لأول مرة "حي عربي" يزيّن احتفالات مدينة الورد في أول مواسمها

يدشن مهرجان موسم الطائف الأول في بداية مطلع أغسطس، ويتيح لزواره الاستمتاع بـ100 فعالية متنوعة.

ويشارك لأول مرة 11 بلدًا عربيًّا في "حي العرب" الذي يتوسط في سوق عكاظ للمرة الأولى بمشاركة: (الإمارات، الكويت، البحرين، عمان، العراق، مصر، الأردن، لبنان، والمغرب، وتونس) يعرضون ثقافتهم المحلية ومأكولاتهم الشهيرة.

ويركز المهرجان الذي تتواصل فعالياته على مدى 30 يومًا على التعريف بالتراث الثقافي والتاريخي للمنطقة، ووفرة منتجها الطبيعي، وجوها المعتدل من خلال فعاليات متنوعة تغطي عددًا من الفاعليات الرامية لتمكين زوار المهرجان من الاستمتاع عن قرب بالتنوع الفني والثقافي للطائف، إلى جانب جمالها الطبيعي والأجواء المعتدلة، كما تتوزع فعاليات المهرجان على مناطق مختلفة، مصممة لتمكين السياح داخل السعودية وخارجها من المشاركة في مجموعة واسعة ومتنوعة من الأنشطة.

اعلان
لأول مرة "حي عربي" يزيّن احتفالات مدينة الورد في أول مواسمها
سبق

يدشن مهرجان موسم الطائف الأول في بداية مطلع أغسطس، ويتيح لزواره الاستمتاع بـ100 فعالية متنوعة.

ويشارك لأول مرة 11 بلدًا عربيًّا في "حي العرب" الذي يتوسط في سوق عكاظ للمرة الأولى بمشاركة: (الإمارات، الكويت، البحرين، عمان، العراق، مصر، الأردن، لبنان، والمغرب، وتونس) يعرضون ثقافتهم المحلية ومأكولاتهم الشهيرة.

ويركز المهرجان الذي تتواصل فعالياته على مدى 30 يومًا على التعريف بالتراث الثقافي والتاريخي للمنطقة، ووفرة منتجها الطبيعي، وجوها المعتدل من خلال فعاليات متنوعة تغطي عددًا من الفاعليات الرامية لتمكين زوار المهرجان من الاستمتاع عن قرب بالتنوع الفني والثقافي للطائف، إلى جانب جمالها الطبيعي والأجواء المعتدلة، كما تتوزع فعاليات المهرجان على مناطق مختلفة، مصممة لتمكين السياح داخل السعودية وخارجها من المشاركة في مجموعة واسعة ومتنوعة من الأنشطة.

17 يوليو 2019 - 14 ذو القعدة 1440
12:22 PM

لأول مرة "حي عربي" يزيّن احتفالات مدينة الورد في أول مواسمها

A A A
6
6,618

يدشن مهرجان موسم الطائف الأول في بداية مطلع أغسطس، ويتيح لزواره الاستمتاع بـ100 فعالية متنوعة.

ويشارك لأول مرة 11 بلدًا عربيًّا في "حي العرب" الذي يتوسط في سوق عكاظ للمرة الأولى بمشاركة: (الإمارات، الكويت، البحرين، عمان، العراق، مصر، الأردن، لبنان، والمغرب، وتونس) يعرضون ثقافتهم المحلية ومأكولاتهم الشهيرة.

ويركز المهرجان الذي تتواصل فعالياته على مدى 30 يومًا على التعريف بالتراث الثقافي والتاريخي للمنطقة، ووفرة منتجها الطبيعي، وجوها المعتدل من خلال فعاليات متنوعة تغطي عددًا من الفاعليات الرامية لتمكين زوار المهرجان من الاستمتاع عن قرب بالتنوع الفني والثقافي للطائف، إلى جانب جمالها الطبيعي والأجواء المعتدلة، كما تتوزع فعاليات المهرجان على مناطق مختلفة، مصممة لتمكين السياح داخل السعودية وخارجها من المشاركة في مجموعة واسعة ومتنوعة من الأنشطة.