الجيش الإثيوبي ينتشر في العاصمة للسيطرة على العنف

عصابات مسلحة تجوب الأحياء

انتشر الجيش في العاصمة الإثيوبية، اليوم (الأربعاء)، بينما جابت عصابات مسلحة الأحياء في يوم ثانٍ من اضطرابات حصدت أرواح أكثر من 50 شخصًا، وعمقت الانقسامات السياسية المحيطة برئيس الوزراء آبي أحمد.

ونقلت "رويترز" عن ثلاثة شهود أن الجيش انتشر في بعض المناطق.

واندلعت الاحتجاجات بعد اغتيال الموسيقي المشهور هاشالو هونديسا مساء الاثنين وانتشرت من أديس أبابا إلى منطقة أوروميا المحيطة.

وفاقمت عملية القتل من المظالم التي عمقتها عقود من القمع الحكومي وما تصفه الأورومو وهي أكبر جماعة عرقية في البلاد بالإقصاء التاريخي لها من السلطة السياسية.

وتردد صدى طلقات رصاص عبر أنحاء سكنية عديدة وجابت الشوارع عصابات مسلحة بالمناجل والعصي. ووصف ستة شهود عيان موقفًا احتك فيه شبان من أصل الأورومو مع بعض من الجماعات العرقية الأخرى في المدينة وشمل مناوشات بين كلا الجانبين والشرطة.

اعلان
الجيش الإثيوبي ينتشر في العاصمة للسيطرة على العنف
سبق

انتشر الجيش في العاصمة الإثيوبية، اليوم (الأربعاء)، بينما جابت عصابات مسلحة الأحياء في يوم ثانٍ من اضطرابات حصدت أرواح أكثر من 50 شخصًا، وعمقت الانقسامات السياسية المحيطة برئيس الوزراء آبي أحمد.

ونقلت "رويترز" عن ثلاثة شهود أن الجيش انتشر في بعض المناطق.

واندلعت الاحتجاجات بعد اغتيال الموسيقي المشهور هاشالو هونديسا مساء الاثنين وانتشرت من أديس أبابا إلى منطقة أوروميا المحيطة.

وفاقمت عملية القتل من المظالم التي عمقتها عقود من القمع الحكومي وما تصفه الأورومو وهي أكبر جماعة عرقية في البلاد بالإقصاء التاريخي لها من السلطة السياسية.

وتردد صدى طلقات رصاص عبر أنحاء سكنية عديدة وجابت الشوارع عصابات مسلحة بالمناجل والعصي. ووصف ستة شهود عيان موقفًا احتك فيه شبان من أصل الأورومو مع بعض من الجماعات العرقية الأخرى في المدينة وشمل مناوشات بين كلا الجانبين والشرطة.

01 يوليو 2020 - 10 ذو القعدة 1441
09:34 PM

الجيش الإثيوبي ينتشر في العاصمة للسيطرة على العنف

عصابات مسلحة تجوب الأحياء

A A A
0
1,571

انتشر الجيش في العاصمة الإثيوبية، اليوم (الأربعاء)، بينما جابت عصابات مسلحة الأحياء في يوم ثانٍ من اضطرابات حصدت أرواح أكثر من 50 شخصًا، وعمقت الانقسامات السياسية المحيطة برئيس الوزراء آبي أحمد.

ونقلت "رويترز" عن ثلاثة شهود أن الجيش انتشر في بعض المناطق.

واندلعت الاحتجاجات بعد اغتيال الموسيقي المشهور هاشالو هونديسا مساء الاثنين وانتشرت من أديس أبابا إلى منطقة أوروميا المحيطة.

وفاقمت عملية القتل من المظالم التي عمقتها عقود من القمع الحكومي وما تصفه الأورومو وهي أكبر جماعة عرقية في البلاد بالإقصاء التاريخي لها من السلطة السياسية.

وتردد صدى طلقات رصاص عبر أنحاء سكنية عديدة وجابت الشوارع عصابات مسلحة بالمناجل والعصي. ووصف ستة شهود عيان موقفًا احتك فيه شبان من أصل الأورومو مع بعض من الجماعات العرقية الأخرى في المدينة وشمل مناوشات بين كلا الجانبين والشرطة.