قف على الحافة.. مشهد مهيب لصدع عميق انشق بالسعودية قبل آلاف السنين

المصوّر "السحيباني" ونقلها لـ"C.N.N": انحدار وشلالات وتحول

نشرت شبكة "سي إن إن" الأمريكية، اليوم، تقريراً لما وصفته بمشهد مهيب لصدع جبلي عميق انشق قبل آلاف السنوات في السعودية، موضحة أنه بإطلالته الخلابة، استطاع هذا الشق العميق أن يخطف الأنظار كأحد أهم المعالم السياحية، في منطقة تبوك بالمملكة العربية السعودية.

وتابعت: "في الآونة الأخيرة، أصبحت زيارة موقع الشق من بين أهم الأنشطة السياحية في تبوك، بعد أن فرض نفسه على خريطة المواقع السياحية، كأحد النماذج الفريدة للتضاريس التي تتميّز بها منطقة تبوك".

ويبعد موقع الشق عن مدينة تبوك باتجاه الغرب مسافة 60 كيلو متراً، ويشكل انحداراً ملازماً لأرض منبسطة، وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء السعودية "واس".

وبفعل السيول الجارية، تكوّنت حافات جبلية حادة ميّزت هذا الشق بإطلالة خلابة، وأسهم تجمع المياه فيه من وادي "الخنبرة" وجبال "حسمى" في انخفاضه عن مستوى الأرض، بدرجة أعمق من الأودية الأخرى بالسعودية.

وفي المنطقة، يمكن الاستمتاع بمناظر الجبال التي انشقّت قبل آلاف السنين، بحسب الموقع الرسمي للسياحة السعودية "روح السعودية".

ويقول المصور السعودي علي السحيباني، لموقع CNN بالعربية، إن منطقة الشق تعد من المعالم الجيولوجية المميزة والفريدة، التي تستحق الزيارة والتوثيق في تبوك.

ومن أجل توثيق هذه الظاهرة الجيولوجية المميزة والفريدة، استعان "السحيباني" بطائرة تصوير جوي من طراز "Dji Phantom 4 pro"، لإبراز جمال إطلالة الموقع الخلابة.

أما عن الصعوبات التي واجهته، فكانت تتمثل في إيجاد زوايا مناسبة لتوضيح مدى ضخامة الشق وإبراز تكويناته المميزة والفريدة، بحسب ما ذكره المصور السعودي.

ويتذكر "السحيباني"، الإحساس والشعور الذي تملّكه خلال توثيقه لهذه الظاهرة الطبيعية، قائلاً: "شعور يصعب وصفه، عندما وقفت لأول مرة على حافة الشق، حيث فوجئت بالتحول من أرض منبسطة إلى وادٍ سحيق وضيق منخفض عن مستوى الأرض، مشكلاً انحداراً شديداً، وخصوصاً عند زيارته بموسم الأمطار وتحوله إلى شلالات بديعة".


ويوضح، أن الوصول إلى هذا الموقع ليس أمراً صعباً، إذ يتطلب الوصول إليه قيادة سيارة دفع رباعي.

السعودية صدع جبلي تبوك
اعلان
قف على الحافة.. مشهد مهيب لصدع عميق انشق بالسعودية قبل آلاف السنين
سبق

نشرت شبكة "سي إن إن" الأمريكية، اليوم، تقريراً لما وصفته بمشهد مهيب لصدع جبلي عميق انشق قبل آلاف السنوات في السعودية، موضحة أنه بإطلالته الخلابة، استطاع هذا الشق العميق أن يخطف الأنظار كأحد أهم المعالم السياحية، في منطقة تبوك بالمملكة العربية السعودية.

وتابعت: "في الآونة الأخيرة، أصبحت زيارة موقع الشق من بين أهم الأنشطة السياحية في تبوك، بعد أن فرض نفسه على خريطة المواقع السياحية، كأحد النماذج الفريدة للتضاريس التي تتميّز بها منطقة تبوك".

ويبعد موقع الشق عن مدينة تبوك باتجاه الغرب مسافة 60 كيلو متراً، ويشكل انحداراً ملازماً لأرض منبسطة، وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء السعودية "واس".

وبفعل السيول الجارية، تكوّنت حافات جبلية حادة ميّزت هذا الشق بإطلالة خلابة، وأسهم تجمع المياه فيه من وادي "الخنبرة" وجبال "حسمى" في انخفاضه عن مستوى الأرض، بدرجة أعمق من الأودية الأخرى بالسعودية.

وفي المنطقة، يمكن الاستمتاع بمناظر الجبال التي انشقّت قبل آلاف السنين، بحسب الموقع الرسمي للسياحة السعودية "روح السعودية".

ويقول المصور السعودي علي السحيباني، لموقع CNN بالعربية، إن منطقة الشق تعد من المعالم الجيولوجية المميزة والفريدة، التي تستحق الزيارة والتوثيق في تبوك.

ومن أجل توثيق هذه الظاهرة الجيولوجية المميزة والفريدة، استعان "السحيباني" بطائرة تصوير جوي من طراز "Dji Phantom 4 pro"، لإبراز جمال إطلالة الموقع الخلابة.

أما عن الصعوبات التي واجهته، فكانت تتمثل في إيجاد زوايا مناسبة لتوضيح مدى ضخامة الشق وإبراز تكويناته المميزة والفريدة، بحسب ما ذكره المصور السعودي.

ويتذكر "السحيباني"، الإحساس والشعور الذي تملّكه خلال توثيقه لهذه الظاهرة الطبيعية، قائلاً: "شعور يصعب وصفه، عندما وقفت لأول مرة على حافة الشق، حيث فوجئت بالتحول من أرض منبسطة إلى وادٍ سحيق وضيق منخفض عن مستوى الأرض، مشكلاً انحداراً شديداً، وخصوصاً عند زيارته بموسم الأمطار وتحوله إلى شلالات بديعة".


ويوضح، أن الوصول إلى هذا الموقع ليس أمراً صعباً، إذ يتطلب الوصول إليه قيادة سيارة دفع رباعي.

22 نوفمبر 2020 - 7 ربيع الآخر 1442
01:05 PM

قف على الحافة.. مشهد مهيب لصدع عميق انشق بالسعودية قبل آلاف السنين

المصوّر "السحيباني" ونقلها لـ"C.N.N": انحدار وشلالات وتحول

A A A
9
27,949

نشرت شبكة "سي إن إن" الأمريكية، اليوم، تقريراً لما وصفته بمشهد مهيب لصدع جبلي عميق انشق قبل آلاف السنوات في السعودية، موضحة أنه بإطلالته الخلابة، استطاع هذا الشق العميق أن يخطف الأنظار كأحد أهم المعالم السياحية، في منطقة تبوك بالمملكة العربية السعودية.

وتابعت: "في الآونة الأخيرة، أصبحت زيارة موقع الشق من بين أهم الأنشطة السياحية في تبوك، بعد أن فرض نفسه على خريطة المواقع السياحية، كأحد النماذج الفريدة للتضاريس التي تتميّز بها منطقة تبوك".

ويبعد موقع الشق عن مدينة تبوك باتجاه الغرب مسافة 60 كيلو متراً، ويشكل انحداراً ملازماً لأرض منبسطة، وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء السعودية "واس".

وبفعل السيول الجارية، تكوّنت حافات جبلية حادة ميّزت هذا الشق بإطلالة خلابة، وأسهم تجمع المياه فيه من وادي "الخنبرة" وجبال "حسمى" في انخفاضه عن مستوى الأرض، بدرجة أعمق من الأودية الأخرى بالسعودية.

وفي المنطقة، يمكن الاستمتاع بمناظر الجبال التي انشقّت قبل آلاف السنين، بحسب الموقع الرسمي للسياحة السعودية "روح السعودية".

ويقول المصور السعودي علي السحيباني، لموقع CNN بالعربية، إن منطقة الشق تعد من المعالم الجيولوجية المميزة والفريدة، التي تستحق الزيارة والتوثيق في تبوك.

ومن أجل توثيق هذه الظاهرة الجيولوجية المميزة والفريدة، استعان "السحيباني" بطائرة تصوير جوي من طراز "Dji Phantom 4 pro"، لإبراز جمال إطلالة الموقع الخلابة.

أما عن الصعوبات التي واجهته، فكانت تتمثل في إيجاد زوايا مناسبة لتوضيح مدى ضخامة الشق وإبراز تكويناته المميزة والفريدة، بحسب ما ذكره المصور السعودي.

ويتذكر "السحيباني"، الإحساس والشعور الذي تملّكه خلال توثيقه لهذه الظاهرة الطبيعية، قائلاً: "شعور يصعب وصفه، عندما وقفت لأول مرة على حافة الشق، حيث فوجئت بالتحول من أرض منبسطة إلى وادٍ سحيق وضيق منخفض عن مستوى الأرض، مشكلاً انحداراً شديداً، وخصوصاً عند زيارته بموسم الأمطار وتحوله إلى شلالات بديعة".


ويوضح، أن الوصول إلى هذا الموقع ليس أمراً صعباً، إذ يتطلب الوصول إليه قيادة سيارة دفع رباعي.