"المنظومة المتكاملة للتخزين" توقع عقداً لإقامة مركز متطور للمستودعات والخدمات اللوجستية

مع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية ويُقام في الوادي الصناعي

وقعت مدينة الملك عبدالله الاقتصادية عقداً مع شركة "المنظومة المتكاملة للتخزين-AISG KSA"؛ لإيجار قطعة أرض بالوادي الصناعي على مساحة 50 ألف متر مربع؛ لبناء وتشغيل مركز مستودعات وخدمات لوجستية متطور.

ويوفر مشروع المستودعات الجديد الذي ستنطلق أعمال الإنشاءات فيه مباشرة وتبدأ عملياته التشغيلية خلال الستة أشهر المقبلة، خدمات متنوعة عالية الجودة للعملاء كإمدادات تشمل تعبئة وتفريغ الحاويات، وتوفير خدمات التخزين، كذلك خدمات الأعمال والتجارة الإلكترونية من خلال استخدام أحدث التقنيات.

وبهذه المناسبة، قال الرئيس التنفيذي للوادي الصناعي بمدينة الملك عبدالله الاقتصادية، المهندس أيمن منسي: "مشروع المستودعات الجديد يمثل خطوة هامة تضاف إلى طيف الخدمات والمنتجات التي يقدمها الوادي الصناعي، والذي يعمل بشكل حثيث لمواكبة النمو المتسارع في أعداد المستثمرين مع استمرارية تطوير المزيد من المساحات وتهيئة البنية التحتية ذات التنافسية العالية على مستوى المنطقة".

وأضاف: "يعد الوادي الصناعي اليوم أحد أهم الوجهات الجاذبة للاستثمار في المملكة من قبل كبريات الشركات السعودية والإقليمية والعالمية، كذلك مركزاً رئيسياً للخدمات اللوجستية والصناعة على البحر الأحمر. إضافة إلى أنه مصدر كبير لتوفير فرص العمل للكفاءات الوطنية وجزء هام من القيمة الاقتصادية المضافة التي تساهم فيها مدينة الملك عبدالله الاقتصادية لتحقيق رؤية 2030".

من جهته، قال المدير العام والشريك السعودي للشركة أحمدبن شرف عسيلان: "نفخر بتوقيعنا مع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية أحد أكبر المشاريع الوطنية العملاقة. حيث جاء اتجاه الشركة للاستثمار في الوادي الصناعي بفضل الإمكانيات والمزايا العديدة التي يقدمها، واتصاله المباشر بميناء الملك عبدالله الذي يتمتع بموقع إستراتيجي على البحر الأحمر، أحد أهم الممرات البحرية لحركة الشحن العالمية والذي سيدعم جهودنا في تنفيذ خططنا التطويرية".

وأكد: "نحن ملتزمون بأن يوفر مركز المستودعات الجديد لعملائنا خدمات لوجستية على أعلى مستوى، كما ستعمل الشركة على وضع معايير جديدة لسلاسل الإمداد العالمية وكفاءة الخدمات اللوجستية وخفض التكاليف وتقليل زمن النقل. وذلك تيمنًا برؤية المملكة 2030، وإيمانًا ويقينًا بمتانة الاقتصاد السعودي والموقع الإستراتيجي للمملكة العربية السعودية".

اعلان
"المنظومة المتكاملة للتخزين" توقع عقداً لإقامة مركز متطور للمستودعات والخدمات اللوجستية
سبق

وقعت مدينة الملك عبدالله الاقتصادية عقداً مع شركة "المنظومة المتكاملة للتخزين-AISG KSA"؛ لإيجار قطعة أرض بالوادي الصناعي على مساحة 50 ألف متر مربع؛ لبناء وتشغيل مركز مستودعات وخدمات لوجستية متطور.

ويوفر مشروع المستودعات الجديد الذي ستنطلق أعمال الإنشاءات فيه مباشرة وتبدأ عملياته التشغيلية خلال الستة أشهر المقبلة، خدمات متنوعة عالية الجودة للعملاء كإمدادات تشمل تعبئة وتفريغ الحاويات، وتوفير خدمات التخزين، كذلك خدمات الأعمال والتجارة الإلكترونية من خلال استخدام أحدث التقنيات.

وبهذه المناسبة، قال الرئيس التنفيذي للوادي الصناعي بمدينة الملك عبدالله الاقتصادية، المهندس أيمن منسي: "مشروع المستودعات الجديد يمثل خطوة هامة تضاف إلى طيف الخدمات والمنتجات التي يقدمها الوادي الصناعي، والذي يعمل بشكل حثيث لمواكبة النمو المتسارع في أعداد المستثمرين مع استمرارية تطوير المزيد من المساحات وتهيئة البنية التحتية ذات التنافسية العالية على مستوى المنطقة".

وأضاف: "يعد الوادي الصناعي اليوم أحد أهم الوجهات الجاذبة للاستثمار في المملكة من قبل كبريات الشركات السعودية والإقليمية والعالمية، كذلك مركزاً رئيسياً للخدمات اللوجستية والصناعة على البحر الأحمر. إضافة إلى أنه مصدر كبير لتوفير فرص العمل للكفاءات الوطنية وجزء هام من القيمة الاقتصادية المضافة التي تساهم فيها مدينة الملك عبدالله الاقتصادية لتحقيق رؤية 2030".

من جهته، قال المدير العام والشريك السعودي للشركة أحمدبن شرف عسيلان: "نفخر بتوقيعنا مع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية أحد أكبر المشاريع الوطنية العملاقة. حيث جاء اتجاه الشركة للاستثمار في الوادي الصناعي بفضل الإمكانيات والمزايا العديدة التي يقدمها، واتصاله المباشر بميناء الملك عبدالله الذي يتمتع بموقع إستراتيجي على البحر الأحمر، أحد أهم الممرات البحرية لحركة الشحن العالمية والذي سيدعم جهودنا في تنفيذ خططنا التطويرية".

وأكد: "نحن ملتزمون بأن يوفر مركز المستودعات الجديد لعملائنا خدمات لوجستية على أعلى مستوى، كما ستعمل الشركة على وضع معايير جديدة لسلاسل الإمداد العالمية وكفاءة الخدمات اللوجستية وخفض التكاليف وتقليل زمن النقل. وذلك تيمنًا برؤية المملكة 2030، وإيمانًا ويقينًا بمتانة الاقتصاد السعودي والموقع الإستراتيجي للمملكة العربية السعودية".

28 يوليو 2018 - 15 ذو القعدة 1439
06:55 PM

"المنظومة المتكاملة للتخزين" توقع عقداً لإقامة مركز متطور للمستودعات والخدمات اللوجستية

مع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية ويُقام في الوادي الصناعي

A A A
0
2,617

وقعت مدينة الملك عبدالله الاقتصادية عقداً مع شركة "المنظومة المتكاملة للتخزين-AISG KSA"؛ لإيجار قطعة أرض بالوادي الصناعي على مساحة 50 ألف متر مربع؛ لبناء وتشغيل مركز مستودعات وخدمات لوجستية متطور.

ويوفر مشروع المستودعات الجديد الذي ستنطلق أعمال الإنشاءات فيه مباشرة وتبدأ عملياته التشغيلية خلال الستة أشهر المقبلة، خدمات متنوعة عالية الجودة للعملاء كإمدادات تشمل تعبئة وتفريغ الحاويات، وتوفير خدمات التخزين، كذلك خدمات الأعمال والتجارة الإلكترونية من خلال استخدام أحدث التقنيات.

وبهذه المناسبة، قال الرئيس التنفيذي للوادي الصناعي بمدينة الملك عبدالله الاقتصادية، المهندس أيمن منسي: "مشروع المستودعات الجديد يمثل خطوة هامة تضاف إلى طيف الخدمات والمنتجات التي يقدمها الوادي الصناعي، والذي يعمل بشكل حثيث لمواكبة النمو المتسارع في أعداد المستثمرين مع استمرارية تطوير المزيد من المساحات وتهيئة البنية التحتية ذات التنافسية العالية على مستوى المنطقة".

وأضاف: "يعد الوادي الصناعي اليوم أحد أهم الوجهات الجاذبة للاستثمار في المملكة من قبل كبريات الشركات السعودية والإقليمية والعالمية، كذلك مركزاً رئيسياً للخدمات اللوجستية والصناعة على البحر الأحمر. إضافة إلى أنه مصدر كبير لتوفير فرص العمل للكفاءات الوطنية وجزء هام من القيمة الاقتصادية المضافة التي تساهم فيها مدينة الملك عبدالله الاقتصادية لتحقيق رؤية 2030".

من جهته، قال المدير العام والشريك السعودي للشركة أحمدبن شرف عسيلان: "نفخر بتوقيعنا مع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية أحد أكبر المشاريع الوطنية العملاقة. حيث جاء اتجاه الشركة للاستثمار في الوادي الصناعي بفضل الإمكانيات والمزايا العديدة التي يقدمها، واتصاله المباشر بميناء الملك عبدالله الذي يتمتع بموقع إستراتيجي على البحر الأحمر، أحد أهم الممرات البحرية لحركة الشحن العالمية والذي سيدعم جهودنا في تنفيذ خططنا التطويرية".

وأكد: "نحن ملتزمون بأن يوفر مركز المستودعات الجديد لعملائنا خدمات لوجستية على أعلى مستوى، كما ستعمل الشركة على وضع معايير جديدة لسلاسل الإمداد العالمية وكفاءة الخدمات اللوجستية وخفض التكاليف وتقليل زمن النقل. وذلك تيمنًا برؤية المملكة 2030، وإيمانًا ويقينًا بمتانة الاقتصاد السعودي والموقع الإستراتيجي للمملكة العربية السعودية".