مصادر "سبق" تكشف تفاصيل سرقة سيارة تابعة لإمارة جازان

تم إيداع قائدها في التوقيف لاستكمال التحقيق في القضية

محمد المواسي - سبق- جازان: كشفت مصادر لـ"سبق" أن سيارة من نوع شاص تابعة لإمارة منطقة جازان تعرضت للسرقة من مدينة جيزان، بعد أن استُوقف قائدها، وأُبرزت له بطاقة حكومية، وحاملها أخبره بأنه مطلوب لهذه الجهة، بحسب ما أفصح عنه المتعهد خلال التحقيق معه، وما زالت التحقيقات مستمرة.
 
وكشفت مصادر "سبق" أن موظف الإمارة الذي كانت السيارة بعهدته كشف خلال التحقيقات التي تجريها الجهات الأمنية بالمنطقة أنه اعترض طريقه مجموعة أثناء وجوده في مدينة جازان، وأبلغوه بأنه مطلوب للمباحث، وقاموا بربط عينيه وإركابه سيارة أخرى، والفرار بسيارة الإمارة التي كانت معه، فيما لا تزال السيارة مسروقة حتى هذه اللحظة.
 
وكشفت المصادر ذاتها أن الموظف الذي كانت بعهدته السيارة كان قد أوقف بشرطة محافظة هروب لاستكمال مجريات التحقيق في القضية.

اعلان
مصادر "سبق" تكشف تفاصيل سرقة سيارة تابعة لإمارة جازان
سبق
محمد المواسي - سبق- جازان: كشفت مصادر لـ"سبق" أن سيارة من نوع شاص تابعة لإمارة منطقة جازان تعرضت للسرقة من مدينة جيزان، بعد أن استُوقف قائدها، وأُبرزت له بطاقة حكومية، وحاملها أخبره بأنه مطلوب لهذه الجهة، بحسب ما أفصح عنه المتعهد خلال التحقيق معه، وما زالت التحقيقات مستمرة.
 
وكشفت مصادر "سبق" أن موظف الإمارة الذي كانت السيارة بعهدته كشف خلال التحقيقات التي تجريها الجهات الأمنية بالمنطقة أنه اعترض طريقه مجموعة أثناء وجوده في مدينة جازان، وأبلغوه بأنه مطلوب للمباحث، وقاموا بربط عينيه وإركابه سيارة أخرى، والفرار بسيارة الإمارة التي كانت معه، فيما لا تزال السيارة مسروقة حتى هذه اللحظة.
 
وكشفت المصادر ذاتها أن الموظف الذي كانت بعهدته السيارة كان قد أوقف بشرطة محافظة هروب لاستكمال مجريات التحقيق في القضية.
27 ديسمبر 2014 - 5 ربيع الأول 1436
01:33 AM

مصادر "سبق" تكشف تفاصيل سرقة سيارة تابعة لإمارة جازان

تم إيداع قائدها في التوقيف لاستكمال التحقيق في القضية

A A A
0
2,897

محمد المواسي - سبق- جازان: كشفت مصادر لـ"سبق" أن سيارة من نوع شاص تابعة لإمارة منطقة جازان تعرضت للسرقة من مدينة جيزان، بعد أن استُوقف قائدها، وأُبرزت له بطاقة حكومية، وحاملها أخبره بأنه مطلوب لهذه الجهة، بحسب ما أفصح عنه المتعهد خلال التحقيق معه، وما زالت التحقيقات مستمرة.
 
وكشفت مصادر "سبق" أن موظف الإمارة الذي كانت السيارة بعهدته كشف خلال التحقيقات التي تجريها الجهات الأمنية بالمنطقة أنه اعترض طريقه مجموعة أثناء وجوده في مدينة جازان، وأبلغوه بأنه مطلوب للمباحث، وقاموا بربط عينيه وإركابه سيارة أخرى، والفرار بسيارة الإمارة التي كانت معه، فيما لا تزال السيارة مسروقة حتى هذه اللحظة.
 
وكشفت المصادر ذاتها أن الموظف الذي كانت بعهدته السيارة كان قد أوقف بشرطة محافظة هروب لاستكمال مجريات التحقيق في القضية.