"لوحة الملوك" تدخل موسوعة جينيس للأرقام القياسية

تزامنًا مع سباق الهجن بالعيص

تزامنًا مع انطلاق سباق الهجن في محافظة العيص يوم الثلاثاء المقبل، يدشِّن عدد من المسؤولين أكبر صورة مطبوعة لـ"لوحة الملوك"، التي يتم تنفيذها بميدان الهجن الرسمي بمحافظة العيص في العالم، والتي تدخل موسوعة جينيس للأرقام القياسية. وقد وصلت القطع المكونة للصورة إلى العيص، وبدأ العمل على تركيبها.

و"لوحة الملوك" عبارة عن لوحة ارتفاعها عشرة أمتار، وبطول مائة متر، وتبلغ مساحتها ١٠٠٠ متر مربع؛ وتم ترشيحها لموسوعة جينيس لتفوز بلقب أكبر لوحة وطنية بالعالم، وتحوي صور ملوك السعودية منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز -طيب الله ثراه- إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان - حفظهما الله -، وكلمات مأثورة من أقوالهم جميعًا.

ومن المقرر أن يقوم فريق حكام موسوعة جينيس القياسية بزيارة إلى العيص الفترة المقبلة؛ لفحص اللوحة، واعتمادها أكبر لوحة في العالم.

وقال صاحب الفكرة، العمدة عبدالرزاق بن غنيم: "بحمد الله وفضله، ثم بفضل جهود أبناء هذا البلد، وصلنا إلى إنجاز الجزء الأكبر من العمل الذي استمر أيامًا وساعات؛ حتى تكون اللوحة جاهزة -بمشيئة الله- في الأسبوع الحالي".

وقال: "رغم كل التحديات، ورغم كل الصعاب، فإننا كنا ملتزمين تمامًا بإنجاز هذا العمل الغالي علينا. وقد تم العمل في أجواء وطنية مميزة، وكان يسير بكل محبة وشغف. وجاء سباق الهجن في محافظة العيص دافعًا لنا حتى نبذل كل جهدنا؛ لكي ينتهي العمل، وتدخل اللوحة موسوعة جينيس، ونقوم بإهدائها لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله - ولصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان - حفظه الله-".

وأضاف: "أتوجه بالشكر لكل من ساعدنا ودعمنا وبالتأكيد أشكر الرجل الذي تبنى إنشاءها صاحب مجموعة عبدالغني حسين، كذلك إدارة ميدان الهجن بالعيص، ممثلة بالمدير العام للميدان الشيخ كريم بن غنيم، ونائبه هليل بن مسعد المرواني، اللذين قاما بتذليل وتوفير جميع احتياجات هذا العمل الوطني الكبير على أرض الميدان، الذي يمثل اللحمة الوطنية، مباركين هذا العمل الذي وصفوه بأنه (يشرف السعودية قاطبة. وما هذا العمل إلا لمسة وفاء لملوك سابقين، خدموا دينهم ووطنهم وشعبهم - رحمهم الله -، حتى وصلنا لما وصلنا إليه من تنمية وازدهار في ظل قيادة والدنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز - حفظهما الله -). والشكر موصول لمنظم المهرجان مؤسسة (إعمار للسياحة) والعاملين فيها".

اعلان
"لوحة الملوك" تدخل موسوعة جينيس للأرقام القياسية
سبق

تزامنًا مع انطلاق سباق الهجن في محافظة العيص يوم الثلاثاء المقبل، يدشِّن عدد من المسؤولين أكبر صورة مطبوعة لـ"لوحة الملوك"، التي يتم تنفيذها بميدان الهجن الرسمي بمحافظة العيص في العالم، والتي تدخل موسوعة جينيس للأرقام القياسية. وقد وصلت القطع المكونة للصورة إلى العيص، وبدأ العمل على تركيبها.

و"لوحة الملوك" عبارة عن لوحة ارتفاعها عشرة أمتار، وبطول مائة متر، وتبلغ مساحتها ١٠٠٠ متر مربع؛ وتم ترشيحها لموسوعة جينيس لتفوز بلقب أكبر لوحة وطنية بالعالم، وتحوي صور ملوك السعودية منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز -طيب الله ثراه- إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان - حفظهما الله -، وكلمات مأثورة من أقوالهم جميعًا.

ومن المقرر أن يقوم فريق حكام موسوعة جينيس القياسية بزيارة إلى العيص الفترة المقبلة؛ لفحص اللوحة، واعتمادها أكبر لوحة في العالم.

وقال صاحب الفكرة، العمدة عبدالرزاق بن غنيم: "بحمد الله وفضله، ثم بفضل جهود أبناء هذا البلد، وصلنا إلى إنجاز الجزء الأكبر من العمل الذي استمر أيامًا وساعات؛ حتى تكون اللوحة جاهزة -بمشيئة الله- في الأسبوع الحالي".

وقال: "رغم كل التحديات، ورغم كل الصعاب، فإننا كنا ملتزمين تمامًا بإنجاز هذا العمل الغالي علينا. وقد تم العمل في أجواء وطنية مميزة، وكان يسير بكل محبة وشغف. وجاء سباق الهجن في محافظة العيص دافعًا لنا حتى نبذل كل جهدنا؛ لكي ينتهي العمل، وتدخل اللوحة موسوعة جينيس، ونقوم بإهدائها لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله - ولصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان - حفظه الله-".

وأضاف: "أتوجه بالشكر لكل من ساعدنا ودعمنا وبالتأكيد أشكر الرجل الذي تبنى إنشاءها صاحب مجموعة عبدالغني حسين، كذلك إدارة ميدان الهجن بالعيص، ممثلة بالمدير العام للميدان الشيخ كريم بن غنيم، ونائبه هليل بن مسعد المرواني، اللذين قاما بتذليل وتوفير جميع احتياجات هذا العمل الوطني الكبير على أرض الميدان، الذي يمثل اللحمة الوطنية، مباركين هذا العمل الذي وصفوه بأنه (يشرف السعودية قاطبة. وما هذا العمل إلا لمسة وفاء لملوك سابقين، خدموا دينهم ووطنهم وشعبهم - رحمهم الله -، حتى وصلنا لما وصلنا إليه من تنمية وازدهار في ظل قيادة والدنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز - حفظهما الله -). والشكر موصول لمنظم المهرجان مؤسسة (إعمار للسياحة) والعاملين فيها".

31 مارس 2018 - 14 رجب 1439
11:16 PM

"لوحة الملوك" تدخل موسوعة جينيس للأرقام القياسية

تزامنًا مع سباق الهجن بالعيص

A A A
0
3,102

تزامنًا مع انطلاق سباق الهجن في محافظة العيص يوم الثلاثاء المقبل، يدشِّن عدد من المسؤولين أكبر صورة مطبوعة لـ"لوحة الملوك"، التي يتم تنفيذها بميدان الهجن الرسمي بمحافظة العيص في العالم، والتي تدخل موسوعة جينيس للأرقام القياسية. وقد وصلت القطع المكونة للصورة إلى العيص، وبدأ العمل على تركيبها.

و"لوحة الملوك" عبارة عن لوحة ارتفاعها عشرة أمتار، وبطول مائة متر، وتبلغ مساحتها ١٠٠٠ متر مربع؛ وتم ترشيحها لموسوعة جينيس لتفوز بلقب أكبر لوحة وطنية بالعالم، وتحوي صور ملوك السعودية منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز -طيب الله ثراه- إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان - حفظهما الله -، وكلمات مأثورة من أقوالهم جميعًا.

ومن المقرر أن يقوم فريق حكام موسوعة جينيس القياسية بزيارة إلى العيص الفترة المقبلة؛ لفحص اللوحة، واعتمادها أكبر لوحة في العالم.

وقال صاحب الفكرة، العمدة عبدالرزاق بن غنيم: "بحمد الله وفضله، ثم بفضل جهود أبناء هذا البلد، وصلنا إلى إنجاز الجزء الأكبر من العمل الذي استمر أيامًا وساعات؛ حتى تكون اللوحة جاهزة -بمشيئة الله- في الأسبوع الحالي".

وقال: "رغم كل التحديات، ورغم كل الصعاب، فإننا كنا ملتزمين تمامًا بإنجاز هذا العمل الغالي علينا. وقد تم العمل في أجواء وطنية مميزة، وكان يسير بكل محبة وشغف. وجاء سباق الهجن في محافظة العيص دافعًا لنا حتى نبذل كل جهدنا؛ لكي ينتهي العمل، وتدخل اللوحة موسوعة جينيس، ونقوم بإهدائها لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله - ولصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان - حفظه الله-".

وأضاف: "أتوجه بالشكر لكل من ساعدنا ودعمنا وبالتأكيد أشكر الرجل الذي تبنى إنشاءها صاحب مجموعة عبدالغني حسين، كذلك إدارة ميدان الهجن بالعيص، ممثلة بالمدير العام للميدان الشيخ كريم بن غنيم، ونائبه هليل بن مسعد المرواني، اللذين قاما بتذليل وتوفير جميع احتياجات هذا العمل الوطني الكبير على أرض الميدان، الذي يمثل اللحمة الوطنية، مباركين هذا العمل الذي وصفوه بأنه (يشرف السعودية قاطبة. وما هذا العمل إلا لمسة وفاء لملوك سابقين، خدموا دينهم ووطنهم وشعبهم - رحمهم الله -، حتى وصلنا لما وصلنا إليه من تنمية وازدهار في ظل قيادة والدنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز - حفظهما الله -). والشكر موصول لمنظم المهرجان مؤسسة (إعمار للسياحة) والعاملين فيها".