"جرير" تتبرع بمليون ريال للحملة الوطنية للعمل الخيري عبر "إحسان"

أعلنت شركة جرير للتسويق عن تبرعها بقيمة مليون ريال للحملة الوطنية للعمل الخيري من خلال "منصة إحسان" التي تم إطلاقها أخيرًا كبوابة تقنية متكاملة للعمل الخيري.



ويأتي التبرع من "جرير" استشعارًا بمسؤوليتها المجتمعية مؤكدة أهمية العمل الخيري وثقافته الاجتماعية في المملكة، حيث نرى حرص المملكة على تفعيل وتعزيز العمل الخيري في جميع المجالات.


وستتواصل الحملة طوال شهر رمضان المبارك لتعزيز قيم العمل الخيري لأفراد المجتمع من خلال الحث والتشجيع على التبرع، وتفعيل الدور التكاملي مع الجهات الحكومية المختلفة ومختلف القطاعات الحكومية، وتمكين القطاع غير الربحي وتوسيع أثره، وتفعيل دور المسؤولية الاجتماعية في القطاع الخاص، والمساهمة في رفع مستوى الموثوقية والشفافية للعمل الخيري والتنموي.

اعلان
"جرير" تتبرع بمليون ريال للحملة الوطنية للعمل الخيري عبر "إحسان"
سبق

أعلنت شركة جرير للتسويق عن تبرعها بقيمة مليون ريال للحملة الوطنية للعمل الخيري من خلال "منصة إحسان" التي تم إطلاقها أخيرًا كبوابة تقنية متكاملة للعمل الخيري.



ويأتي التبرع من "جرير" استشعارًا بمسؤوليتها المجتمعية مؤكدة أهمية العمل الخيري وثقافته الاجتماعية في المملكة، حيث نرى حرص المملكة على تفعيل وتعزيز العمل الخيري في جميع المجالات.


وستتواصل الحملة طوال شهر رمضان المبارك لتعزيز قيم العمل الخيري لأفراد المجتمع من خلال الحث والتشجيع على التبرع، وتفعيل الدور التكاملي مع الجهات الحكومية المختلفة ومختلف القطاعات الحكومية، وتمكين القطاع غير الربحي وتوسيع أثره، وتفعيل دور المسؤولية الاجتماعية في القطاع الخاص، والمساهمة في رفع مستوى الموثوقية والشفافية للعمل الخيري والتنموي.

21 إبريل 2021 - 9 رمضان 1442
02:15 AM

"جرير" تتبرع بمليون ريال للحملة الوطنية للعمل الخيري عبر "إحسان"

A A A
1
3,448

أعلنت شركة جرير للتسويق عن تبرعها بقيمة مليون ريال للحملة الوطنية للعمل الخيري من خلال "منصة إحسان" التي تم إطلاقها أخيرًا كبوابة تقنية متكاملة للعمل الخيري.



ويأتي التبرع من "جرير" استشعارًا بمسؤوليتها المجتمعية مؤكدة أهمية العمل الخيري وثقافته الاجتماعية في المملكة، حيث نرى حرص المملكة على تفعيل وتعزيز العمل الخيري في جميع المجالات.


وستتواصل الحملة طوال شهر رمضان المبارك لتعزيز قيم العمل الخيري لأفراد المجتمع من خلال الحث والتشجيع على التبرع، وتفعيل الدور التكاملي مع الجهات الحكومية المختلفة ومختلف القطاعات الحكومية، وتمكين القطاع غير الربحي وتوسيع أثره، وتفعيل دور المسؤولية الاجتماعية في القطاع الخاص، والمساهمة في رفع مستوى الموثوقية والشفافية للعمل الخيري والتنموي.