المشرف الفني لألعاب القوى لـ"سبق": إنجاز "القرشي" هو الأصعب.. وتكريم وزير الرياضة دافع لنا

بعد تحقيق الميدالية الخامسة في تاريخ المشاركات السعودية في الألعاب البارالمبية

استطاع البطل عبدالرحمن القرشي إدخال الفرحة إلى قلوب السعوديين بعد إحرازه الميدالية البرونزية في سباق 100 متر كراسي متحركة، وذلك في دورة الألعاب البارالمبية، المقامة حاليًا في طوكيو في اليابان.

الإنجاز الكبير الذي تحقق، والميدالية الأولى في طوكيو 2020 للبعثة السعودية، كان خلفهما رجال واجهوا الكثير من الصعوبات. ويوضح ناصر القحطاني، المشرف الفني للمنتخب السعودي لألعاب القوى لذوي الإعاقة، في تصريح إلى "سبق" الصعوبات التي واجهت الفريق البارالمبي المشارك، وجعلت من ذلك الإنجاز هو الأصعب: "هذا الإنجاز هو الأصعب بسبب جائحة كورونا، والتوقف عن التدريبات، وكذلك القيود التي وُضعت بعدم السفر والمشاركات في الكثير من البطولات، ولكن الحمد لله بالاستعداد منذ فترة كان هذا نتيجة الإعداد الجيد".

وأضاف: "الإنجاز جاء بمتابعة من وزير الرياضة، وكذلك الدعم الكبير الذي نتلقاه من اللجنة البارالمبية السعودية".

وتفاعل وزير الرياضة رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية، الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، مع إنجاز "القرشي" سريعًا؛ فكتب على حسابه في "تويتر": "سيتم تكريم بطلنا البارالمبي عبدالرحمن القرشي بجائزة الميدالية البرونزية وقدرها (مليون ريال) نظير تميُّزه وإبداعه وتمثيله المشرف للوطن في دورة الألعاب البارالمبية".

ويعلق "القحطاني" على التكريم بقوله: "تكريم وزير الرياضة هو تكريم لنا، ودافع لجميع اللاعبين بتقديم الأفضل، ورفع عَلَم هذا البلد في جميع المحافل الدولية".

وتعد ميدالية "القرشي" الخامسة في تاريخ المشاركات السعودية في دورات الألعاب البارالمبية، بعد ميداليتين ذهبية وفضية في دورة بكين 2008، وميدالية فضية في لندن 2012، وأخرى برونزية في ريو دي جانيرو 2016.

وتشارك السعودية هذا العام بثمانية (8) لاعبين في رياضة (ألعاب القوى - الفروسية - كرة الطاولة). وتعود أولى المشاركات السعودية في دورة الألعاب البارالمبية إلى دورة عام 1996 التي أُقيمت في أتلانتا في الولايات المتحدة الأمريكية.

اعلان
المشرف الفني لألعاب القوى لـ"سبق": إنجاز "القرشي" هو الأصعب.. وتكريم وزير الرياضة دافع لنا
سبق

استطاع البطل عبدالرحمن القرشي إدخال الفرحة إلى قلوب السعوديين بعد إحرازه الميدالية البرونزية في سباق 100 متر كراسي متحركة، وذلك في دورة الألعاب البارالمبية، المقامة حاليًا في طوكيو في اليابان.

الإنجاز الكبير الذي تحقق، والميدالية الأولى في طوكيو 2020 للبعثة السعودية، كان خلفهما رجال واجهوا الكثير من الصعوبات. ويوضح ناصر القحطاني، المشرف الفني للمنتخب السعودي لألعاب القوى لذوي الإعاقة، في تصريح إلى "سبق" الصعوبات التي واجهت الفريق البارالمبي المشارك، وجعلت من ذلك الإنجاز هو الأصعب: "هذا الإنجاز هو الأصعب بسبب جائحة كورونا، والتوقف عن التدريبات، وكذلك القيود التي وُضعت بعدم السفر والمشاركات في الكثير من البطولات، ولكن الحمد لله بالاستعداد منذ فترة كان هذا نتيجة الإعداد الجيد".

وأضاف: "الإنجاز جاء بمتابعة من وزير الرياضة، وكذلك الدعم الكبير الذي نتلقاه من اللجنة البارالمبية السعودية".

وتفاعل وزير الرياضة رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية، الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، مع إنجاز "القرشي" سريعًا؛ فكتب على حسابه في "تويتر": "سيتم تكريم بطلنا البارالمبي عبدالرحمن القرشي بجائزة الميدالية البرونزية وقدرها (مليون ريال) نظير تميُّزه وإبداعه وتمثيله المشرف للوطن في دورة الألعاب البارالمبية".

ويعلق "القحطاني" على التكريم بقوله: "تكريم وزير الرياضة هو تكريم لنا، ودافع لجميع اللاعبين بتقديم الأفضل، ورفع عَلَم هذا البلد في جميع المحافل الدولية".

وتعد ميدالية "القرشي" الخامسة في تاريخ المشاركات السعودية في دورات الألعاب البارالمبية، بعد ميداليتين ذهبية وفضية في دورة بكين 2008، وميدالية فضية في لندن 2012، وأخرى برونزية في ريو دي جانيرو 2016.

وتشارك السعودية هذا العام بثمانية (8) لاعبين في رياضة (ألعاب القوى - الفروسية - كرة الطاولة). وتعود أولى المشاركات السعودية في دورة الألعاب البارالمبية إلى دورة عام 1996 التي أُقيمت في أتلانتا في الولايات المتحدة الأمريكية.

01 سبتمبر 2021 - 24 محرّم 1443
09:32 PM

المشرف الفني لألعاب القوى لـ"سبق": إنجاز "القرشي" هو الأصعب.. وتكريم وزير الرياضة دافع لنا

بعد تحقيق الميدالية الخامسة في تاريخ المشاركات السعودية في الألعاب البارالمبية

A A A
3
2,586

استطاع البطل عبدالرحمن القرشي إدخال الفرحة إلى قلوب السعوديين بعد إحرازه الميدالية البرونزية في سباق 100 متر كراسي متحركة، وذلك في دورة الألعاب البارالمبية، المقامة حاليًا في طوكيو في اليابان.

الإنجاز الكبير الذي تحقق، والميدالية الأولى في طوكيو 2020 للبعثة السعودية، كان خلفهما رجال واجهوا الكثير من الصعوبات. ويوضح ناصر القحطاني، المشرف الفني للمنتخب السعودي لألعاب القوى لذوي الإعاقة، في تصريح إلى "سبق" الصعوبات التي واجهت الفريق البارالمبي المشارك، وجعلت من ذلك الإنجاز هو الأصعب: "هذا الإنجاز هو الأصعب بسبب جائحة كورونا، والتوقف عن التدريبات، وكذلك القيود التي وُضعت بعدم السفر والمشاركات في الكثير من البطولات، ولكن الحمد لله بالاستعداد منذ فترة كان هذا نتيجة الإعداد الجيد".

وأضاف: "الإنجاز جاء بمتابعة من وزير الرياضة، وكذلك الدعم الكبير الذي نتلقاه من اللجنة البارالمبية السعودية".

وتفاعل وزير الرياضة رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية، الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، مع إنجاز "القرشي" سريعًا؛ فكتب على حسابه في "تويتر": "سيتم تكريم بطلنا البارالمبي عبدالرحمن القرشي بجائزة الميدالية البرونزية وقدرها (مليون ريال) نظير تميُّزه وإبداعه وتمثيله المشرف للوطن في دورة الألعاب البارالمبية".

ويعلق "القحطاني" على التكريم بقوله: "تكريم وزير الرياضة هو تكريم لنا، ودافع لجميع اللاعبين بتقديم الأفضل، ورفع عَلَم هذا البلد في جميع المحافل الدولية".

وتعد ميدالية "القرشي" الخامسة في تاريخ المشاركات السعودية في دورات الألعاب البارالمبية، بعد ميداليتين ذهبية وفضية في دورة بكين 2008، وميدالية فضية في لندن 2012، وأخرى برونزية في ريو دي جانيرو 2016.

وتشارك السعودية هذا العام بثمانية (8) لاعبين في رياضة (ألعاب القوى - الفروسية - كرة الطاولة). وتعود أولى المشاركات السعودية في دورة الألعاب البارالمبية إلى دورة عام 1996 التي أُقيمت في أتلانتا في الولايات المتحدة الأمريكية.