"عرب نيوز" تطلق موقعها باللغة الفرنسية في احتفال افتراضي

وقعت اتفاقًا مع "الهيئة الملكية لمحافظة العلا" لإنتاج المحتوى

أطلقت صحيفة عرب نيوز، الناطقة باللغة الإنجليزية في الشرق الأوسط، موقع عرب نيوز بالفرنسية، في نسختها الرقمية الدولية الثالثة.

وقد تم إطلاق الموقع الجديد رسميًا في اليوم الوطني الفرنسي خلال مؤتمر افتراضي خاص على "زوم"، حلّ فيه إسماعيل عمر جيلي، رئيس جمهورية جيبوتي، ضيف شرف.

وقال الرئيس جيلي إن إطلاق عرب نيوز بالفرنسية يعكس "دور المملكة العربية السعودية الرائد في التبادل والتفاعل، في عالمٍ يتزايد فيه الترابط يومًا يعد يوم".

وأضاف في كلمته الافتتاحية في حفل الإطلاق الافتراضي: "لا شك أنّ إطلاق النسخة الفرنسية من عرب نيوز يشدد على رسالة المملكة في الترويج للعالمية اللغوية والفكرية. بهذه النسخة الفرنسية، ستجمع الصحافة السعودية، التي لا طالما شكلت آراء عربية وإنجليزية، بسرعة ... العديد من المتابعين الناطقين باللغة الفرنسية".

وافتتح رسميًا السفير الفرنسي لدى المملكة العربية السعودية، فرانسوا جوييت، إطلاق أحدث إضافة لعائلة عرب نيوز، ووصفها بـ"الجسر بين الثقافتين الفرنسية والسعودية".

وقال "جوييت": "سيقدّم موقع عرب نيوز الجديد للإعلام الناطق باللغة الفرنسية خارج المملكة العربية السعودية، نظرةً جديدة عن ثراء العالم العربي وتنوعه وتعقيداته، من المغرب العربي إلى الخليج، مرورًا بشرق المنطقة العربية".

وأضاف أن المشروع "سيكون رمزًا دائمًا للعلاقة بين فرنسا والمملكة العربية السعودية". وتمنى لعرب نيوز النجاح الكبير في هذه المغامرة الرائعة".

وهنّأ الدكتور ماجد القصبي، وزير الإعلام المكلف في المملكة، صحيفة عرب نيوز الدولية بثوبها الجديد باللغة الفرنسية، وقال إن "هذا الثوب سيعزز التواصل بين الشعوب وسيمكن من الحصول على الأخبار والمعلومات من مصادرها، مما سيزيد من قنوات التواصل"، متمنيًا لفريق عرب نيوز كامل التوفيق والنجاح على هذا الإنجاز.

من جانب آخر، قال فيصل عباس، رئيس تحرير عرب نيوز، إن "مقر الصحيفة في المملكة العربية السعودية يحيّدها عن جميع الدول الفرنكوفونية على المستوى التحريري، وأن النسخة الجديدة تسعى إلى أن تكون صوت جميع العرب الناطقين بالفرنسية. بالإضافة إلى ذلك، فإن الوجود في الرياض يعني أن الشركة تتمتع "بإمكانية الوصول إلى صانعي القرار في واحدة من أهم الدول في المنطقة".

وأضاف أن المملكة العربية السعودية لم تكن "قوة دينية واقتصادية" فحسب، "بل إنها موطن الإصلاحات الأكثر تأثيرًا وجدية التي شهدتها هذه المنطقة منذ عقود".

كما شهد الحضور توقيع مذكرة تفاهم لإنتاج المحتوى بين "عرب نيوز" بالنسخة الفرنسيّة، ممثلة بكبيرة المراسلين في باريس راندا تقي الدين، والهيئة الملكية لمحافظة العلا، ممثلة بالسيدة هانوف حوثان.

اعلان
"عرب نيوز" تطلق موقعها باللغة الفرنسية في احتفال افتراضي
سبق

أطلقت صحيفة عرب نيوز، الناطقة باللغة الإنجليزية في الشرق الأوسط، موقع عرب نيوز بالفرنسية، في نسختها الرقمية الدولية الثالثة.

وقد تم إطلاق الموقع الجديد رسميًا في اليوم الوطني الفرنسي خلال مؤتمر افتراضي خاص على "زوم"، حلّ فيه إسماعيل عمر جيلي، رئيس جمهورية جيبوتي، ضيف شرف.

وقال الرئيس جيلي إن إطلاق عرب نيوز بالفرنسية يعكس "دور المملكة العربية السعودية الرائد في التبادل والتفاعل، في عالمٍ يتزايد فيه الترابط يومًا يعد يوم".

وأضاف في كلمته الافتتاحية في حفل الإطلاق الافتراضي: "لا شك أنّ إطلاق النسخة الفرنسية من عرب نيوز يشدد على رسالة المملكة في الترويج للعالمية اللغوية والفكرية. بهذه النسخة الفرنسية، ستجمع الصحافة السعودية، التي لا طالما شكلت آراء عربية وإنجليزية، بسرعة ... العديد من المتابعين الناطقين باللغة الفرنسية".

وافتتح رسميًا السفير الفرنسي لدى المملكة العربية السعودية، فرانسوا جوييت، إطلاق أحدث إضافة لعائلة عرب نيوز، ووصفها بـ"الجسر بين الثقافتين الفرنسية والسعودية".

وقال "جوييت": "سيقدّم موقع عرب نيوز الجديد للإعلام الناطق باللغة الفرنسية خارج المملكة العربية السعودية، نظرةً جديدة عن ثراء العالم العربي وتنوعه وتعقيداته، من المغرب العربي إلى الخليج، مرورًا بشرق المنطقة العربية".

وأضاف أن المشروع "سيكون رمزًا دائمًا للعلاقة بين فرنسا والمملكة العربية السعودية". وتمنى لعرب نيوز النجاح الكبير في هذه المغامرة الرائعة".

وهنّأ الدكتور ماجد القصبي، وزير الإعلام المكلف في المملكة، صحيفة عرب نيوز الدولية بثوبها الجديد باللغة الفرنسية، وقال إن "هذا الثوب سيعزز التواصل بين الشعوب وسيمكن من الحصول على الأخبار والمعلومات من مصادرها، مما سيزيد من قنوات التواصل"، متمنيًا لفريق عرب نيوز كامل التوفيق والنجاح على هذا الإنجاز.

من جانب آخر، قال فيصل عباس، رئيس تحرير عرب نيوز، إن "مقر الصحيفة في المملكة العربية السعودية يحيّدها عن جميع الدول الفرنكوفونية على المستوى التحريري، وأن النسخة الجديدة تسعى إلى أن تكون صوت جميع العرب الناطقين بالفرنسية. بالإضافة إلى ذلك، فإن الوجود في الرياض يعني أن الشركة تتمتع "بإمكانية الوصول إلى صانعي القرار في واحدة من أهم الدول في المنطقة".

وأضاف أن المملكة العربية السعودية لم تكن "قوة دينية واقتصادية" فحسب، "بل إنها موطن الإصلاحات الأكثر تأثيرًا وجدية التي شهدتها هذه المنطقة منذ عقود".

كما شهد الحضور توقيع مذكرة تفاهم لإنتاج المحتوى بين "عرب نيوز" بالنسخة الفرنسيّة، ممثلة بكبيرة المراسلين في باريس راندا تقي الدين، والهيئة الملكية لمحافظة العلا، ممثلة بالسيدة هانوف حوثان.

14 يوليو 2020 - 23 ذو القعدة 1441
11:30 PM

"عرب نيوز" تطلق موقعها باللغة الفرنسية في احتفال افتراضي

وقعت اتفاقًا مع "الهيئة الملكية لمحافظة العلا" لإنتاج المحتوى

A A A
1
1,230

أطلقت صحيفة عرب نيوز، الناطقة باللغة الإنجليزية في الشرق الأوسط، موقع عرب نيوز بالفرنسية، في نسختها الرقمية الدولية الثالثة.

وقد تم إطلاق الموقع الجديد رسميًا في اليوم الوطني الفرنسي خلال مؤتمر افتراضي خاص على "زوم"، حلّ فيه إسماعيل عمر جيلي، رئيس جمهورية جيبوتي، ضيف شرف.

وقال الرئيس جيلي إن إطلاق عرب نيوز بالفرنسية يعكس "دور المملكة العربية السعودية الرائد في التبادل والتفاعل، في عالمٍ يتزايد فيه الترابط يومًا يعد يوم".

وأضاف في كلمته الافتتاحية في حفل الإطلاق الافتراضي: "لا شك أنّ إطلاق النسخة الفرنسية من عرب نيوز يشدد على رسالة المملكة في الترويج للعالمية اللغوية والفكرية. بهذه النسخة الفرنسية، ستجمع الصحافة السعودية، التي لا طالما شكلت آراء عربية وإنجليزية، بسرعة ... العديد من المتابعين الناطقين باللغة الفرنسية".

وافتتح رسميًا السفير الفرنسي لدى المملكة العربية السعودية، فرانسوا جوييت، إطلاق أحدث إضافة لعائلة عرب نيوز، ووصفها بـ"الجسر بين الثقافتين الفرنسية والسعودية".

وقال "جوييت": "سيقدّم موقع عرب نيوز الجديد للإعلام الناطق باللغة الفرنسية خارج المملكة العربية السعودية، نظرةً جديدة عن ثراء العالم العربي وتنوعه وتعقيداته، من المغرب العربي إلى الخليج، مرورًا بشرق المنطقة العربية".

وأضاف أن المشروع "سيكون رمزًا دائمًا للعلاقة بين فرنسا والمملكة العربية السعودية". وتمنى لعرب نيوز النجاح الكبير في هذه المغامرة الرائعة".

وهنّأ الدكتور ماجد القصبي، وزير الإعلام المكلف في المملكة، صحيفة عرب نيوز الدولية بثوبها الجديد باللغة الفرنسية، وقال إن "هذا الثوب سيعزز التواصل بين الشعوب وسيمكن من الحصول على الأخبار والمعلومات من مصادرها، مما سيزيد من قنوات التواصل"، متمنيًا لفريق عرب نيوز كامل التوفيق والنجاح على هذا الإنجاز.

من جانب آخر، قال فيصل عباس، رئيس تحرير عرب نيوز، إن "مقر الصحيفة في المملكة العربية السعودية يحيّدها عن جميع الدول الفرنكوفونية على المستوى التحريري، وأن النسخة الجديدة تسعى إلى أن تكون صوت جميع العرب الناطقين بالفرنسية. بالإضافة إلى ذلك، فإن الوجود في الرياض يعني أن الشركة تتمتع "بإمكانية الوصول إلى صانعي القرار في واحدة من أهم الدول في المنطقة".

وأضاف أن المملكة العربية السعودية لم تكن "قوة دينية واقتصادية" فحسب، "بل إنها موطن الإصلاحات الأكثر تأثيرًا وجدية التي شهدتها هذه المنطقة منذ عقود".

كما شهد الحضور توقيع مذكرة تفاهم لإنتاج المحتوى بين "عرب نيوز" بالنسخة الفرنسيّة، ممثلة بكبيرة المراسلين في باريس راندا تقي الدين، والهيئة الملكية لمحافظة العلا، ممثلة بالسيدة هانوف حوثان.