سفارة خادم الحرمين بماليزيا تسلم شيكات ضحايا "رافعة الحرم"

10 شيكات تعويضات و3 أخرى للمصابين

سلّم السفير السعودي بماليزيا محمود قطان شيكات ذوي المتوفين والمصابين من الحجاج الماليزيين ضحايا رافعة الحرم التي سقطت عام 1436هـ، بأمر خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- بقيمة مليون ريال لذوي كل متوفى، ونصف مليون ريال لكل مصاب.

وقالت السفارة في صفحتها بـ"تويتر": "شارك السفير محمود قطان في مراسم تسليم شيكات ذوي المتوفين والمصابين من الحجاج الماليزيين في حادث رافعة الحرم المكي لعالم 1436هـ التي أمر بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله".

وقالت وكالة الأنباء الماليزية: "سلّمت المملكة العربية السعودية اليوم 10 شيكات خاصة بتعويضات ضحايا حادثة سقوط الرافعة في الحرم المكي شيكات لورثة الراحلين وثلاثة أخرى للمصابين، وذلك خلال حفل عقد في المجمع الإسلامي ببوتراجايا".

وأضافت: "وقام بتسليم الشيكات التي تبلغ قيمة كل واحدة منها مليون ريال سعودي (حوالي 1.17 مليون رنجيت ماليزي) لكل وريث الراحل و500 ألف ريال (587.574 رنجيت) لكل مصاب؛ السفير السعودي لدى ماليزيا الدكتور محمود حسين سعيد قطان تمثيلاً لحكومة بلاده، بحضور الوزير برئاسة مجلس الوزراء (الشؤون الإسلامية) مجاهد يوسف راوا، والعديد من كبار المسؤولين من مؤسسة صندوق الحج الماليزي".

وأعرب "مجاهد" عن امتنان الحكومة الماليزية لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، على التعاطف والاهتمام الجدي بالحجاج الماليزيين، خاصة الذين كانوا من ضحايا حادثة سقوط الرافعة في الحرم المكي في 2015.

السفير السعودي بماليزيا ضحايا رافعة الحرم
اعلان
سفارة خادم الحرمين بماليزيا تسلم شيكات ضحايا "رافعة الحرم"
سبق

سلّم السفير السعودي بماليزيا محمود قطان شيكات ذوي المتوفين والمصابين من الحجاج الماليزيين ضحايا رافعة الحرم التي سقطت عام 1436هـ، بأمر خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- بقيمة مليون ريال لذوي كل متوفى، ونصف مليون ريال لكل مصاب.

وقالت السفارة في صفحتها بـ"تويتر": "شارك السفير محمود قطان في مراسم تسليم شيكات ذوي المتوفين والمصابين من الحجاج الماليزيين في حادث رافعة الحرم المكي لعالم 1436هـ التي أمر بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله".

وقالت وكالة الأنباء الماليزية: "سلّمت المملكة العربية السعودية اليوم 10 شيكات خاصة بتعويضات ضحايا حادثة سقوط الرافعة في الحرم المكي شيكات لورثة الراحلين وثلاثة أخرى للمصابين، وذلك خلال حفل عقد في المجمع الإسلامي ببوتراجايا".

وأضافت: "وقام بتسليم الشيكات التي تبلغ قيمة كل واحدة منها مليون ريال سعودي (حوالي 1.17 مليون رنجيت ماليزي) لكل وريث الراحل و500 ألف ريال (587.574 رنجيت) لكل مصاب؛ السفير السعودي لدى ماليزيا الدكتور محمود حسين سعيد قطان تمثيلاً لحكومة بلاده، بحضور الوزير برئاسة مجلس الوزراء (الشؤون الإسلامية) مجاهد يوسف راوا، والعديد من كبار المسؤولين من مؤسسة صندوق الحج الماليزي".

وأعرب "مجاهد" عن امتنان الحكومة الماليزية لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، على التعاطف والاهتمام الجدي بالحجاج الماليزيين، خاصة الذين كانوا من ضحايا حادثة سقوط الرافعة في الحرم المكي في 2015.

14 يناير 2020 - 19 جمادى الأول 1441
07:51 PM

سفارة خادم الحرمين بماليزيا تسلم شيكات ضحايا "رافعة الحرم"

10 شيكات تعويضات و3 أخرى للمصابين

A A A
5
14,149

سلّم السفير السعودي بماليزيا محمود قطان شيكات ذوي المتوفين والمصابين من الحجاج الماليزيين ضحايا رافعة الحرم التي سقطت عام 1436هـ، بأمر خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- بقيمة مليون ريال لذوي كل متوفى، ونصف مليون ريال لكل مصاب.

وقالت السفارة في صفحتها بـ"تويتر": "شارك السفير محمود قطان في مراسم تسليم شيكات ذوي المتوفين والمصابين من الحجاج الماليزيين في حادث رافعة الحرم المكي لعالم 1436هـ التي أمر بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله".

وقالت وكالة الأنباء الماليزية: "سلّمت المملكة العربية السعودية اليوم 10 شيكات خاصة بتعويضات ضحايا حادثة سقوط الرافعة في الحرم المكي شيكات لورثة الراحلين وثلاثة أخرى للمصابين، وذلك خلال حفل عقد في المجمع الإسلامي ببوتراجايا".

وأضافت: "وقام بتسليم الشيكات التي تبلغ قيمة كل واحدة منها مليون ريال سعودي (حوالي 1.17 مليون رنجيت ماليزي) لكل وريث الراحل و500 ألف ريال (587.574 رنجيت) لكل مصاب؛ السفير السعودي لدى ماليزيا الدكتور محمود حسين سعيد قطان تمثيلاً لحكومة بلاده، بحضور الوزير برئاسة مجلس الوزراء (الشؤون الإسلامية) مجاهد يوسف راوا، والعديد من كبار المسؤولين من مؤسسة صندوق الحج الماليزي".

وأعرب "مجاهد" عن امتنان الحكومة الماليزية لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، على التعاطف والاهتمام الجدي بالحجاج الماليزيين، خاصة الذين كانوا من ضحايا حادثة سقوط الرافعة في الحرم المكي في 2015.