هذا ما لا تعرفه عن أعداد وأطوال أنفاق مكة المكرمة

احتلت المرتبة الأولى في الشرق الأوسط في أعدادها

كشفت إحصائية حديثة صدرت من أمانة العاصمة المقدسة، حصلت "سبق" على نسخة منها، عن أن إجمالي أعداد الأنفاق في مكة المكرمة بلغ 66 نفقاً للسيارات والمشاة معاً، تحتضنها جبال مكة المكرمة، لتحتل بذلك العدد المرتبة الأولى على مستوى الشرق الأوسط في أعداد الأنفاق.

وبلغ عدد الأنفاق المخصصة للسيارات 56 نفقاً مقابل عشرة أنفاق خصصت للمشاة، خاصةً أوقات موسمي الحج والعمرة، ما ساهم في انسيابية حركة الحشود ومرور السيارات معاً وفق أعلى معايير التصميم الهندسي، فضلاً عن أنه روعي فيها عوامل التهوية ومخارج الطوارئ والإضاءة بدقة متناهية، وبما يتناسب مع معايير السلامة المرورية.

وتعود فكرة تشييد أول نفق للسيارات في مكة المكرمة، إلى عهد الملك خالد بن عبدالعزيز آل سعود -رحمه الله-، ومن ذلك الوقت إلى يومنا هذا شهدت مكة تشييد الكثير من الأنفاق وذلك لطبيعة جغرافيتها الجبلية التي تحتّم ربط شعابها ببعضها من خلال شبكة أنفاق ذهاباً وإياباً تتلوى بين جبالها مسجلةً رقماً قياسياً من بين مدن العالم في أعداد الأنفاق.

وبحسب إحصائية حديثة صادرة من أمانة العاصمة المقدسة؛ بلغ مجموع أطوال الـ 66 نفقاً 34727 متراً، أبرزها أنفاق أجياد السد، ومجموعة أنفاق شعب عامر، ومجموعة أنفاق طريق المشاة المعيصم، ومجموعة أنفاق جسر الملك خالد، ومجموعة أنفاق الفيصلية، ومجموعة أنفاق السليمانية.

اعلان
هذا ما لا تعرفه عن أعداد وأطوال أنفاق مكة المكرمة
سبق

كشفت إحصائية حديثة صدرت من أمانة العاصمة المقدسة، حصلت "سبق" على نسخة منها، عن أن إجمالي أعداد الأنفاق في مكة المكرمة بلغ 66 نفقاً للسيارات والمشاة معاً، تحتضنها جبال مكة المكرمة، لتحتل بذلك العدد المرتبة الأولى على مستوى الشرق الأوسط في أعداد الأنفاق.

وبلغ عدد الأنفاق المخصصة للسيارات 56 نفقاً مقابل عشرة أنفاق خصصت للمشاة، خاصةً أوقات موسمي الحج والعمرة، ما ساهم في انسيابية حركة الحشود ومرور السيارات معاً وفق أعلى معايير التصميم الهندسي، فضلاً عن أنه روعي فيها عوامل التهوية ومخارج الطوارئ والإضاءة بدقة متناهية، وبما يتناسب مع معايير السلامة المرورية.

وتعود فكرة تشييد أول نفق للسيارات في مكة المكرمة، إلى عهد الملك خالد بن عبدالعزيز آل سعود -رحمه الله-، ومن ذلك الوقت إلى يومنا هذا شهدت مكة تشييد الكثير من الأنفاق وذلك لطبيعة جغرافيتها الجبلية التي تحتّم ربط شعابها ببعضها من خلال شبكة أنفاق ذهاباً وإياباً تتلوى بين جبالها مسجلةً رقماً قياسياً من بين مدن العالم في أعداد الأنفاق.

وبحسب إحصائية حديثة صادرة من أمانة العاصمة المقدسة؛ بلغ مجموع أطوال الـ 66 نفقاً 34727 متراً، أبرزها أنفاق أجياد السد، ومجموعة أنفاق شعب عامر، ومجموعة أنفاق طريق المشاة المعيصم، ومجموعة أنفاق جسر الملك خالد، ومجموعة أنفاق الفيصلية، ومجموعة أنفاق السليمانية.

15 فبراير 2018 - 29 جمادى الأول 1439
11:40 PM

هذا ما لا تعرفه عن أعداد وأطوال أنفاق مكة المكرمة

احتلت المرتبة الأولى في الشرق الأوسط في أعدادها

A A A
9
36,343

كشفت إحصائية حديثة صدرت من أمانة العاصمة المقدسة، حصلت "سبق" على نسخة منها، عن أن إجمالي أعداد الأنفاق في مكة المكرمة بلغ 66 نفقاً للسيارات والمشاة معاً، تحتضنها جبال مكة المكرمة، لتحتل بذلك العدد المرتبة الأولى على مستوى الشرق الأوسط في أعداد الأنفاق.

وبلغ عدد الأنفاق المخصصة للسيارات 56 نفقاً مقابل عشرة أنفاق خصصت للمشاة، خاصةً أوقات موسمي الحج والعمرة، ما ساهم في انسيابية حركة الحشود ومرور السيارات معاً وفق أعلى معايير التصميم الهندسي، فضلاً عن أنه روعي فيها عوامل التهوية ومخارج الطوارئ والإضاءة بدقة متناهية، وبما يتناسب مع معايير السلامة المرورية.

وتعود فكرة تشييد أول نفق للسيارات في مكة المكرمة، إلى عهد الملك خالد بن عبدالعزيز آل سعود -رحمه الله-، ومن ذلك الوقت إلى يومنا هذا شهدت مكة تشييد الكثير من الأنفاق وذلك لطبيعة جغرافيتها الجبلية التي تحتّم ربط شعابها ببعضها من خلال شبكة أنفاق ذهاباً وإياباً تتلوى بين جبالها مسجلةً رقماً قياسياً من بين مدن العالم في أعداد الأنفاق.

وبحسب إحصائية حديثة صادرة من أمانة العاصمة المقدسة؛ بلغ مجموع أطوال الـ 66 نفقاً 34727 متراً، أبرزها أنفاق أجياد السد، ومجموعة أنفاق شعب عامر، ومجموعة أنفاق طريق المشاة المعيصم، ومجموعة أنفاق جسر الملك خالد، ومجموعة أنفاق الفيصلية، ومجموعة أنفاق السليمانية.