون مداخل القرى ذات كفاءة ورؤية واضحة وبعيدة عن التداخل والعشوائية وتحقق السلامة للمارّة ومستخدمي الطريق من أي خطورة أو ضرر قد يحدث لهم لا قدر الله".

وكان قد تذمر عددٌ من سالكي الطريق من إزالة الدوار، وقالوا لـ"سبق": الدوار الموصل لقرى مسير وسد مدهاس ووادي تربة كان يضمن انسيابية الحركة من وإلى، حيث شكر الأهالي لبلدية المندق استحداث هذا الدوار في وقت سابق حيث كانت تكلفة الدوار بمبالغ عالية في حينها.


وأشار المواطن منصور الزهراني إلى أن هذا الدوار كان يخدم عددًا من القرى التي تقع بامتداد الطريق السياحي، ويخدم وادي تربة بمحافظة المندق وسد مدهاس، متهمًا البلدية بإزالة الدوار لتتمكن من استحداث مدخل أمام مبنى البلدية الذي لا يبعد عن الدوار سوى 200 م، ونحن نناشد أمير المنطقة وأمين منطقة الباحة بالنظر في الإبقاء على الدوار.

فيما طالب المواطن حسن الزهراني بلدية المندق باتخاذ القرارات التي تخدم المواطن لا التضييق عليهم، والبحث عن معالجة معاناتهم، مضيفًا أن إزالة الدوار يشكل خطرًا على المواطنين عابري الطريق السياحي.

من جهة أخرى، عبّر أحمد الزهراني من أهالي قرى مسير عن أن هذا القرار لا يخدم الأهالي، حيث إن البديل يقع في منطقة خطرة محجوبة الرؤية عن سالكي هذا الطريق.

وأوضح أن الأهالي توجهوا لمحافظ المندق، حيث لم يجدوا حلاً ، مبينًا أن راغبي الدخول يتطلب الذهاب ما يقارب 2 كيلو متر.

اعلان
مطالبات بإعادة دوار بني سعد المُزال .. وبلدية المندق ترد ببيان توضيحي
سبق

أصدرت بلدية المندق بيانًا حول إزالة دوار طريق الباحة- المندق- بني سعد، مبينةً أن ذلك بناءً على ما تضمنه بيان لجنة السلامة المرورية العليا بالباحة.

وقالت بلدية المندق في بيانها المعمم: "توضح البلدية أنها لم تقم بإغلاق أي مدخل للقرية وإنّما تمّ إزالة الدوار القائم بوسط الطريق (طريق الباحة - المندق - بني سعد) والذي تم أخيرًا إعادة تسليمه لوزارة النقل، ولكون البلدية هي من قامت باستحداث الدوار في فترة سابقة عندما كان الطريق يتبع لها، كما أن الإزالة تأتي تماشيًا مع ما تضمنه محضر لجنة السلامة المرورية العليا بالباحة، التي وقفت على عدة مواقع بالمنطقة ورأت إغلاق دوار مسيّر، وذلك لحجبه للرؤية مع عمل فتحة دوران "U turn" شمال الدوار لخدمة قرية مسيّر في الرجوع للمندق والاستفادة من الكوبري المؤدي للمرور والذي يبعد ۷۰۰ متر عن القرية في الرجوع للقرية للقادم من شمال المحافظة.

وأضافت البلدية: "تم عمل فتحة الدوران المطلوبة على مسافة ۲۰۰ متر من الدوار المزال، وتزويدها بوسائل السلامة واللوحات والإشارات التنبيهية. والبلديّة تؤكد حرصها على أن تكون مداخل القرى ذات كفاءة ورؤية واضحة وبعيدة عن التداخل والعشوائية وتحقق السلامة للمارّة ومستخدمي الطريق من أي خطورة أو ضرر قد يحدث لهم لا قدر الله".

وكان قد تذمر عددٌ من سالكي الطريق من إزالة الدوار، وقالوا لـ"سبق": الدوار الموصل لقرى مسير وسد مدهاس ووادي تربة كان يضمن انسيابية الحركة من وإلى، حيث شكر الأهالي لبلدية المندق استحداث هذا الدوار في وقت سابق حيث كانت تكلفة الدوار بمبالغ عالية في حينها.


وأشار المواطن منصور الزهراني إلى أن هذا الدوار كان يخدم عددًا من القرى التي تقع بامتداد الطريق السياحي، ويخدم وادي تربة بمحافظة المندق وسد مدهاس، متهمًا البلدية بإزالة الدوار لتتمكن من استحداث مدخل أمام مبنى البلدية الذي لا يبعد عن الدوار سوى 200 م، ونحن نناشد أمير المنطقة وأمين منطقة الباحة بالنظر في الإبقاء على الدوار.

فيما طالب المواطن حسن الزهراني بلدية المندق باتخاذ القرارات التي تخدم المواطن لا التضييق عليهم، والبحث عن معالجة معاناتهم، مضيفًا أن إزالة الدوار يشكل خطرًا على المواطنين عابري الطريق السياحي.

من جهة أخرى، عبّر أحمد الزهراني من أهالي قرى مسير عن أن هذا القرار لا يخدم الأهالي، حيث إن البديل يقع في منطقة خطرة محجوبة الرؤية عن سالكي هذا الطريق.

وأوضح أن الأهالي توجهوا لمحافظ المندق، حيث لم يجدوا حلاً ، مبينًا أن راغبي الدخول يتطلب الذهاب ما يقارب 2 كيلو متر.

12 يونيو 2019 - 9 شوّال 1440
01:17 AM

مطالبات بإعادة دوار بني سعد المُزال .. وبلدية المندق ترد ببيان توضيحي

مبيّنةً أن ذلك بناءً على ما تضمنه بيان لجنة السلامة المرورية العليا بالباحة

A A A
12
14,739

أصدرت بلدية المندق بيانًا حول إزالة دوار طريق الباحة- المندق- بني سعد، مبينةً أن ذلك بناءً على ما تضمنه بيان لجنة السلامة المرورية العليا بالباحة.

وقالت بلدية المندق في بيانها المعمم: "توضح البلدية أنها لم تقم بإغلاق أي مدخل للقرية وإنّما تمّ إزالة الدوار القائم بوسط الطريق (طريق الباحة - المندق - بني سعد) والذي تم أخيرًا إعادة تسليمه لوزارة النقل، ولكون البلدية هي من قامت باستحداث الدوار في فترة سابقة عندما كان الطريق يتبع لها، كما أن الإزالة تأتي تماشيًا مع ما تضمنه محضر لجنة السلامة المرورية العليا بالباحة، التي وقفت على عدة مواقع بالمنطقة ورأت إغلاق دوار مسيّر، وذلك لحجبه للرؤية مع عمل فتحة دوران "U turn" شمال الدوار لخدمة قرية مسيّر في الرجوع للمندق والاستفادة من الكوبري المؤدي للمرور والذي يبعد ۷۰۰ متر عن القرية في الرجوع للقرية للقادم من شمال المحافظة.

وأضافت البلدية: "تم عمل فتحة الدوران المطلوبة على مسافة ۲۰۰ متر من الدوار المزال، وتزويدها بوسائل السلامة واللوحات والإشارات التنبيهية. والبلديّة تؤكد حرصها على أن تكون مداخل القرى ذات كفاءة ورؤية واضحة وبعيدة عن التداخل والعشوائية وتحقق السلامة للمارّة ومستخدمي الطريق من أي خطورة أو ضرر قد يحدث لهم لا قدر الله".

وكان قد تذمر عددٌ من سالكي الطريق من إزالة الدوار، وقالوا لـ"سبق": الدوار الموصل لقرى مسير وسد مدهاس ووادي تربة كان يضمن انسيابية الحركة من وإلى، حيث شكر الأهالي لبلدية المندق استحداث هذا الدوار في وقت سابق حيث كانت تكلفة الدوار بمبالغ عالية في حينها.


وأشار المواطن منصور الزهراني إلى أن هذا الدوار كان يخدم عددًا من القرى التي تقع بامتداد الطريق السياحي، ويخدم وادي تربة بمحافظة المندق وسد مدهاس، متهمًا البلدية بإزالة الدوار لتتمكن من استحداث مدخل أمام مبنى البلدية الذي لا يبعد عن الدوار سوى 200 م، ونحن نناشد أمير المنطقة وأمين منطقة الباحة بالنظر في الإبقاء على الدوار.

فيما طالب المواطن حسن الزهراني بلدية المندق باتخاذ القرارات التي تخدم المواطن لا التضييق عليهم، والبحث عن معالجة معاناتهم، مضيفًا أن إزالة الدوار يشكل خطرًا على المواطنين عابري الطريق السياحي.

من جهة أخرى، عبّر أحمد الزهراني من أهالي قرى مسير عن أن هذا القرار لا يخدم الأهالي، حيث إن البديل يقع في منطقة خطرة محجوبة الرؤية عن سالكي هذا الطريق.

وأوضح أن الأهالي توجهوا لمحافظ المندق، حيث لم يجدوا حلاً ، مبينًا أن راغبي الدخول يتطلب الذهاب ما يقارب 2 كيلو متر.