أسعار النفط تتعافى وتعود إلى الارتفاع رغم استمرار المخاوف الاقتصادية

بدعم من ارتفاع في الأسواق بفعل أنباء إيجابية من القطاع الخاص الصيني

تعافت أسعار النفط قليلاً، اليوم الأربعاء، بعد تهاويها خلال الجلسة السابقة، بدعم من ارتفاع أوسع نطاقاً في الأسواق بفعل أنباء إيجابية من القطاع الخاص الصيني، بعد أن لامس الخام أدنى مستوياته في نحو شهر خلال الجلسة السابقة بسبب مخاوف بشأن ضعف الاقتصاد العالمي.

وبحلول الساعة 06:19 بتوقيت جرينتش، ارتفع خام القياس العالمي "برنت" 31 سنتاً أو 0.53 بالمئة إلى 58.57 دولار للبرميل، بينما ربحت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 34 سنتاً أو 0.63 بالمئة إلى 54.28 دولار للبرميل.

وبحسب "رويترز" هوت أسعار النفط لأدنى مستوى في نحو شهر، يوم الثلاثاء، بعد بيانات أظهرت انكماش أنشطة المصانع الأمريكية في أغسطس للمرة الأولى في ثلاث سنوات وانكماش قطاع الصناعات التحويلية بمنطقة اليورو للشهر السابع في أغسطس، لكن الأسواق العالمية ارتفعت، يوم الأربعاء، بعد أن أظهر مسح خاص، أن نشاط القطاع الخاص في الصين نما بأسرع وتيرة في ثلاثة أشهر في أغسطس مع ارتفاع الطلبيات الجديدة مما حفّز أكبر زيادة في التوظيف في أكثر من عام، والصين ثاني أكبر مستهلك للنفط في العالم وأكبر مستورد له.

ومن المقرر أن تتأخر هذا الأسبوع بيانات مستويات المخزونات الأمريكية من الخام بواقع يوم واحد إلى الأربعاء والخميس بسبب عطلة عيد العمال في الولايات المتحدة يوم الإثنين.

وأظهر استطلاع أولي أجرته "رويترز" أن من المرجّح انخفاض مخزونات النفط الأمريكية للأسبوع الثالث على التوالي.

اعلان
أسعار النفط تتعافى وتعود إلى الارتفاع رغم استمرار المخاوف الاقتصادية
سبق

تعافت أسعار النفط قليلاً، اليوم الأربعاء، بعد تهاويها خلال الجلسة السابقة، بدعم من ارتفاع أوسع نطاقاً في الأسواق بفعل أنباء إيجابية من القطاع الخاص الصيني، بعد أن لامس الخام أدنى مستوياته في نحو شهر خلال الجلسة السابقة بسبب مخاوف بشأن ضعف الاقتصاد العالمي.

وبحلول الساعة 06:19 بتوقيت جرينتش، ارتفع خام القياس العالمي "برنت" 31 سنتاً أو 0.53 بالمئة إلى 58.57 دولار للبرميل، بينما ربحت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 34 سنتاً أو 0.63 بالمئة إلى 54.28 دولار للبرميل.

وبحسب "رويترز" هوت أسعار النفط لأدنى مستوى في نحو شهر، يوم الثلاثاء، بعد بيانات أظهرت انكماش أنشطة المصانع الأمريكية في أغسطس للمرة الأولى في ثلاث سنوات وانكماش قطاع الصناعات التحويلية بمنطقة اليورو للشهر السابع في أغسطس، لكن الأسواق العالمية ارتفعت، يوم الأربعاء، بعد أن أظهر مسح خاص، أن نشاط القطاع الخاص في الصين نما بأسرع وتيرة في ثلاثة أشهر في أغسطس مع ارتفاع الطلبيات الجديدة مما حفّز أكبر زيادة في التوظيف في أكثر من عام، والصين ثاني أكبر مستهلك للنفط في العالم وأكبر مستورد له.

ومن المقرر أن تتأخر هذا الأسبوع بيانات مستويات المخزونات الأمريكية من الخام بواقع يوم واحد إلى الأربعاء والخميس بسبب عطلة عيد العمال في الولايات المتحدة يوم الإثنين.

وأظهر استطلاع أولي أجرته "رويترز" أن من المرجّح انخفاض مخزونات النفط الأمريكية للأسبوع الثالث على التوالي.

04 سبتمبر 2019 - 5 محرّم 1441
11:52 AM
اخر تعديل
10 سبتمبر 2019 - 11 محرّم 1441
05:03 AM

أسعار النفط تتعافى وتعود إلى الارتفاع رغم استمرار المخاوف الاقتصادية

بدعم من ارتفاع في الأسواق بفعل أنباء إيجابية من القطاع الخاص الصيني

A A A
2
3,048

تعافت أسعار النفط قليلاً، اليوم الأربعاء، بعد تهاويها خلال الجلسة السابقة، بدعم من ارتفاع أوسع نطاقاً في الأسواق بفعل أنباء إيجابية من القطاع الخاص الصيني، بعد أن لامس الخام أدنى مستوياته في نحو شهر خلال الجلسة السابقة بسبب مخاوف بشأن ضعف الاقتصاد العالمي.

وبحلول الساعة 06:19 بتوقيت جرينتش، ارتفع خام القياس العالمي "برنت" 31 سنتاً أو 0.53 بالمئة إلى 58.57 دولار للبرميل، بينما ربحت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 34 سنتاً أو 0.63 بالمئة إلى 54.28 دولار للبرميل.

وبحسب "رويترز" هوت أسعار النفط لأدنى مستوى في نحو شهر، يوم الثلاثاء، بعد بيانات أظهرت انكماش أنشطة المصانع الأمريكية في أغسطس للمرة الأولى في ثلاث سنوات وانكماش قطاع الصناعات التحويلية بمنطقة اليورو للشهر السابع في أغسطس، لكن الأسواق العالمية ارتفعت، يوم الأربعاء، بعد أن أظهر مسح خاص، أن نشاط القطاع الخاص في الصين نما بأسرع وتيرة في ثلاثة أشهر في أغسطس مع ارتفاع الطلبيات الجديدة مما حفّز أكبر زيادة في التوظيف في أكثر من عام، والصين ثاني أكبر مستهلك للنفط في العالم وأكبر مستورد له.

ومن المقرر أن تتأخر هذا الأسبوع بيانات مستويات المخزونات الأمريكية من الخام بواقع يوم واحد إلى الأربعاء والخميس بسبب عطلة عيد العمال في الولايات المتحدة يوم الإثنين.

وأظهر استطلاع أولي أجرته "رويترز" أن من المرجّح انخفاض مخزونات النفط الأمريكية للأسبوع الثالث على التوالي.