ماكرون: لا أؤيد حظر الحجاب.. والإسلام الحقيقي لا يعني التطرف

الرئيس الفرنسي: يجب احترام حرية المعتقد للجميع لكي نبقى موحدين

طالَبَ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بوجوب احترام الحريات الدينية في بلاده؛ للحفاظ على وحدة المجتمع؛ مشيراً إلى أنه يحترم كل امرأة ترتدي الحجاب.

وقال الرئيس الفرنسي، في حديث مع وسائل إعلام فرنسية، مساء أمس الأحد، في الوقت الذي تشهد فيه أوروبا عامة، وفرنسا خاصة، جدلاً متزايداً حول الحجاب والبوركيني، والنقاب، والهجرة: إنه لا يؤيد حظر الحجاب بوجه عام في فرنسا؛ إذ قال حول مسألة ارتداء الحجاب: "أحترم كل امرأة ترتدي الحجاب، وعلى الفرنسيين احترام ذلك، ولست من مؤيدي حظر الحجاب".

ونقلت "اليوم السابع" القاهرية عن "ماكرون" قوله في لقائه مع قناة: "بي إف إم تي في"، وموقع "ميديا بارت"، أن الإسلام بدأ ينتشر في فرنسا بكثرة عقب موجات الهجرة التي شهدها العالم في السنوات الأخيرة؛ متابعاً: "اليوم يتراوح عدد الفرنسيين المسلمين بين 4.5 و6 ملايين؛ فالدين الإسلامي يعتبر جديداً بالنسبة لفرنسا، وكثيرون من مواطنينا يخافون من الإسلام، وأنا أقول لهم إنه يجب احترام حرية المعتقد لكي نبقى موحدين".

وأشار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إلى أن الخوف من الإسلام ناجم عن تعاظم التيارات الراديكالية والمتطرفة؛ مبيناً أن الإسلام الحقيقي لا يعني التطرف.

اعلان
ماكرون: لا أؤيد حظر الحجاب.. والإسلام الحقيقي لا يعني التطرف
سبق

طالَبَ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بوجوب احترام الحريات الدينية في بلاده؛ للحفاظ على وحدة المجتمع؛ مشيراً إلى أنه يحترم كل امرأة ترتدي الحجاب.

وقال الرئيس الفرنسي، في حديث مع وسائل إعلام فرنسية، مساء أمس الأحد، في الوقت الذي تشهد فيه أوروبا عامة، وفرنسا خاصة، جدلاً متزايداً حول الحجاب والبوركيني، والنقاب، والهجرة: إنه لا يؤيد حظر الحجاب بوجه عام في فرنسا؛ إذ قال حول مسألة ارتداء الحجاب: "أحترم كل امرأة ترتدي الحجاب، وعلى الفرنسيين احترام ذلك، ولست من مؤيدي حظر الحجاب".

ونقلت "اليوم السابع" القاهرية عن "ماكرون" قوله في لقائه مع قناة: "بي إف إم تي في"، وموقع "ميديا بارت"، أن الإسلام بدأ ينتشر في فرنسا بكثرة عقب موجات الهجرة التي شهدها العالم في السنوات الأخيرة؛ متابعاً: "اليوم يتراوح عدد الفرنسيين المسلمين بين 4.5 و6 ملايين؛ فالدين الإسلامي يعتبر جديداً بالنسبة لفرنسا، وكثيرون من مواطنينا يخافون من الإسلام، وأنا أقول لهم إنه يجب احترام حرية المعتقد لكي نبقى موحدين".

وأشار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إلى أن الخوف من الإسلام ناجم عن تعاظم التيارات الراديكالية والمتطرفة؛ مبيناً أن الإسلام الحقيقي لا يعني التطرف.

16 إبريل 2018 - 30 رجب 1439
11:31 AM

ماكرون: لا أؤيد حظر الحجاب.. والإسلام الحقيقي لا يعني التطرف

الرئيس الفرنسي: يجب احترام حرية المعتقد للجميع لكي نبقى موحدين

A A A
17
14,912

طالَبَ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بوجوب احترام الحريات الدينية في بلاده؛ للحفاظ على وحدة المجتمع؛ مشيراً إلى أنه يحترم كل امرأة ترتدي الحجاب.

وقال الرئيس الفرنسي، في حديث مع وسائل إعلام فرنسية، مساء أمس الأحد، في الوقت الذي تشهد فيه أوروبا عامة، وفرنسا خاصة، جدلاً متزايداً حول الحجاب والبوركيني، والنقاب، والهجرة: إنه لا يؤيد حظر الحجاب بوجه عام في فرنسا؛ إذ قال حول مسألة ارتداء الحجاب: "أحترم كل امرأة ترتدي الحجاب، وعلى الفرنسيين احترام ذلك، ولست من مؤيدي حظر الحجاب".

ونقلت "اليوم السابع" القاهرية عن "ماكرون" قوله في لقائه مع قناة: "بي إف إم تي في"، وموقع "ميديا بارت"، أن الإسلام بدأ ينتشر في فرنسا بكثرة عقب موجات الهجرة التي شهدها العالم في السنوات الأخيرة؛ متابعاً: "اليوم يتراوح عدد الفرنسيين المسلمين بين 4.5 و6 ملايين؛ فالدين الإسلامي يعتبر جديداً بالنسبة لفرنسا، وكثيرون من مواطنينا يخافون من الإسلام، وأنا أقول لهم إنه يجب احترام حرية المعتقد لكي نبقى موحدين".

وأشار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إلى أن الخوف من الإسلام ناجم عن تعاظم التيارات الراديكالية والمتطرفة؛ مبيناً أن الإسلام الحقيقي لا يعني التطرف.