"آل جابر": السعودية قدّمت المليارات لدعم الشرعية ولدينا العديد من الخطط لمساعدة الإنسان اليمني

قال: سيّرنا جسراً جوياً يومياً للإغاثات الإنسانية وفتحنا ١٧ منفذ أمن لوصول المساعدات

قال السفير السعودي في اليمن محمد آل جابر في برنامج "من الرياض"، بُث البارحة عبر قناة "سكاي نيوز": إن السعودية قدّمت منحاً لليمن بمليارات الدولارات بهدف دعم الحكومة الشرعية.

وأكد وجود خطة سعودية لليمن تتجاوز المساعدات إلى كل المناحي الأخرى والعمل على سد الفجوة المالية كان أحد عناصر الخطة السعودية لدعم اليمن.

‏وقال: "لدى المملكة العديد من الخطط لمساعدة الإنسان اليمني في وجه الممارسات الحوثية؛ ‏لافتاً إلى عزم السعودية تطوير ميناء عدن، وميناء المكلا لتطوير الاقتصاد وتوفير فرص عمل.

‏وأضاف: "نحن نعمل على تطبيق قرارات مجلس الأمن في اليمن".

‏وبيّن "الجابر" أن مركز "إسناد" العمليات الإنسانية الشاملة؛ يعمل على تسهيل عمل الإعلاميين والمنظمات داخل اليمن لإعاقة الحوثي كثيراً من العمليات.

وأشار إلى أن التحالف يعمل على إيصال كثير من المساعدات الإنسانية، وتنفيذ جسر جوي يومي، وقد اختلف سير العمليات عن السابق بناء على خطة طويلة مدروسة.

كما أكد أن من ضمن مهام مركز "إسناد" التي نفّذها: زيادة الواردات في اليمن، ونعمل على إيجاد حراك اقتصادي قوي سيوفر الكثير من الأعمال للشباب اليمني، وسيفيد الدولة والشباب والأسر والمحلات التجارية.

وبيّن أن مركز "إسناد" شامل لكل الأعمال الإنسانية، ويكمل العمل مع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية وليس بينهما تعارض، ويدعم الشعب اليمني، وسنصل إلى كل الشعب اليمني في أي مكان وزمان.

وأضاف آل جابر أن خطة مركز "إسناد" تم مناقشتها مع الحكومة اليمنية، واجتمعنا معها لمعرفة أبرز وأهم احتياجات الشعب اليمني؛ وبناء عليه انطلقنا بتسيير جسر جوي لتقديم الخدمات والإغاثات الإنسانية، ووقّعنا مع وزارة الأشغال لتنفيذ مشاريع تخص الطرق داخل اليمن مهمة تربط الشمال بالجنوب، وفتحنا ١٧ منفذ أمن تضمن وصول المساعدات، ولا يزال العمل جارياً في تنفيذ الخطة.

اعلان
"آل جابر": السعودية قدّمت المليارات لدعم الشرعية ولدينا العديد من الخطط لمساعدة الإنسان اليمني
سبق

قال السفير السعودي في اليمن محمد آل جابر في برنامج "من الرياض"، بُث البارحة عبر قناة "سكاي نيوز": إن السعودية قدّمت منحاً لليمن بمليارات الدولارات بهدف دعم الحكومة الشرعية.

وأكد وجود خطة سعودية لليمن تتجاوز المساعدات إلى كل المناحي الأخرى والعمل على سد الفجوة المالية كان أحد عناصر الخطة السعودية لدعم اليمن.

‏وقال: "لدى المملكة العديد من الخطط لمساعدة الإنسان اليمني في وجه الممارسات الحوثية؛ ‏لافتاً إلى عزم السعودية تطوير ميناء عدن، وميناء المكلا لتطوير الاقتصاد وتوفير فرص عمل.

‏وأضاف: "نحن نعمل على تطبيق قرارات مجلس الأمن في اليمن".

‏وبيّن "الجابر" أن مركز "إسناد" العمليات الإنسانية الشاملة؛ يعمل على تسهيل عمل الإعلاميين والمنظمات داخل اليمن لإعاقة الحوثي كثيراً من العمليات.

وأشار إلى أن التحالف يعمل على إيصال كثير من المساعدات الإنسانية، وتنفيذ جسر جوي يومي، وقد اختلف سير العمليات عن السابق بناء على خطة طويلة مدروسة.

كما أكد أن من ضمن مهام مركز "إسناد" التي نفّذها: زيادة الواردات في اليمن، ونعمل على إيجاد حراك اقتصادي قوي سيوفر الكثير من الأعمال للشباب اليمني، وسيفيد الدولة والشباب والأسر والمحلات التجارية.

وبيّن أن مركز "إسناد" شامل لكل الأعمال الإنسانية، ويكمل العمل مع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية وليس بينهما تعارض، ويدعم الشعب اليمني، وسنصل إلى كل الشعب اليمني في أي مكان وزمان.

وأضاف آل جابر أن خطة مركز "إسناد" تم مناقشتها مع الحكومة اليمنية، واجتمعنا معها لمعرفة أبرز وأهم احتياجات الشعب اليمني؛ وبناء عليه انطلقنا بتسيير جسر جوي لتقديم الخدمات والإغاثات الإنسانية، ووقّعنا مع وزارة الأشغال لتنفيذ مشاريع تخص الطرق داخل اليمن مهمة تربط الشمال بالجنوب، وفتحنا ١٧ منفذ أمن تضمن وصول المساعدات، ولا يزال العمل جارياً في تنفيذ الخطة.

29 يناير 2018 - 12 جمادى الأول 1439
09:03 AM

"آل جابر": السعودية قدّمت المليارات لدعم الشرعية ولدينا العديد من الخطط لمساعدة الإنسان اليمني

قال: سيّرنا جسراً جوياً يومياً للإغاثات الإنسانية وفتحنا ١٧ منفذ أمن لوصول المساعدات

A A A
5
7,372

قال السفير السعودي في اليمن محمد آل جابر في برنامج "من الرياض"، بُث البارحة عبر قناة "سكاي نيوز": إن السعودية قدّمت منحاً لليمن بمليارات الدولارات بهدف دعم الحكومة الشرعية.

وأكد وجود خطة سعودية لليمن تتجاوز المساعدات إلى كل المناحي الأخرى والعمل على سد الفجوة المالية كان أحد عناصر الخطة السعودية لدعم اليمن.

‏وقال: "لدى المملكة العديد من الخطط لمساعدة الإنسان اليمني في وجه الممارسات الحوثية؛ ‏لافتاً إلى عزم السعودية تطوير ميناء عدن، وميناء المكلا لتطوير الاقتصاد وتوفير فرص عمل.

‏وأضاف: "نحن نعمل على تطبيق قرارات مجلس الأمن في اليمن".

‏وبيّن "الجابر" أن مركز "إسناد" العمليات الإنسانية الشاملة؛ يعمل على تسهيل عمل الإعلاميين والمنظمات داخل اليمن لإعاقة الحوثي كثيراً من العمليات.

وأشار إلى أن التحالف يعمل على إيصال كثير من المساعدات الإنسانية، وتنفيذ جسر جوي يومي، وقد اختلف سير العمليات عن السابق بناء على خطة طويلة مدروسة.

كما أكد أن من ضمن مهام مركز "إسناد" التي نفّذها: زيادة الواردات في اليمن، ونعمل على إيجاد حراك اقتصادي قوي سيوفر الكثير من الأعمال للشباب اليمني، وسيفيد الدولة والشباب والأسر والمحلات التجارية.

وبيّن أن مركز "إسناد" شامل لكل الأعمال الإنسانية، ويكمل العمل مع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية وليس بينهما تعارض، ويدعم الشعب اليمني، وسنصل إلى كل الشعب اليمني في أي مكان وزمان.

وأضاف آل جابر أن خطة مركز "إسناد" تم مناقشتها مع الحكومة اليمنية، واجتمعنا معها لمعرفة أبرز وأهم احتياجات الشعب اليمني؛ وبناء عليه انطلقنا بتسيير جسر جوي لتقديم الخدمات والإغاثات الإنسانية، ووقّعنا مع وزارة الأشغال لتنفيذ مشاريع تخص الطرق داخل اليمن مهمة تربط الشمال بالجنوب، وفتحنا ١٧ منفذ أمن تضمن وصول المساعدات، ولا يزال العمل جارياً في تنفيذ الخطة.