طقس شتوي قاس بـ"واشنطن الأمريكية".. وإعلان حالة الطوارئ

تتعرض لعاصفة ثلجية هي الأقوى خلال الـ20 عامًا الماضية

قالت هيئة الأرصاد الأمريكية إن مدينة سياتل بولاية واشنطن غرب الولايات المتحدة تتعرض لعاصفة ثلجية، هي الأقوى خلال الـ 20 عامًا الماضية؛ وهو ما اضطر المسؤولين لإعلان حالة الطوارئ.

وتوقعت الهيئة ارتفاع الثلوج المتساقطة على المدينة خلال يوم واحد إلى أكثر من 16 سنتيمترًا، وهو المعدل نفسه الذي يسقط على المدينة خلال عام كامل، ويُتوقَّع سقوط المزيد اليوم.

وأثرت العاصفة الثلجية على أكثر من 15 مليون شخص في أنحاء غرب الولايات المتحدة، وطالبت السلطات الناس بالبقاء في منازلهم.

وتسببت الرياح العاتية التي صاحبت العاصفة الثلجية، ووصلت سرعتها في بعض المناطق إلى 60 ميلاً في الساعة، في مشاكل أكبر لسكان المدينة نتيجة سقوط أشجار وأعمدة كهرباء.

ويُتوقَّع أن تظل درجات الحرارة أدنى من درجة التجمد حتى بعد ظهر الاثنين، فيما تسببت العاصفة في اضطراب حركة الطيران في ولاية واشنطن وأجزاء من ولاية أوريجون.

اعلان
طقس شتوي قاس بـ"واشنطن الأمريكية".. وإعلان حالة الطوارئ
سبق

قالت هيئة الأرصاد الأمريكية إن مدينة سياتل بولاية واشنطن غرب الولايات المتحدة تتعرض لعاصفة ثلجية، هي الأقوى خلال الـ 20 عامًا الماضية؛ وهو ما اضطر المسؤولين لإعلان حالة الطوارئ.

وتوقعت الهيئة ارتفاع الثلوج المتساقطة على المدينة خلال يوم واحد إلى أكثر من 16 سنتيمترًا، وهو المعدل نفسه الذي يسقط على المدينة خلال عام كامل، ويُتوقَّع سقوط المزيد اليوم.

وأثرت العاصفة الثلجية على أكثر من 15 مليون شخص في أنحاء غرب الولايات المتحدة، وطالبت السلطات الناس بالبقاء في منازلهم.

وتسببت الرياح العاتية التي صاحبت العاصفة الثلجية، ووصلت سرعتها في بعض المناطق إلى 60 ميلاً في الساعة، في مشاكل أكبر لسكان المدينة نتيجة سقوط أشجار وأعمدة كهرباء.

ويُتوقَّع أن تظل درجات الحرارة أدنى من درجة التجمد حتى بعد ظهر الاثنين، فيما تسببت العاصفة في اضطراب حركة الطيران في ولاية واشنطن وأجزاء من ولاية أوريجون.

10 فبراير 2019 - 5 جمادى الآخر 1440
01:59 AM

طقس شتوي قاس بـ"واشنطن الأمريكية".. وإعلان حالة الطوارئ

تتعرض لعاصفة ثلجية هي الأقوى خلال الـ20 عامًا الماضية

A A A
1
3,605

قالت هيئة الأرصاد الأمريكية إن مدينة سياتل بولاية واشنطن غرب الولايات المتحدة تتعرض لعاصفة ثلجية، هي الأقوى خلال الـ 20 عامًا الماضية؛ وهو ما اضطر المسؤولين لإعلان حالة الطوارئ.

وتوقعت الهيئة ارتفاع الثلوج المتساقطة على المدينة خلال يوم واحد إلى أكثر من 16 سنتيمترًا، وهو المعدل نفسه الذي يسقط على المدينة خلال عام كامل، ويُتوقَّع سقوط المزيد اليوم.

وأثرت العاصفة الثلجية على أكثر من 15 مليون شخص في أنحاء غرب الولايات المتحدة، وطالبت السلطات الناس بالبقاء في منازلهم.

وتسببت الرياح العاتية التي صاحبت العاصفة الثلجية، ووصلت سرعتها في بعض المناطق إلى 60 ميلاً في الساعة، في مشاكل أكبر لسكان المدينة نتيجة سقوط أشجار وأعمدة كهرباء.

ويُتوقَّع أن تظل درجات الحرارة أدنى من درجة التجمد حتى بعد ظهر الاثنين، فيما تسببت العاصفة في اضطراب حركة الطيران في ولاية واشنطن وأجزاء من ولاية أوريجون.