هوس "الإنستجرام" يدفع رجل أعمال لرمي 50 ألف يورو في الشارع.. ماذا جرى له؟

الواقعة جرت في مدينة دبي العام الماضي

قضت محكمة في دبي بحبس رجل أعمال أوروبي، عامين وغرامة مالية قدرها 200 ألف درهم؛ جزاءً لرميه نحو 50 ألف يورو من نافذة سيارته بالهواء أمام تجمع لعمال آسيويين في منطقة القوز الصناعية، وفقاً لما أورده اليوم (الأحد) موقع "روسيا اليوم".

وذكرت وسائل إعلام إماراتية أن العمال التقطوا الأوراق المالية من على الأرض بصورة مهينة وبطريقة تحط من كرامة الإنسان، وأن رجل الأعمال الأوروبي فعل ذلك من أجل زيادة عدد متابعيه على "إنستجرام"، والظهور بمظهر الثري الذي يعيش حياة ترف وبذخ.

ومن جانبها أشارت صحيفة "البيان" إلى أن "حيثيات القضية التي نظرتها المحكمة الجزائية لأول مرة في ديسمبر 2020، دلت على أن رجل الأعمال الشاب ارتكب جريمة مركبة من أجل زيادة عدد متابعيه على "إنستجرام" وخداعهم بأنه صاحب مال وجاه، ويعيش حياة مترفة في دبي، بعد أن ظهر في مقطع فيديو على حسابه وهو يقود سيارة في منطقة القوز الصناعية أمام مجموعة من العمال، ويحمل رزمًا من اليوروهات فئة الـ500، وينثرها في الهواء ليتهافتوا على التقاطها بين سيارات المارة بصورة مهينة وتسيء إلى النظام العام.

وأفادت التحقيقات أن مجموع ما نثره "المهووس بالشهرة" في الهواء يصل إلى نحو 50 ألف يورو، ولكنها ليست حقيقية وإنما مزورة، وأنه اعترف بعد القبض عليه بأنه أدخل إلى الدولة 740 ألف دولار أمريكي مزيفة من فئة 100، طلبها عبر موقع إلكتروني وشحنت إليه من بلد آسيوي، كما حاز على 467 ألف يورو من فئة الـ 500، اشتراها بألف درهم من بائع آسيوي طبعها له في محله، بناء على طلبه وادعائه بأنه سيقيم حفلة وسيوزعها على المدعوين كنوع من العرض فقط.

اعلان
هوس "الإنستجرام" يدفع رجل أعمال لرمي 50 ألف يورو في الشارع.. ماذا جرى له؟
سبق

قضت محكمة في دبي بحبس رجل أعمال أوروبي، عامين وغرامة مالية قدرها 200 ألف درهم؛ جزاءً لرميه نحو 50 ألف يورو من نافذة سيارته بالهواء أمام تجمع لعمال آسيويين في منطقة القوز الصناعية، وفقاً لما أورده اليوم (الأحد) موقع "روسيا اليوم".

وذكرت وسائل إعلام إماراتية أن العمال التقطوا الأوراق المالية من على الأرض بصورة مهينة وبطريقة تحط من كرامة الإنسان، وأن رجل الأعمال الأوروبي فعل ذلك من أجل زيادة عدد متابعيه على "إنستجرام"، والظهور بمظهر الثري الذي يعيش حياة ترف وبذخ.

ومن جانبها أشارت صحيفة "البيان" إلى أن "حيثيات القضية التي نظرتها المحكمة الجزائية لأول مرة في ديسمبر 2020، دلت على أن رجل الأعمال الشاب ارتكب جريمة مركبة من أجل زيادة عدد متابعيه على "إنستجرام" وخداعهم بأنه صاحب مال وجاه، ويعيش حياة مترفة في دبي، بعد أن ظهر في مقطع فيديو على حسابه وهو يقود سيارة في منطقة القوز الصناعية أمام مجموعة من العمال، ويحمل رزمًا من اليوروهات فئة الـ500، وينثرها في الهواء ليتهافتوا على التقاطها بين سيارات المارة بصورة مهينة وتسيء إلى النظام العام.

وأفادت التحقيقات أن مجموع ما نثره "المهووس بالشهرة" في الهواء يصل إلى نحو 50 ألف يورو، ولكنها ليست حقيقية وإنما مزورة، وأنه اعترف بعد القبض عليه بأنه أدخل إلى الدولة 740 ألف دولار أمريكي مزيفة من فئة 100، طلبها عبر موقع إلكتروني وشحنت إليه من بلد آسيوي، كما حاز على 467 ألف يورو من فئة الـ 500، اشتراها بألف درهم من بائع آسيوي طبعها له في محله، بناء على طلبه وادعائه بأنه سيقيم حفلة وسيوزعها على المدعوين كنوع من العرض فقط.

28 فبراير 2021 - 16 رجب 1442
08:58 PM

هوس "الإنستجرام" يدفع رجل أعمال لرمي 50 ألف يورو في الشارع.. ماذا جرى له؟

الواقعة جرت في مدينة دبي العام الماضي

A A A
3
5,626

قضت محكمة في دبي بحبس رجل أعمال أوروبي، عامين وغرامة مالية قدرها 200 ألف درهم؛ جزاءً لرميه نحو 50 ألف يورو من نافذة سيارته بالهواء أمام تجمع لعمال آسيويين في منطقة القوز الصناعية، وفقاً لما أورده اليوم (الأحد) موقع "روسيا اليوم".

وذكرت وسائل إعلام إماراتية أن العمال التقطوا الأوراق المالية من على الأرض بصورة مهينة وبطريقة تحط من كرامة الإنسان، وأن رجل الأعمال الأوروبي فعل ذلك من أجل زيادة عدد متابعيه على "إنستجرام"، والظهور بمظهر الثري الذي يعيش حياة ترف وبذخ.

ومن جانبها أشارت صحيفة "البيان" إلى أن "حيثيات القضية التي نظرتها المحكمة الجزائية لأول مرة في ديسمبر 2020، دلت على أن رجل الأعمال الشاب ارتكب جريمة مركبة من أجل زيادة عدد متابعيه على "إنستجرام" وخداعهم بأنه صاحب مال وجاه، ويعيش حياة مترفة في دبي، بعد أن ظهر في مقطع فيديو على حسابه وهو يقود سيارة في منطقة القوز الصناعية أمام مجموعة من العمال، ويحمل رزمًا من اليوروهات فئة الـ500، وينثرها في الهواء ليتهافتوا على التقاطها بين سيارات المارة بصورة مهينة وتسيء إلى النظام العام.

وأفادت التحقيقات أن مجموع ما نثره "المهووس بالشهرة" في الهواء يصل إلى نحو 50 ألف يورو، ولكنها ليست حقيقية وإنما مزورة، وأنه اعترف بعد القبض عليه بأنه أدخل إلى الدولة 740 ألف دولار أمريكي مزيفة من فئة 100، طلبها عبر موقع إلكتروني وشحنت إليه من بلد آسيوي، كما حاز على 467 ألف يورو من فئة الـ 500، اشتراها بألف درهم من بائع آسيوي طبعها له في محله، بناء على طلبه وادعائه بأنه سيقيم حفلة وسيوزعها على المدعوين كنوع من العرض فقط.