السودان: متمسكون بالتزاماتنا تجاه التحالف العربي باليمن حتى يحقق أهدافه

أدت دورًا مهمًا وحاسمًا في استعادة الشرعية ودحر انقلاب ميليشيا الحوثي

قال نائب رئيس المجلس العسكري السوداني، إن القوات السودانية المشاركة مع التحالف العربي "تحالف دعم الشرعية في اليمن" بقيادة المملكة العربية السعودية في اليمن ستظل هناك، حسب سكاي نيوز عربية.

وفي التفاصيل، أوضح الفريق أول محمد حمدان دقلو، في بيان نشرته وكالة السودان للأنباء (سونا)، ليل الاثنين: "إننا متمسكون بالتزاماتنا تجاه التحالف وستبقى قواتنا حتى يحقق التحالف أهدافه".

وتشارك قوات سودانية ضمن تحالف دعم الشرعية في اليمن، الرامي إلى استعادة الشرعية ودحر انقلاب ميليشيا الحوثي الإيرانية على الحكومة الشرعية، وكان لها دور بارز ضمن قوات التحالف العربي منذ منتصف 2016، من أجل طرد ميليشيات الحوثي الموالية لإيران من المناطق التي احتلتها.

وفي الساحل الغربي، أدت القوات السودانية دورًا مهمًا وحاسمًا في عمليات استعادة السيطرة على مديرية المخا، غربي محافظة تعز.

وإلى الشمال من المخا اضطر الحوثيون إلى ترك مواقع كثيرة بمحافظة الحديدة أبرزها حيس، على وقع ضربات قوات التحالف العربي والقوات اليمنية، ولم تقتصر مشاركة القوات السودانية في هذا المحور على العمليات القتالية المباشرة فحسب، بل إن وحدات نزع الألغام أسهمت بشكل كبير في تنظيف المنطقة وفتح مسارات آمنة لليمنيين الباحثين عن حياة كريمة.

ومن ميدي لم تخل أخبار تقدم الشرعية من ذكر القوات السودانية، ففي تلك المناطق المنبسط منها والوعر كان للجندي السوداني دوره المؤثر.

وفي صعدة التي شهدت انهيارات متتالية في صفوف الميليشيات الحوثية، عززت القوات السودانية من وجودها فيها لضمان تأمين الحدود مع السعودية، وخنق الميليشيات في معقلها.

اعلان
السودان: متمسكون بالتزاماتنا تجاه التحالف العربي باليمن حتى يحقق أهدافه
سبق

قال نائب رئيس المجلس العسكري السوداني، إن القوات السودانية المشاركة مع التحالف العربي "تحالف دعم الشرعية في اليمن" بقيادة المملكة العربية السعودية في اليمن ستظل هناك، حسب سكاي نيوز عربية.

وفي التفاصيل، أوضح الفريق أول محمد حمدان دقلو، في بيان نشرته وكالة السودان للأنباء (سونا)، ليل الاثنين: "إننا متمسكون بالتزاماتنا تجاه التحالف وستبقى قواتنا حتى يحقق التحالف أهدافه".

وتشارك قوات سودانية ضمن تحالف دعم الشرعية في اليمن، الرامي إلى استعادة الشرعية ودحر انقلاب ميليشيا الحوثي الإيرانية على الحكومة الشرعية، وكان لها دور بارز ضمن قوات التحالف العربي منذ منتصف 2016، من أجل طرد ميليشيات الحوثي الموالية لإيران من المناطق التي احتلتها.

وفي الساحل الغربي، أدت القوات السودانية دورًا مهمًا وحاسمًا في عمليات استعادة السيطرة على مديرية المخا، غربي محافظة تعز.

وإلى الشمال من المخا اضطر الحوثيون إلى ترك مواقع كثيرة بمحافظة الحديدة أبرزها حيس، على وقع ضربات قوات التحالف العربي والقوات اليمنية، ولم تقتصر مشاركة القوات السودانية في هذا المحور على العمليات القتالية المباشرة فحسب، بل إن وحدات نزع الألغام أسهمت بشكل كبير في تنظيف المنطقة وفتح مسارات آمنة لليمنيين الباحثين عن حياة كريمة.

ومن ميدي لم تخل أخبار تقدم الشرعية من ذكر القوات السودانية، ففي تلك المناطق المنبسط منها والوعر كان للجندي السوداني دوره المؤثر.

وفي صعدة التي شهدت انهيارات متتالية في صفوف الميليشيات الحوثية، عززت القوات السودانية من وجودها فيها لضمان تأمين الحدود مع السعودية، وخنق الميليشيات في معقلها.

16 إبريل 2019 - 11 شعبان 1440
01:42 AM

السودان: متمسكون بالتزاماتنا تجاه التحالف العربي باليمن حتى يحقق أهدافه

أدت دورًا مهمًا وحاسمًا في استعادة الشرعية ودحر انقلاب ميليشيا الحوثي

الفريق أول محمد حمدان دقلو
A A A
9
21,124

قال نائب رئيس المجلس العسكري السوداني، إن القوات السودانية المشاركة مع التحالف العربي "تحالف دعم الشرعية في اليمن" بقيادة المملكة العربية السعودية في اليمن ستظل هناك، حسب سكاي نيوز عربية.

وفي التفاصيل، أوضح الفريق أول محمد حمدان دقلو، في بيان نشرته وكالة السودان للأنباء (سونا)، ليل الاثنين: "إننا متمسكون بالتزاماتنا تجاه التحالف وستبقى قواتنا حتى يحقق التحالف أهدافه".

وتشارك قوات سودانية ضمن تحالف دعم الشرعية في اليمن، الرامي إلى استعادة الشرعية ودحر انقلاب ميليشيا الحوثي الإيرانية على الحكومة الشرعية، وكان لها دور بارز ضمن قوات التحالف العربي منذ منتصف 2016، من أجل طرد ميليشيات الحوثي الموالية لإيران من المناطق التي احتلتها.

وفي الساحل الغربي، أدت القوات السودانية دورًا مهمًا وحاسمًا في عمليات استعادة السيطرة على مديرية المخا، غربي محافظة تعز.

وإلى الشمال من المخا اضطر الحوثيون إلى ترك مواقع كثيرة بمحافظة الحديدة أبرزها حيس، على وقع ضربات قوات التحالف العربي والقوات اليمنية، ولم تقتصر مشاركة القوات السودانية في هذا المحور على العمليات القتالية المباشرة فحسب، بل إن وحدات نزع الألغام أسهمت بشكل كبير في تنظيف المنطقة وفتح مسارات آمنة لليمنيين الباحثين عن حياة كريمة.

ومن ميدي لم تخل أخبار تقدم الشرعية من ذكر القوات السودانية، ففي تلك المناطق المنبسط منها والوعر كان للجندي السوداني دوره المؤثر.

وفي صعدة التي شهدت انهيارات متتالية في صفوف الميليشيات الحوثية، عززت القوات السودانية من وجودها فيها لضمان تأمين الحدود مع السعودية، وخنق الميليشيات في معقلها.