والدة السجين "العمري" تناشد تأجيل قصاص ابنها: رقبته في هذه المساعي

فيما أطلق النشطاء وسماً شاركوا فيه بالمواعظ مطالبين أهل الدم بالتنازل لله

ناشدت والدة السجين باتل العمري، تأجيل تنفيذ حد القصاص في ابنها، والمقرر تنفيذه يوم الاثنين القادم بمحافظة الطائف؛ لتتمكن لجان الصلح والمشايخ والأعيان من السعي في عتق رقبة ابنها، وإقناع أهل الدم بالتنازل.

فيما أطلق العديد من نشطاء "تويتر"، أمس، وسم #عتق_رقبة_باتل_العمري ناشدوا فيه أيضاً بتأجيل القصاص، وشاركوا فيه بالدعاء والمواعظ والنخوة والقصائد الشعرية، مطالبين من خلاله أهل الدم بالتنازل وعتق رقبة السجين لوجه الله تعالى.

وكانت مشاجرة جماعية وقعت بين شبان في شهر شعبان ١٤٣٧هـ؛ بسبب تلفظ بينهم في أحد الشوارع، وليس بينهم سابق عداوة أو معرفة، واستخدم فيها السكاكين نتج عنها وفاة شاب.

اعلان
والدة السجين "العمري" تناشد تأجيل قصاص ابنها: رقبته في هذه المساعي
سبق

ناشدت والدة السجين باتل العمري، تأجيل تنفيذ حد القصاص في ابنها، والمقرر تنفيذه يوم الاثنين القادم بمحافظة الطائف؛ لتتمكن لجان الصلح والمشايخ والأعيان من السعي في عتق رقبة ابنها، وإقناع أهل الدم بالتنازل.

فيما أطلق العديد من نشطاء "تويتر"، أمس، وسم #عتق_رقبة_باتل_العمري ناشدوا فيه أيضاً بتأجيل القصاص، وشاركوا فيه بالدعاء والمواعظ والنخوة والقصائد الشعرية، مطالبين من خلاله أهل الدم بالتنازل وعتق رقبة السجين لوجه الله تعالى.

وكانت مشاجرة جماعية وقعت بين شبان في شهر شعبان ١٤٣٧هـ؛ بسبب تلفظ بينهم في أحد الشوارع، وليس بينهم سابق عداوة أو معرفة، واستخدم فيها السكاكين نتج عنها وفاة شاب.

10 مايو 2018 - 24 شعبان 1439
12:31 PM

والدة السجين "العمري" تناشد تأجيل قصاص ابنها: رقبته في هذه المساعي

فيما أطلق النشطاء وسماً شاركوا فيه بالمواعظ مطالبين أهل الدم بالتنازل لله

A A A
60
50,915

ناشدت والدة السجين باتل العمري، تأجيل تنفيذ حد القصاص في ابنها، والمقرر تنفيذه يوم الاثنين القادم بمحافظة الطائف؛ لتتمكن لجان الصلح والمشايخ والأعيان من السعي في عتق رقبة ابنها، وإقناع أهل الدم بالتنازل.

فيما أطلق العديد من نشطاء "تويتر"، أمس، وسم #عتق_رقبة_باتل_العمري ناشدوا فيه أيضاً بتأجيل القصاص، وشاركوا فيه بالدعاء والمواعظ والنخوة والقصائد الشعرية، مطالبين من خلاله أهل الدم بالتنازل وعتق رقبة السجين لوجه الله تعالى.

وكانت مشاجرة جماعية وقعت بين شبان في شهر شعبان ١٤٣٧هـ؛ بسبب تلفظ بينهم في أحد الشوارع، وليس بينهم سابق عداوة أو معرفة، واستخدم فيها السكاكين نتج عنها وفاة شاب.