أمير عسير يطّلع على التحضيرات النهائية لحفل تدشين أوقاف جامعة الملك خالد

حث الجهات المانحة والمستثمرين على الاستثمار في الصندوق الاستثماري للوقف

حث أمير منطقة عسير الرئيس الفخري لأوقاف جامعة الملك خالد الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز، الجهات المانحة والمستثمرين للأوقاف والواقفين للقطاع غير الربحي، على الاستثمار في الصندوق الاستثماري لأوقاف الجامعة، الذي سيدشنه يوم الأربعاء المقبل في حفل يقام بهذه المناسبة على مسرح الجامعة بالقريقر.

جاء ذلك خلال استقباله لمدير الجامعة رئيس مجلس النظارة لأوقاف الجامعة الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، والأمين العام للأوقاف الدكتور عمر بن سعيد آل مشيط، صباح اليوم بمكتبه بالإمارة.

واطلع أمير منطقة عسير -خلال اللقاء- على آخر الاستعدادات والتحضيرات النهائية، وكامل فكرة المشروع من رسالة وأهداف ومبادرات، وما يخدمه من مجالات؛ فضلاً عن الدراسات لـ١٢ مشروعاً غير متخصصة من داخل وخارج الجامعة، وهي: عيادات طب الأسنان، ومركز العلاج الطبيعي، والأشعة التخصصية، ومركز علاج وتأهيل ضعف السمع وزراعة القوقعة، والمختبرات الطبية، والريادة وحاضنة الأعمال، والتعليم الإلكتروني، ومجمع مدارس جامعة الملك خالد، ومركز الاستشارات الهندسية، والمطبعة، وتربية وإنتاج النحل، والمجمع الترفيهي التجاري السكني.

من جهته قدّم مدير الجامعة رئيس مجلس النظارة لأوقاف الجامعة الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، شكره وتقديره للأمير فيصل بن خالد، على دعمه واهتمامه ومبادرته غير المستغربة، بالاطلاع على آخر الاستعدادات؛ مطالباً بالتفاعل مع ما حث به؛ للمساهمة ودعم الصندوق الاستثماري للمشروع الوقفي؛ لا سيما وأن أثره سيعود على العلم والمجتمع لأجيال متعاقبة، ويسهم في وصول الجامعة للمراتب العالمية التي تنشدها عبر خططها الطموحة وجهود أبنائها الحثيثة.

اعلان
أمير عسير يطّلع على التحضيرات النهائية لحفل تدشين أوقاف جامعة الملك خالد
سبق

حث أمير منطقة عسير الرئيس الفخري لأوقاف جامعة الملك خالد الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز، الجهات المانحة والمستثمرين للأوقاف والواقفين للقطاع غير الربحي، على الاستثمار في الصندوق الاستثماري لأوقاف الجامعة، الذي سيدشنه يوم الأربعاء المقبل في حفل يقام بهذه المناسبة على مسرح الجامعة بالقريقر.

جاء ذلك خلال استقباله لمدير الجامعة رئيس مجلس النظارة لأوقاف الجامعة الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، والأمين العام للأوقاف الدكتور عمر بن سعيد آل مشيط، صباح اليوم بمكتبه بالإمارة.

واطلع أمير منطقة عسير -خلال اللقاء- على آخر الاستعدادات والتحضيرات النهائية، وكامل فكرة المشروع من رسالة وأهداف ومبادرات، وما يخدمه من مجالات؛ فضلاً عن الدراسات لـ١٢ مشروعاً غير متخصصة من داخل وخارج الجامعة، وهي: عيادات طب الأسنان، ومركز العلاج الطبيعي، والأشعة التخصصية، ومركز علاج وتأهيل ضعف السمع وزراعة القوقعة، والمختبرات الطبية، والريادة وحاضنة الأعمال، والتعليم الإلكتروني، ومجمع مدارس جامعة الملك خالد، ومركز الاستشارات الهندسية، والمطبعة، وتربية وإنتاج النحل، والمجمع الترفيهي التجاري السكني.

من جهته قدّم مدير الجامعة رئيس مجلس النظارة لأوقاف الجامعة الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، شكره وتقديره للأمير فيصل بن خالد، على دعمه واهتمامه ومبادرته غير المستغربة، بالاطلاع على آخر الاستعدادات؛ مطالباً بالتفاعل مع ما حث به؛ للمساهمة ودعم الصندوق الاستثماري للمشروع الوقفي؛ لا سيما وأن أثره سيعود على العلم والمجتمع لأجيال متعاقبة، ويسهم في وصول الجامعة للمراتب العالمية التي تنشدها عبر خططها الطموحة وجهود أبنائها الحثيثة.

16 إبريل 2018 - 30 رجب 1439
01:45 PM

أمير عسير يطّلع على التحضيرات النهائية لحفل تدشين أوقاف جامعة الملك خالد

حث الجهات المانحة والمستثمرين على الاستثمار في الصندوق الاستثماري للوقف

A A A
0
2,594

حث أمير منطقة عسير الرئيس الفخري لأوقاف جامعة الملك خالد الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز، الجهات المانحة والمستثمرين للأوقاف والواقفين للقطاع غير الربحي، على الاستثمار في الصندوق الاستثماري لأوقاف الجامعة، الذي سيدشنه يوم الأربعاء المقبل في حفل يقام بهذه المناسبة على مسرح الجامعة بالقريقر.

جاء ذلك خلال استقباله لمدير الجامعة رئيس مجلس النظارة لأوقاف الجامعة الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، والأمين العام للأوقاف الدكتور عمر بن سعيد آل مشيط، صباح اليوم بمكتبه بالإمارة.

واطلع أمير منطقة عسير -خلال اللقاء- على آخر الاستعدادات والتحضيرات النهائية، وكامل فكرة المشروع من رسالة وأهداف ومبادرات، وما يخدمه من مجالات؛ فضلاً عن الدراسات لـ١٢ مشروعاً غير متخصصة من داخل وخارج الجامعة، وهي: عيادات طب الأسنان، ومركز العلاج الطبيعي، والأشعة التخصصية، ومركز علاج وتأهيل ضعف السمع وزراعة القوقعة، والمختبرات الطبية، والريادة وحاضنة الأعمال، والتعليم الإلكتروني، ومجمع مدارس جامعة الملك خالد، ومركز الاستشارات الهندسية، والمطبعة، وتربية وإنتاج النحل، والمجمع الترفيهي التجاري السكني.

من جهته قدّم مدير الجامعة رئيس مجلس النظارة لأوقاف الجامعة الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، شكره وتقديره للأمير فيصل بن خالد، على دعمه واهتمامه ومبادرته غير المستغربة، بالاطلاع على آخر الاستعدادات؛ مطالباً بالتفاعل مع ما حث به؛ للمساهمة ودعم الصندوق الاستثماري للمشروع الوقفي؛ لا سيما وأن أثره سيعود على العلم والمجتمع لأجيال متعاقبة، ويسهم في وصول الجامعة للمراتب العالمية التي تنشدها عبر خططها الطموحة وجهود أبنائها الحثيثة.